اغلاق

مصدر أمني: تفجير يقتل 26 على الأقل في اليمن

قال مسؤول أمني :" إن انتحاريا قتل 26 شخصا على الأقل في وسط اليمن يوم الأربعاء حين فجر نفسه في مركز ثقافي كان طلبة يحتفلون فيه بالمولد النبوي الشريف".

 
حطام تفجير انتحاري وقع في إب بوسط اليمن يوم الاربعاء

وكان الحفل في مدينة إب من تنظيم الحوثيين الذين يسيطرون الآن على أغلب اليمن.
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية :"أن نائب مدير مكتب الصحة بمحافظة إب قال إن 48 شخصا آخرين على الاقل أصيبوا بينهم كثير من النساء والأطفال".
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكنه يشبه تفجيرات نفذها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يعمل في اليمن. ويعتبر التنظيم الشيعة الذين ينتمي لهم الحوثيون زنادقة.
وتزايدت التوترات في اليمن منذ سيطر الحوثيون على صنعاء في سبتمبر ايلول وتوسعوا الى الجنوب والغرب من العاصمة. وكانت الدولة المتحالفة مع الغرب والتي تشترك في حدود طويلة مع السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم تحاول التغلب على تهديد من القاعدة قبل تقدم الحوثيين.
وقال المسؤول "إن الانتحاري اندس وسط الضيوف لدى وصولهم إلى المركز الثقافي وفجر حزامه الناسف".
وقال المسؤول لوكالة سبأ إن كل المسؤولين الحكوميين المحليين نجوا دون أذى ما عدا مدير عام مكتب الثقافة الذي تعرض لاصابات بليغة.
وقال ساكن في وقت سابق إن المدير العام لمحافظة إب ضمن القتلى.
وذكرت وكالة سبأ ان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بعث رسالة تعزية إلى محافظ إب وعائلات الضحايا أدان فيها "العملية الارهابية الاجرامية".
وأضافت أنه "وجه الحكومة بمعالجة الجرحى والعناية بهم".
وذكر سكان أن انفجارا ثانيا وقع أمام مستشفى الثورة أحد المستشفيين اللذين نقلت إليهما جثث القتلى. لكن مصادر أمنية قالت في وقت لاحق إن قوات الأمن كانت تطلق النار في الهواء لتفريق سكان تجمعوا امام المستشفى.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق