اغلاق

انتشال جثث وحطام من طائرة ‘إير آسيا‘ قبالة اندونيسيا

انتشلت البحرية الاندونيسية عشرات الجثث الطافية على مياه بحر جاوا قبالة اندونيسيا من ضحايا طائرة إير آسيا التي اختفت وعلى متنها 162 شخصا .
Loading the player...

وقال ماناهان سيموران جكير المتحدث باسم سلاح البحرية الإندونيسي امس الثلاثاء "إنه تم انتشال 40 جثة من البحر في عملية انقاذ شاركت فيها 30 سفينة و21 طائرة من إندونيسيا واستراليا وماليزيا وسنغافورة وكوريا الجنوبية".
وتغطي عملية البحث مساحة تصل إلى عشرة آلاف ميل بحري مربع وقالت وكالة البحث والإنقاذ الإندونيسية إن أجزاء الحطام التي عثر عليها هي من أجزاء الطائرة، وقال متحدث باسم سلاح البحرية إنه تم العثور على باب طائرة واسطوانات أكسجين وجثة ونقلتها كلها طائرة هليكوبتر لفحصها. ولم يتم العثور بعد على باقي اجزاء الطائرة فيما لم ترد تقارير عن وجود ناجين.
ويقول مسؤولون إن الطائرة لم تصدر أي نداء استغاثة واختفت بعدما لم يتمكن قائدها من الحصول على إذن بالتحليق على مسافة أعلى لتجنب الأحوال الجوية السيئة وذلك لكثافة حركة الطيران.

الطائرة خضعت للصيانة آخر مرة في منتصف الشهر الماضي
وكان آخر اتصال بين برج المراقبة والطائرة في ساعة مبكرة من صباح يوم الأحد، ثم اختفت في أحوال جوية سيئة أثناء رحلتها من مدينة سورابايا الإندونيسية إلى سنغافورة.
وقال طيارون وخبراء في الطيران إن العواصف الرعدية وطلبات التحليق على ارتفاع أعلى لتجنب هذه العواصف ليست مستغربة في تلك المنطقة.
وأكدت شركة آير أسيا أن الطيار الإندونيسي يتمتع بالخبرة وأن الطائرة خضعت للصيانة آخر مرة في منتصف الشهر الماضي. واهتزت الثقة في قطاع الطيران الماليزي بعد ثلاث كوارث جوية سقطت فيها طائرات تابعة لشركات ماليزية في أقل من سنة واحدة.
وشركة إندونيسيا إير آسيا مملوكة بنسبة 49 في المئة لشركة إير آسيا للطيران المنخفض التكلفة والتي يقع مقرها في ماليزيا.


تصوير AFP







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق