اغلاق

الأردنية والثقافي البريطاني يوقعان مذكرة تفاهم

بانيت - الاردن: وقع مركز الاستشارات والتدريب في الجامعة الأردنية، والمجلس الثقافي البريطاني مذكرة تفاهم يقوم بموجبها المجلس،


صورتان من توقيع مذكرة التفاهم

بطرح دورات تدريبية في اللغة الإنجليزية وفقا للمعايير البريطانية.
وتعد الإتفاقية التي وقعها عن الجامعة رئيسها الدكتور اخليف الطراونة وعن المجلس مديره روبن ريكارد الأولى من نوعها التي تبرم ما بين المجلس والجامعات الأردنية في مجال عقد دورات في اللغة الإنجليزية للطلبة وأفراد المجتمع المحلي تقدم في مقر مركز الاستشارات.
وتنص الاتفاقية على تقديم المجلس للملتحقين بالدورات مساقات متعددة المستويات في اللغة الانجليزية، بمعدل يومين أسبوعيا لمدة ثماني اسابيع، يقدمها نخبة من الأساتذة المتخصصين في مركز التعليم التابع للمجلس، ليصار فيما بعد إلى منحهم شهادة معتمدة.
وأكد الطراونة في تصريح له عقب توقيع الاتفاقية "حرص الجامعة على تعزيز الشراكات مع الشركاء المحليين والإقليميين والدوليين النخبة، بهدف تعزيز التعاون والانفتاح والتواصل، وان توقيع المذكرة سيخدم كلا الطرفين ويعود بالنفع عليهما من خلال تبادل الخبرات وتقاسم الموارد لصالح الطلبة وأفراد المجتمع".
وقال الطراونة:" إن الجامعة الاردنية دائما في سباق مع الزمن للدخول في شراكات ثقافية في مجال التدريب وتوفير الخدمات الاكاديمية الناجحة مع أصحاب الخبرة من مختلف القطاعات، التي تهدف الى تزويد طلبتها وأفراد المجتمع المحلي بالمهارات الأكاديمية والخبرات العلمية، والمهنية والحياتية وتهيئتهم لسوق العمل على أعلى درجات العلم والخبرة".
من جانبه أشار ريكارد إلى أن "الجامعة الأردنية والمجلس الثقافي البريطاني من المؤسسات التعليمية الرائدة التي ذاع صيتها في خدمة المجتمع الأردني، وان الإتفاقية هي الأولى من نوعها في مجال تطبيق شراكة استراتيجية تشمل تقديم دورات لغة انجليزية".
حضر حفل التوقيع نائب الرئيس لشؤون الاستثمار والتطوير، الدكتور غالب صويص ومدير مركز الاستشارات، محمد المعاقبة ومدير الشراكات في المجلس، جوزيف فيلد.
يشار إلى أن مركز التعليم في المجلس الثقافي البريطاني، أحد اهم المراكز التي توفر دورات لغة انجليزية لكافة الفئات العمرية، ويسعى الى تقديم فرص التعلم والابتكار لأبناء المجتمع المحلي، واثراء المهارات وتلبية الاحتياجات الخاصة بالدراسة في المملكة المتحدة ومتطلبات الدخول الى سوق العمل. 
 

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق