اغلاق

غلئون: ما نبغي فعله استقرار الشعب الاسرائيلي

عقدت حركة ميرتس اجتماعا في مدينة تل ابيب ، تم من خلاله اختيار النائبة زهافا غلئون كرئيسة حزب ميرتس في الانتخابات المقبلة . وخلال الاجتماع هاجمت رئيسة الحزب ،


زهافا غلئون

زهافا غلئون رئيس الحكومة الحالية بنيامين نتنياهو والحكومة اليمينية .
وقالت غلئون : " نتنياهو وبنيت شخصيات مكروهة من قبل الجمهور الاسرائيلي لأنهم شخصيات جبانة يتصرفون بخوف ولا يعلمون ماذا يفعلون ".
وتطرقت غلئون الى وزير المالية يائير لبيد " الذي بدأ يتحدث عن تصرفات رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو غير القانونية وغير الاخلاقية وغير المستقيمة بالرغم من انها جلس في حكومته لمدة سنتين ".
وتطرقت غلئون الى العلاقات اليهودية والعربية في الدولة وقالت : " هنالك توتر كبير بين المواطنين العرب واليهود ويعود اسباب هذا التوتر الى سياسة الحكومة التي تعمل وتحرض دوما ضد المواطنين العرب" .
وأكملت غلئون : " نحن لسنا خائفين من ان نعيد دولة اسرائيل الى دولة امان وسلام فما نبغي فعله استقرار الشعب الاسرائيلي (العرب واليهود) وعيشه بكرامة وحماية الشيء الذي عجز عنه رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وأعضاء حزبه".
واختتمت غلئون : " حركة ميرتس تعرف بانها حركة يهودية عربية يسارية تعمل دوما من اجل ضمان حقوق المواطنين العرب وسد الفجوات بين الشعبيين  ، رياح التغير اتية وفي تاريخ  17.3.2015 سوف نودع حكومة يمينية عنصرية متفشية ونستقبل حكومة مركز يسار لكي نعيد  الامن والأمان والسلام  والاستقرار للمواطنين الدولة .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق