اغلاق

4 طلاب يحصلون على الإجازة في السند بالمسجد الاقصى

احتفل المصلون صباح الاثنين في المسجد الأقصى المبارك بحصول أربعة أشخاص على الإجازة في السند والمتن من الشيخ أحمد الحلواني، بعد تدريسه لهم للسند وعلومه



داخل المسجد الأقصى، حيث تخرج الشيخ أشرف حسن بحصوله على الإجازة للسند والشيخ محمد عواد واسلام يونس ودرويش أبو خضير حصلوا على إجازة لمتن أبو شجاع.
وقد أشار عريف الحفل الشيخ عبد الرحمن بكيرات إلى "أهمية هذا الموضوع المفقود في هذه الأيام مع أنه ديدن العلماء السابقين، ودعا طلبة العلم للالتحاق بهذا العلم لأخذه من أصوله، خاصة أنه يعطى في المسجد الأقصى المبارك" .
فيما بين الشيخ أحمد الحلواني – مدرس في المذهب الشافعي: "كلنا يعلم أن هناك اسناد في القرآن والحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم وكان يندر الاسناد في الفقه، وبحمد الله وفقنا الله عز وجل أن نعطي السند في مذهب الإمام الشافعي".
وفي سياق اخر، افادت مصادر فلسطينية انه "أفرجت محكمة الصلح في القدس عن المقدسية جهاد الغزاوي وقررت ابعادها عن المسجد الأقصى 15 يوما ودفع كفالة نقدية مقدارها 500 شيكل مستردة كما أفاد المحامي رمزي كتيلات من مؤسسة " قدسنا لحقوق الإنسان".
وكانت جهاد غزاوي قد اعتقلت ظهر أمس الاثنين اثناء خروجها من باب حطة من المسجد الأقصى المبارك، فيما كثفت شرطة الاحتلال من تشديداتها على الوافدين الى الأقصى، حيث قامت بحجز الهويات وتفتيش الحقائب بطرق استفزازية، في الوقت نفسه واصلت النساء المبعدات الرباط على عتبات المسجد".
واضافت المصادر "وقد أقتحم المسجد الأقصى صباح اليوم مجموعة من قادة ضباط شرطة الاحتلال في لواء القدس وقاموا بجولة استكشافية في مصليات الأقصى المسقوفة وساحاته.
كما قام نحو 40 متطرف يهودي باقتحام المسجد الأقصى خلال فترتي الصباح وبعد الظهر، تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال التي قابلتهم حناجر المصلين بالتكبير والتهليل".  ( من ساهر غزاوي )



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق