اغلاق

الجروان يناشد البرلمانات الأوروبية للإعتراف بدولة فلسطين

في إطار جهود أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي ولجنة الشؤون السياسية والخارجية والأمن القومي للبرلمان، من أجل حث برلمانات العالم الحر وخاصة


أحمد بن محمد الجروان

من الدول الأوروبية الفاعلة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن على الإعتراف بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، جدد رئيس البرلمان العربي مناشدته لكافة برلمانات العالم وفي مقدمتها البرلمان الألماني للإعلان عن مساندتهم لتلك المطالب المشروعة  للشعب الفلسطيني خاصة في ضوء الدور الهام الذي يقوم به البندستاج الألماني من أجل تعزيز السلم والأمن الدوليين .  
وأكد الجروان في رسالته لرئيس البرلمان الألماني "ان حل القضية الفلسطينية سيمثل ركيزة مباشرة لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة"، مشيرا إلى "أن القضية الفلسطينية تأتي دائما ضمن أولويات البرلمان العربي" .
واشاد رئيس البرلمان العربي "بقرارات البرلمانات الأوروبية للإعتراف بدولة فلسطين المستقلة خاصة الفرنسي والبريطاني، البرتغالي والبلجيكي والحكومة السويدية".
وقال الجروان: "ان تتابع تصويتات البرلمانات العالمية وبالأخص منها الأوروبية لصالح الإعتراف بدولة فلسطين مؤشر هام لمدى الدعم الشعبي في العالم اجمع للقضية الفلسطينية العادلة".
كما أشار الى "الممارسات الإسرائيلية الغير مشروعة وطالب بضرورة تجميد الإستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة واحترام حرمة المسجد الأقصى وباقي المقدسات الإسلامية والمسيحية" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق