اغلاق

نساء ضد العنف تستنكرالصفقة القضائية مع رئيس الدولة

قال بيان اصدرته الجمعية العربية "نساء ضد العنف" بخصوص الاعلان عن التوصل الى صفقة قضائية بين النيابة العامة ورئيس الدولة المنحي موشيه كتساف، بشأن التهم الموجهة اليه، "إننا نستنكر وبشدة الصفقة بين الإدعاء العام ومحامي رئيس الدولة السابق موشيه كتساف، التي بموجبها تم حذف بند جريمة الاغتصاب الذي تعرضت لها "أ"، المشتكية المركزية في القضية.


واضاف البيان "ان هذه الصفقة هي بمثابة صفعة أخرى للنساء بشكل عام في إسرائيل وللنساء المعتدى عليهن جنسياً بشكل خاص. إنها بمثابة اغتصاب وإخراس لصوتنا كنساء وكجمعيات نسوية وحقوقية، وهي برهان آخر بأن العدل والعدالة في دولة إسرائيل ’الديموقراطية’ يُقرران بصفقات بناءً على الحسب والنسب، على الجاه والمكانة، السلطة والتسلط، والإنسان الضعيف المستضعف لا مكانة له في هذه الصفقات".
وانتقد البيان الجهاز الجنائي والنيابة العام بالتهادن بقوله:
"مرة أخرى يثبت الجهاز الجنائي والإدعاء العام بأنهم لا يمثلون احتياجات وقضايا النساء ولا العدالة الاجتماعية القضائية، بل على العكس، بصفقتهم هذه، هم ينكلون في النضال من أجل إحقاق وتثبيت حقوق النساء ومتضرري الجريمة وحمايتهم من قبل مرتكبي جرائم الاغتصابات والاعتداءات الجنسية".



هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق