اغلاق

مراسل بانيت احمد جلاجل يشارك بلقاءات بأمريكا

شارك مؤخراً مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما الزميل الصحفي احمد عثمان جلاجل ضمن وفد ضم عدداً من الدول العربية في برنامج إدوارد ار مورو للصحفيين،


صور حصرية التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

الذي ترعاه وزارة الخارجية الامريكية التي تساعد على تشكيل عالم اكثر حرية وامنا وازدهارا من خلال صياغة وتمثيل وتنفيذ سياسة الرئيس الامريكي الخارجية، حيث قام بزيارة اربع ولايات امريكية وهي واشنطن دي سي، وكارولاينا الشمالية وشيكاغو في ولاية إلينوي ونيويورك.
وتعزز هذه الزيارة التفاهم المتبادل بين الولايات المتحدة وبلدان اخرى من خلال التبادل الدولي التعليمي، المهني والثقافي، حيث تعزز الدائرة العلاقات الشخصية، المهنية، والمؤسساتية بين المواطنين العاديين والمنظمات في الولايات المتحدة والخارج، وتقديم تاريخ امريكا، مجتمعها وفنونها وثقافتها في كل تنوعه للجمهور الاجنبي في الخارج.
وقد قام زميلنا الصحفي أحمد جلاجل قبل عودته الى البلاد بعقد لقاءات حصرية لموقع بانيت وصحيفة بانوراما مع السيدة جينيفر بساكي المتحدثة الرسمية في مكتب الشؤون العامة لوزارة خارجية الولايات المتحدة الامريكية، كما والتقى مع جون فاينر نائب رئيس ديوان موظفي وزارة الخارجية الامريكية ، كما ورصدت عدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من خلال مراسلنا انتخابات منتصف الولاية الامريكية، والتي انتزع فيها الجمهوريون الأغلبية في الكونغرس الأمريكي بمجلسي الشيوخ والنواب، مما يحد من هامش تحرك الرئيس باراك أوباما في سنتيه الأخيرتين في البيت الأبيض، كما تم تغطية احتفال الشعب الامريكي بعيد "الهالويين" في الولايات المتحدة من مختلف الثقافات والأديان، حيث يقوم العامة فيه بتزيين البيوت والشوارع، باليقطين والألعاب المرعبة والساخرة وتم زيارة عائلات امريكية وتم تقديم لهم هدية رمزية وهي عبارة عن الكوفية الفلسطينية ومجسمات للبلدة القديمة من القدس تظهر المسجد الاقصى وكنيسة القيامة.
كما شارك مراسلنا الصحفي احمد جلاجل في حلقات دراسية اكاديمية ومهنية حول ممارسة الصحافة والشؤون الراهنة، وذلك في جامعة كارولاينا الشمالية – كلية تشيل هيل للصحافة والاعلام، وحصل في نهاية الحلقات التي استمرت 6 ايام بواقع 48 ساعة على شهادة مشاركة من ادارة الجامعة، كما حصل مراسلنا على شهادة مشاركة في برنامج إدوارد ار مورو للصحفيين من قبل ممثلين عن الخارجية الامريكية في نيويورك.
يذكر ان مكتب برامج الإعلام الخارجي في وزارة الخارجية رعى مشاريع عن حرية الصحافة مصممة خصيصا لبلدان معينة وأدوات لبرامج الدبلوماسية العامة تتمحور على المدونات والأخلاقيات، ومجموعة أخلاقيات الصحافة ترويجا للمصداقية والإستقامة في العصر الرقمي والتي تمكّن المواطنين المحليين من تبادل تجاربهم، كما يمول مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل في وزارة الخارجية 86 برنامجا إعلاميا بما فيها برامج تركز على التحقيقات الصحفية، وتقارير متحسسة للصراعات، والإنخراط المدني للشباب من خلال وسائل الإعلام، وزيادة التنوع في قطاع الإعلام، وبرامج الإعلام التي تراعي التوازن بين الإناث والذكور، والإطلاع على وسائل إعلام مستقلة بلغات أجنبية.


















































































لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق