اغلاق

نقابة المعلمين الأردنيين : أجور الثانوية العامة حقنا

بانيت - الاردن : بحث مجلس نقابة المعلمين الاردنيين في جلسته رقم (49) يوم امس الثلاثاء دور المعلم في انجاح امتحانات الثانوية العامة ، حيث أنه يعد الركيزة الاساسية،

في هذه المهمة الوطنية ، وبحث المجلس أيضا الاعباء التي يتحملها المعلم والمخاطر التي يتعرض لها مع عدم مناسبة الاجور التي قررتها وزارة التربية لطبيعة المهام والمسؤوليات الملقاة على عاتقه .
وجاء في بيان للنقابة ، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " نظرا لإصرار وزارة التربية والتعليم على هضم حقوق المعلمين ،  وسياسة إدارة الظهر للمطالبات المتكررة لحقوقهم المالية الخاصة بمتابعة سير امتحانات الثانوية العامة ، والتي ترى فيها نقابة المعلمين مخالفة واضحة لتعليمات الاجور والمكافآت ، وعدم تعديلها بما يتلائم مع المسؤوليات الملقاة على عاتق المعلم ، فإننا نرى أن الوزارة ما زالت تتغاضى عن هذه الحقوق المالية وتتعامل معها بسياسة الاستغفال ، ومن هذه الحقوق المهضومة :
1.     عدم احتساب الفترة الاضافية للمراقبة : والتي مدتها (10) دقائق لكل جلسة ، ما يعني بمحصلة الامتحانات أنها ستزيد عن ساعتي مراقبة ، وما يترتب على ذلك من حرمان للمعلم مبلغا لا يقل عن 30 دينار في حده الأدنى .
2.     عدم احتساب اليوم الخاص بترتيب القاعات كيوم عمل مقترن بالامتحانات ، ويستحق عنه المعلم مكافأة مناسبة .
3.     عدم احتساب ساعة عمل يومية بعد الامتحان ، حيث يتم فيها تغليف دفاتر الاجابة واستكمال اجراءاتها.
4.    عدم اعتبار يوم القسم يوم عمل.
إن سياسة إدارة الظهر للنقابة ومطالب المعلمين ، ستعيد الأمور إلى مربعها الأول ، وعليه فإننا نطالب الوزارة بضرورة الاستجابة لهذه المطالب وبقية التفاهمات ، آملين عدم إلجائنا إلى قرارات لا نرغب باتخاذها" .

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق