اغلاق

تحقيق : بانيت يرصد معاناة طلاب المدارس بابو سنان

حقق مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بما يجري من تداعيات بعدة مجالات بعد احداث ابو سنان الدامية فقد وجد ان طلاب مدارس اعدادية وثانوية غي اضراب متواصل ،
Loading the player...

منذ اكثر من شهر ونصف الشهر ، علماً ان  اللجنة الشعبية في القرية قد تبنت برنامجا تعليميا لتحضير الطلاب لامتحانات البجروت خاصة ، ولتمرير دورات لطلاب العواشر بمواضيع أخرى لتعويضهم بالمواد التعليمية التي خسرها الطلاب بفترة الإضراب.

نقص وراء نقص ومعاناة بجلب مواد الدراسة
لكن الامور تبدو اسوأ مما يعتقد الجميع ، فالطلاب مضربون عن مقاعد الدراسة بسبب ازمة عالقة بابو سنان ولا يستطيعون تلقي المواد الدراسية كما يجب ، خلق لدى الطلاب حالة من التساؤلات والخوف جراء ما ينتظرهم من مستقبل. فماذا قال طلاب ابو سنان بشأن هذا النقص ؟
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما حاور طلابا من ابو سنان بشأن هذا الموضوع . تؤكد الطالبة سمية صبح " ان هنالك نقصا " ، وتساءلت : " علموني ان هنالك دولة ديمقراطية اين هي الديمقراطية ؟ " . واضافت: "هنالك نقص رهيب ، علمونا عن الدولة الديمقراطية التي تحافظ على التعليم وتحافظ على الطلاب ، فكيف بنا نضرب 40 يوماً ولا نتعلم، اين هي حقوقنا ؟ اطالب اورنا سمحون بان تتدخل وارجاع حقنا الينا لاننا نريد التعلم مثلنا مثل باقي الطلاب لا نريد منكم سوى ان تعيدونا للدراسة يكفي هذا الالم الذي نعاني منه".

" نحاول قدر الامكان التواصل مع طلاب اخرين للحصول على مواد لنتمكن من النجاح "
فادية مجدوب طالبة بالمرحلة الثانوية ترى " ان هنالك نقصا بما يحصل عليه طلاب ببلدان اخرى وخوف يكمن بنا من البجروت الذي ننتظره ، فهذا الامر لا يطاق، اتعتقدون ان التواصل مع طلاب واصدقاء اخرين بشأن المواد هو امر سهل ومفيد ؟ كلا، لان وضعيتنا كطلاب مقبلين على امتحانات بجروت يجب علينا الدراسة والتمتع بوصول مادة مباشرة من معلمي المدرسة  ندائي الى اورنا سمحون رجاء اسمعينا".

" اللجنة الشعبية مشكورة على عطائها لكن اين الوزارات عما يجري بنا؟ "
اما عبير بيتم  ترى ان " امتحانات البجروت مقبلة ولا يمكن التهرب منها ولا من مجيب من وزارات مسؤولة عن المعارف والتربية " ، وقالت: " نحن مضربون لاكثر من 40 يوما ، ونحن مقبلون على امتحانات البجروت من رياضيات ولغات فمواد كثيرة تنقصنا وهذا اثر علينا ، فنحن ندرس بمجمع لكن ما الذي يمكن ان يعوضنا ؟ شكراً للجنة الشعبية التي تدعمنا واوجدت لنا مكانا للتعويض ، لكن ليس هنالك من يعلمنا، وشكرا لكم على طرحكم لهذا الموضوع".


سمية صبح


عبير بيتم


فادية مجدوب

لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق