اغلاق

المحتجون في هونج كونج يرددون ‘سنعود‘

ألقت شرطة هونج كونج القبض على ناشطين مؤيدين للديمقراطية وأخلت الجزء الاكبر من موقع الاحتجاج يوم الخميس واضعة ،


تصوير:AFP

نهاية لاكثر من شهرين من مظاهرات الشوارع بالمدينة التي تسيطر عليها الصين لكن كثيرين منهم كانوا يرددون " سنعود " .
واختار معظم الناشطين مغادرة موقع ادميرالتي الذي يوجد به مقر الحكومة ويقع إلى جوار حي الأعمال المركزي في وسط المدينة سلميا رغم عدم تلبية مطالبهم لاجراء انتخابات حرة. لكن المزاج العام بقي على التحدي.
وقال اليكس تشو زعيم اتحاد طلبة هونج كونج "ربما تقومون باخلاء (الموقع) اليوم لكن الناس ستعود الى الشوارع في يوم آخر."
وقامت مجموعات من الشرطة مكونة من أربعة أفراد بالقبض على المحتجين الباقين واحدا بعد الاخر بعد ساعات من استخدام عمال قواطع أسلاك في ازالة الحواجز وتفكيك السقالات الخيزران.
وكان مارتن لي وهو من مؤسسي الحزب الديمقراطي حزب المعارضة الرئيسي وزعيم الطلبة ناثان لو وقطب الاعلام جيمي لاي ومشرعون بين الاشخاص الذين القي القبض عليهم.
وقال زعماء الاحتجاج انهم سيبحثون أشكالا اخرى للعصيان المدني في ضوء رفض بكين المستمر تقديم أي تنازلات.
وقال بيني تاي وهو من زعماء الحركة "اغلاق الحكومة قد يكون أقوى من اغلاق الطرق ".



















لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق