اغلاق

ابو مديغم: قرار المتابعة بعدم اشراك المدارس بالاضراب مخز

في اعقاب قرار لجنة المتابعة للجماهير العربية في البلاد واللجنة القطرية لرؤساء السلطات العربية في البلاد، بما يتعلق باعلان الاضراب غدا الاحد بسبب مقتل الشاب،



سامي الجعار من رهط برصاص الشرطة، وعدم دمج سلك التربية والتعليم في برنامج الاضراب، شن عطا ابو مديغم القائم باعمال رئيس بلدية رهط هجوما خطيرا على متخذي القرارات.
ويقول ابو مديغم: " كل الخزي لقرار لجنة المتابعة التي لم تعلن الاضراب الشامل بما فيه جهاز التربية والتعليم. لجنة المتابعه قرارها هزيل لا يرتقي للحدث الجلل بسقوط شهيد في رهط وهي تميز بين شهيد وآخر ، وأيضاً صياغة بيانها الذي تم تعميمه لوسائل الإعلام أخفقت لجنة المتابعه التي في صياغة بيانها لم تذكر ولو لكلمة واحدة كلمة شهيد ووصفت سامي الجعار بقتيل وضحية ولم تمنحه وسام الشرف انه شهيد الذي سطره بدمه بل استنقصت في بيانها وصف فقيدنا شهيدا . اننا في رهط سنعلن الاضراب الشامل بما فيه جهاز التربية والتعليم ومن يتضامن معنا اهلا وسهلا ومن يرى غير ذلك فليتذكر انه هو من يقسم العرب لشمال وجنوب " .



غدا الاحد:اعلان اضراب عام بالسلطات المحلية العربية

لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق