اغلاق

خاص لبانيت:قصاصو الأثر يتدربون داخل بيوت برهط

اجرت وحدة قصاصي الأثر البدوية في الجيش الإسرائيلي خلال الأيام الاخيرة، تدريبا عسكريا يحاكي إمكانية اقتحام بيوت في قطاع غزة والعثور على قنابل ومتفجرات،
Loading the player...

وذلك في بيوت ومناطق مأهولة بالسكان في مدينة رهط وضواحيها.
وقد انطلق تدريب الوحدة الصحراوية من كيبوتس مشمار هنيقب متجها الى الحارات الجديدة في مدينة رهط، حيث كان بداية التدريب مشيا على الاقدام بحثا عن اثار "متسللين" وأماكن تواجد "الغام" و"متفجرات"، حتى توقفت الوحدة العسكرية في منطقة جبلية تطل على مدينة رهط، وبعدها استمرت الوحدة سيرها باتجاه مدينة رهط، وهناك تمت السيطرة على بعض البيوت الجديدة الفارغة من السكان.
قائد وحدة قصاصي الأثر الضابط ربيع سواعد اكد " بان التدريب يهدف الى فحص جاهزية الوحدة لكل تهديد يشكل خطرا على امن وسلامة إسرائيل ومواطنيها. وشارك في التدريب ما يقارب 100 جندي من الجالية البدوية من الشمال والجنوب. ومن خلال هذا التدريب يتم استخلاص العبر من الحرب الأخيرة على قطاع غزة "الجرف الصامد". وتمت محاكاة العثور على اثار متسللين بداخل حدود دولة اسرائيل، وكذلك إمكانية السيطرة على بيوت داخل القطاع، حيث تدربت الوحدة في بيوت جديدة في مدينة رهط، بعد موافقة السكان".


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق