اغلاق

دائرة شؤون المغتربين تستقبل سفير النوايا الحسنة

إستقبل تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رجل الأعمال الفلسطيني المغترب موسى عيسى رمضان سفير النوايا الحسنة ،



لمنظمة التنمية والرعاية الإنسانية العالمية، وأحد أبرز قيادات الجالية الفلسطينية في قطر .
رحب خالد بالضيف موسى رمضان ورجل الأعمال المقدسي نضال بركات ، وأكد حرص دائرة شؤون المغتربين على التواصل مع أبناء الجاليات الفلسطينية في بلدان المهجر والشتات، معبراً عن تقدير الدائرة لأبناء فلسطين المغتربين الذين يتبوأون مناصب ومواقع هامة في المنظمات والمؤسسات الدولية والإنسانية. 
وأشار الى " أن الدائرة ترحب بزيارة المغتربين الفلسطينيين للوطن وذلك لمد جسور التواصل بين المغتربين وبين أبناء شعبهم في الوطن، كما أشاد بالدور الوطني والإنساني الذي يقوم به السفير موسى رمضان من موقعه في منظمة التنمية والرعاية الإنسانية العالمية، في تقديم الدعم لشعبنا الفلسطيني ولنضاله الوطني الهادف إلى إنهاء الاحتلال وتحقيق الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني وفي المقدمة منها حقه في العودة وتقرير المصير وإقامة دولته الوطنية المستقلة وعاصمتها القدس".
كما أكد خالد على " أن الدائرة تحرص دائما على التواصل مع أبناء الجاليات الفلسطينية في بلدان المهجر والشتات، وتدعم عملها وجهودها الوطنية والاجتماعية والانسانية بغض النظر عن توجهاتها السياسية والتنظيمية والفكرية طالما أنها تصب في خدمة شعبنا وقضيته الوطنية".
بدوره عبر السفير موسى رمضان عن تقديره الهام لدور دائرة شؤون المغتربين في التواصل مع الجاليات الفلسطينية في المهجر والشتات، ودعاها إلى تنظيم مؤتمر للمغتربين الفلسطينيين في الوطن، والعمل على حل مشكلات المغتربين في الخارج وتوفير جوازات سفر فلسطينية لهم، وربطهم بمشروع الضمان الصحي الفلسطيني في الوطن، وخاصة للفئات المهمشة من المغتربين ، مؤكداً في نفس الوقت على التعاون المشترك مع دائرة شؤون المغتربين من أجل تأطير وتنظيم شؤون الجالية الفلسطينية في قطر.
واتفق الجانبان على أهمية التعاون المشترك من أجل تحقيق الأهداف المشتركة والعديد من الأفكار التي تم بحثها.
وفي ختام اللقاء قام تيسير خالد بتقديم درع باسم الدائرة لرمضان سفير النوايا الحسنة تقديرا لدوره الوطني والإنساني في خدمة شعبنا، وبالمقابل قدم السيد رمضان بتكريم رئيس الدائرة تيسير خالد ومدير عام الدائرة علي ابوهلال بتقديم درع لكل منهما تقديرا لدورهما ولدور دائرة شؤون المغتربين الوطني في دعم عمل ووحدة الجاليات الفلسطينية في بلدان المهجر والشتات، وقد حضر اللقاء عدد من الموظفين والعاملين في الدائرة.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق