اغلاق

حزب التحرير ينظم مظاهرة ضد زيارة اوباما الى البلاد

نظم حزب التحرير الاسلامي في فلسطين اليوم مظاهرة حاشدة امام دوار المنارة بمدينة رام الله، ضد زيارة الرئيس الامريكي باراك اوباما الى البلاد،


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال التظاهرة التي نظمها حزب التحرير الاسلامي ضد زيارة الرئيس الامريكي باراك اوباما

وحمل المتظاهرون اعلام "دولة الخلافة الاسلامية" مرددين الشعارات المناهضة للرئيس الامريكي اوباما، واصفة اياه "بالارهابي والداعم الرئيسي للكيان الاسرائيلي"، على حد وصف الحزب. رافعين اللافتات التي تحذر من الهدف من زيارة "اوباما" وهو اعطاء الضوء الاخضر للحكومة الاسرائيلية في التمادي على الشعب الفلسطيني وسلب حرياته.
والقيت بالمظاهرة التي شارك فيها العشرات من اعضاء ومناصري حزب التحرير الاسلامي في فلسطين كلمة باسم الحزب القاها عضو المكتب الاعلامي المهندس باهر صالح، حيث قال فيها: "نرفض زيارة أوباما لفلسطين مطلقا لأنه زعيم الدولة الأولى في الاجرام بحق المسلمين وأهل فلسطين"، وتابع قائلا: "أمريكا هي العدو الأصيل للمسلمين ولأهل فلسطين، فهي من احتلت العراق وأفغانستان وقتلت المسلمين في باكستان واليمن بطائراتها بدون طيار، ورملت نساء المسلمين ويتمت أطفالهم، وهي من رعت الحكومة الاسرائيلية وتسعى للحفاظ عليها بشكل دائم، فهي الحاضنة الحقيقية لدولة اسرائيل والأب الحنون لها، وهي من تمدها بالسلاح الفتاك وتمده بأسباب الحياة، وتحميه من المساءلة، وتسعى لتثبيته غلى أرض فلسطين وضمان أمنه".













































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق