اغلاق

إسرائيل: ننتظر رفض أمريكيا لمساعي الفلسطينيين

سعى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ، يوم الاثنين ، إلى تعهدات من وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بأن " واشنطن ستعارض


تصوير:AFP

 جهود الفلسطينيين والأوروبيين الرامية إلى إقامة دولة فلسطينية ".
وقال نتنياهو بعد اجتماع استمر حوالي ثلاث ساعات في روما :"توقعاتنا بأن تلتزم الولايات المتحدة بموقفها المستمر على مدى 47 عاما مضت ، وهو أن حل الصراع سيتحقق من خلال المفاوضات وأنا لا أرى سببا لتغيير هذه السياسة."
وقبيل الاجتماع ، قالت إسرائيل إنها " تنتظر من واشنطن أن تستخدم حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ضد أي قرارات تضع إطارا زمنيا."
ورفض نتنياهو التعليق على ما إذا كان كيري اعطاه تعهدا بأن الولايات المتحدة ستستخدم الفيتو. وقال مصدر مطلع على المحادثات تحدث شريطة عدم نشر اسمه ، إن " رئيس الوزراء الإسرائيلي طلب بالفعل مثل هذا التعهد ".

نتنياهو :" سنرفض أي خطوة من جانب الأمم المتحدة "لإملاء" جدول زمني للانسحاب "
وقال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الأمريكية إن " واشنطن أوضحت خلال المناقشات أنها ستعارض بعض التحركات".
وقال المسؤول :"لقد أوضحنا خلال المناقشات مع كل المتحاورين أن هناك بعض الأشياء لا يمكن أن ندعمها أبدا. (أنا) لن احدد ذلك علنا."
وقبل محادثاته مع كيري ، قال نتنياهو إنه " سيرفض أي خطوة من جانب الأمم المتحدة "لإملاء" جدول زمني للانسحاب من أراض يطالب بها الفلسطينيون لإقامة دولتهم ".
ووزع الأردن مشروع قرار فلسطينيا ، على الدول الاعضاء بمجلس الامن المؤلف من 15 دولة ، يدعو لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للاراضي الفلسطينية بحلول نوفمبر تشرين الثاني من عام 2016.
وأوضح مسؤولون أمريكيون أن " واشنطن لا ترى مشروع القرار الفلسطيني مقبولا ، لكنهم قالوا إنه بما ان المسائل لا تزال مائعة فمن السابق لأوانه اتخاذ موقف الآن بشأن أي قرار بعينه لمجلس الأمن ".

رياض منصور :" في يوم الاربعاء من المرجح ان يجري تقديم نسخة المسودة "
وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية :"التحرك الفلسطيني في مجلس الأمن الدولي ينسجم تماما مع قرارات الشرعية الدولية."
وقال واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس :"سواء كان لدينا تسعة أصوات في مجلس الامن ام لم يكن.. القرار اتخذ بطرح مشروع القرار الفلسطيني العربي للتصويت في مجلس الامن يوم الاربعاء."
وقال رياض منصور المندوب الفلسطيني لدى الأمم المتحدة إنه " في يوم الاربعاء من المرجح ان يجري تقديم نسخة المسودة ، ما يعني ان مشروع القرار قد يطرح للتصويت عليه بعد 24 ساعة ، رغم ان ذلك لا يعني ضمان التصويت عليه ".
وقالت دينا قعوار مندوبة الأردن بالامم المتحدة إنها " لم تتلق أي طلبات تتعلق بالتعامل مع مشروع القرار الفلسطيني ".
وسئلت قعوار إن كانت تتوقع حدوث أي تطورات بمجلس الأمن هذا الاسبوع ، فقالت للصحفيين :"كلا. كلا. لان السيد كيري سيعقد اجتماعات في اوروبا مع عدد من الوزراء ، لذا فاننا نراقب الوضع لنرى ما سيحدث."

الوزير شتاينتز :" إسرائيل تنتظر من واشنطن ان تستخدم الفيتو " 
وقبل ان يسافر الى روما ، قال نتنياهو الذي يستعد لانتخابات مبكرة للصحفيين :"لن نقبل بمحاولات إملاء خطوات احادية الجانب تلزمنا بوقت. سأقول هذا بأوضح طريقة ممكنة. حتى لو حدثت املاءات سنتصدى لها بحسم."
وقال وزير الشؤون الاستراتيجية الإسرائيلي يوفال شتاينتز :" إن إسرائيل تنتظر من واشنطن ان تستخدم الفيتو إذا كان ذلك ضروريا مثلما فعلت من قبل ، تأييدا لحليفتها إسرائيل".
وتقود فرنسا أيضا مسعى أوروبيا لطرح مشروع قرار أقل تحديدا للوقت قبل الانتخابات الاسرائيلية التي تجري في 17 مارس آذار. وقال دبلوماسي غربي إن " الأوروبيين يشعرون ان الولايات المتحدة أكثر تقبلا الآن لهذا الاحتمال ".
وانهارت المحادثات الفلسطينية الإسرائيلية التي يرعاها كيري في ابريل نيسان الماضي.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق