اغلاق

شرطة البحرين تحقق مع أعضاء كبار في جمعية الوفاق

ذكرت وكالة أنباء البحرين أمس السبت أن الشرطة ستحقق مع أعضاء كبار في جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة، بسبب "تجاوزات"


متظاهرون يشاركون في مسيرة تطالب بالديمقراطية في البحرين

ارتكبت أثناء مسيرة تطالب بالديمقراطية.
وقالت الجمعية "إن أمينها العام الشيخ علي سلمان من بين الذين سيتم استجوابهم وإن قوة حكومية ضخمة أحاطت بمنزله"، ولم تعلق وزارة الداخلية والشرطة على الفور.
و
كانت البحرين قد أخمدت بمساعدة قوات سعودية مظاهرات تستلهم انتفاضات ما عرف باسم الربيع العربي عام 2011.
ورغم جهود المصالحة أخفق حكام مملكة البحرين في حل الصراع مع المعارضة التي تقول إن الحكومة تمارس التمييز ضد الأغلبية الشيعية في المملكة.

الوفاق ترفض التحقيق مع زعمائها
وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن نحو 200 محتج شاركوا في مسيرة أخطرت السلطات بها ونظمت في وقت متأخر اول امس الجمعة في شارع البديع الذي يربط العاصمة المنامة ببلدة البديع بشمال غرب البحرين.
وقالت الوفاق إن المشاركين في المسيرة التي كانت من المنظمين الرئيسيين لها رفعوا شعارات تنادي بالديمقراطية.
ونقلت الوكالة البحرينية عن بيان للمدير العام لمديرية شرطة المحافظة الشمالية "أن المسيرة شهدت عدة تجاوزات ومخالفات قانونية وعليه تم استدعاء أعضاء اللجنة المنظمة وإخطار النيابة العامة".
ولم يوضح البيان طبيعة هذه التجاوزات.
ووصفت الوفاق التحقيق مع زعمائها بأنه "مرفوض" واتهمت النظام بمحاولة "الهروب من أزمته الخانقة مع شعبه".

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق