اغلاق

سيدة أعمال من أبو سنان : الاستهتار بالمرأة العربية يقلقني !

هي سيدة أعمال تخطّت جميع الصعوبات والتحدّيات التي واجهتها بكل إصرار وعزيمة ، إذ آمنت بقدراتها على تحقيق النجاح ، وتلقّت المسؤولية الكبيرة التي ألقيت ،


سيدة الأعمال رينا هزيمة ملحم 

على عاتقها لإدارة معرض للمفروشات في ابوسنان ... إنها رينا هزيمة ملحم التي تدير معرضاً للمفروشات بحكمة وصبر ، وهي تقطف بجهدها وإجتهادها ثمرات النجاح ... هذه فرصتكم للتعرف على سيدة أعمال تقول " أنها قلقة من الاستهتار بالمرأة العربية وقدراتها ، فهن يملكن القدرة على قيادة مشاريع بنجاح  ولا يوجد فارق كبير بين التحديات التي تواجهها سيدة الاعمال العربية مقابل سيدة الأعمال اليهودية ، لكن بواسطة الارادة والعزيمة نتمكن من تحدي الصعوبات والحواجز "...

| حاورها : عماد غضبان مراسل صحيفة بانوراما  |

" تعلّمت تحمل المسؤولية منذ صغري "
بداية حدثينا عن نفسك ؟
أنا الأبنة الكبرى لأسرة مكونة من أب مكافح يعمل في مصنع وأم ربة منزل ، لدي ثلاث أخوات وشقيق ، تعلّمت تحمل المسؤولية منذ صغري وانهيت دراستي الثانوية وتوجهت للعمل لمساعدة والدي في اعالة البيت نظراً للوضع الإقتصادي الصعب في هذه الأيام ، وبدأت التعليم في الجامعة وحصلت على اللقب أول في علم النفس وعملت أثناء فترة التعليم في عدة محلات لبيع الأثات ومن هنا بدأ حبي لهذا المجال ، حيث عاهدت نفسي بأن يكون لي معرض للمفروشات ... تزوجت عندما كان عمري 21 عاما ، واليوم أنا أم لثلاثة ابناء .

كيف كانت بداية مشوارك في عالم الأعمال ، وماذا كان مشروعك الأول ؟
مشروعي الأول هو انطلاقي في مسيرتي العملية عن طريق عرض المفروشات بواسطة " الكتالوج " للأقارب والأصدقاء الذي حققت به نجاحاً واقبالاً كبيراً ، ومن بعد ذلك كانت هنالك استشارة مع زوجي لافتتاح معرض للأثاث وتحقيق حلمي ، فأبدى زوجي دعمه الكامل لهذا المشروع كونه يؤمن بالمرأة المكافحة .

من هي الشخصية التي كان لها أثر بالغ في حياتك ؟
لم تكن هناك واحدة انما عائلة بأكملها وهي عائلة والدي حيث كان يحدثنا عن الوضع الاقتصادي الصعب الذي كانت تعاني منه العائلة في البداية وكيف مع الكفاح والاجتهاد وصلت الى ما هي عليه اليوم ، فقررت أن احاول وابدأ حياتي من الصغر كما فعل اعمامي حتى وصلوا الى ما وصلوا اليه اليوم في عالم الأعمال فهم رجال أعمال ناجحون .

لكل بداية تحديات وصعوبات ، فما هي أبرز العراقيل التي واجهتك في بداية مشوارك ؟
طبعا كسيدة عربية هنالك صعوبات وعراقيل تواجه الفتاة في بداية حياتها اذا كانت تحاول شق طريقها الى القمّة في مجتمع أغلبيته رجال في مجال الأعمال .

لماذا اخترت العمل الحر وما هي نظرة المجتمع لعملك ؟
اخترت العمل الحر كما قلت سابقاً لأن هذا كان حلم حياتي أن أصبح سيدة أعمال ناجحة ، فكما تعلمون كل بداية صعبة جداً وبالأخص في مجتمعنا ، لكن بعد ذلك وبمساندة زوجي ودعم الأقارب والعائلة اصبحت الأمور عادية .


" التنافس أساس نجاح أي مشروع"
من داعمك الأول ومصدر طاقتك ؟
طبعا داعمي الأول هو زوجي ومصدر طاقتي هم أطفالي الثلاثة الذين اريد أن أوفر لهم حياة ومستقبلا جيدا لتكون لهم انطلاقة سهلة في مسيرة حياتهم .

ما هي أعمالك ومشاريعك الآن ؟
أنا اليوم أدير معرضا للمفروشات يحمل اسم " مفروشات رينا " ، وأنا بصدد توسيع المعرض من معرض بمساحة  480 مترا مربعا الى 1000 متر مربع ، لإدخال المزيد من اضخم وأكبر تشكيلة من المفروشات الاوروبية ، والانطلاق بافتتاح العديد من الفروع لـ "مفروشات رينا" في الوسط العربي .

ما هو الشيء المميّز في المعرض ؟
الخدمة العالية والمعاملة الحسنة ، وتقديم الجودة العالية والسعر الأرخص لأن اسعارنا تنافس الجميع .

ما هي برأيك أسس نجاح أي مشروع تجاري ؟
ان أسس نجاح أي مشروع تجاري هو التنافس بين الجميع وتوفير جميع متطلبات واحتياجات الزبائن لكل ما يلزم البيت ، ويلبي الاحتياجات والجودة العالية والسعر الذي يلائم الجميع .

كيف تنظرين لسيدة الأعمال العربيّة بشكل عام والعربيّة الدرزيّة بشكل خاص ؟
بكل تأكيد ان المرأة العربية بشكل عام والمرأة الدرزية بشكل خاص قادرة على النجاح ولديها قدرات وامكانيات تمكّنها من النجاح والتميز ، وهي ليست أقل شأنا من الرجال ، وهنا أود التأكيد أن من يعتقد أن المجتمع العربي الدرزي يحبط المرأة فهو خاطئ ، فخلال عملي وجدت أناسا وأشخاصا يدعمون المرأة ويؤمنون بقدراتها وكفاءاتها .

من وجهة نظرك كسيدة أعمال كيف ترين ظروف سيدات الاعمال حاليا ، هل هي سلسة أم أن هناك صعوبات كون وجود المرأة في مثل هذا المجال نادرا ؟
الحقيقة ان ظروف سيدات الأعمال تعتبر صعبة ، لكن بكل الظروف يجب على المرأة أن  تخرج الى سوق العمل ، وعليها ألا تقبل بالتقوقع في البيت ، لأنها بذلك تخدم المجتمع ، فعندما تعمل هي تستطيع خدمة ابنائها أكثر ، كما تساهم بتحسين الاوضاع الاقتصادية لعائلتها ، اذ يجب ان تعمل المرأة وان تطور قدراتها وأن تدخل الى سوق العمل ، وأن تسعى لتنظيم وقتها لما في ذلك من مردود إيجابي عليها وعلى عائلتها وأسرتها .

" سيدة الأعمال قادرة على النجاح "
ماذا تعلمت من خلال تعاملك مع الناس ؟
المصداقية والخدمة ووضع إستراتيجية للعمل هو أمر ضروري ، وهو أحد أسس النجاح فتعلمت ان المرأة العربية يمكنها قيادة المشاريع بالنجاح والإصرار .

ما الفرق بين سيدة الأعمال ورجل الأعمال؟
بكل تأكيد ان سيدة الأعمال قادرة على النجاح ، ولديها قدرات وإمكانيات تمكنها من النجاح والتميز ، وليس هنالك فرق بين سيدة الأعمال ورجل الأعمال فهي ليست أقل شأنا من الرجال ، وكم من سيدة عربية استطاعت تحقيق الهدف الذي سعت اليه ؟ .

ما هي نصيحتك لكل امرأة طموحة ؟
ان تأخذ الأمور بجدية وان لا تيأس من العراقيل والصعوبات في بداية طريقها ، وأن تكون قوية لتحقق ما تطمح اليه ، وان تطور قدراتها .

بالإضافة الى عملك الذي يأخذ حيّزا كبيرا في حياتك ، ما هي اهتماماتك ومن له نصيب أكبر من أولوياتك ؟
عائلتي هي صاحبة الحيز الأكبر في حياتي ، وأيضا الأولويات للزبون وذلك لأنه صاحب الفضل الأكبر في مسيرتي ونجاحي كسيدة اعمال في المجتمع العربي .

ما هي هواياتك ؟ وكيف تقضين أوقات الفراغ ؟
في عصرنا وزماننا الذي هو عصر السباق وبالأخص لسيدة اعمال في بداية الطريق ليس هنالك وقت للهوايات وأوقات الفراغ ، وبعون الله عندما احقق اهدافي سأحاول ان اخصص وقتا لهواياتي .

كيف تنظرين إلى المستقبل ؟
انظر الى المستقبل بكل جد ونشاط لاستمرار المسيرة التي بدأتها وتطويرها للوصول ، وتحقيق امنياتي التي وضعتها في سلم نجاحاتي .

كلمه أخيرة تختتمين بها الحوار ؟
أنهي حديثي بالقول ان كل امرأة عربية تستطيع ان تخوض مشاريع ، وان تصبح سيدة اعمال ناجحة ومتألقة لأنها تملك القدرة الكبيرة على قيادة المشاريع التي تساهم في تحسين الأوضاع الاقتصادية لعائلتها ، لذا يجب ان تعمل المرأة وان تدخل الى سوق العمل ، وان تسعى لقطف جهودها فباجتهادها تحقق النجاح وتتخطى جميع الصعوبات والتحديات التي تواجهها بكل اصرار وعزيمة لتحقيق النجاح المنشود ، وأتمنى من الله عز وجل ان يعم السلام في المنطقة وان تتغير نظرة المجتمع لسيدة الأعمال.











لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق