اغلاق

عرض تسويق قسائم البناء لحي ريمز في اللد

عرضت المرحلة الثانية لعملية بيع اراض للبناء في حي ريمز في اللد، الأسبوع الماضي، والتي جاءت حسب قرار الحكومة رقم 724من عام 2006.

 
صور من عرض بيع قسائم الأراضي - تصوير : منير الوحيدي

وتم بموجبه تخصيص ثمانية وثلاثين قسيمة لاهالي حي ريمز فقط، حسب معايير وشروط تم تحديدها من قبل الحكومة، هذا واشترك في عرض هذه القسائم اهالي حي ريمز ومسؤولون من وزارة الاسكان وشركة عميدار ورئيس البلدية واعضاء البلدية العرب عن قائمة "النداء العربي".
بعد عرض البرنامج كان للجمهور اسئلة، وتطرق عضو البلدية محمد ابو شريقي الى المشروع فشكر جميع من عمل على اخراج هذه القسائم  للجمهور العربي اللداوي، وذكر مشكلة تواجه السكان وهي ثمن القسائم الباهظة والتي تصل لمبلغ خمسمائة الف شيقل، ويجب على وزارة الاسكان والبلدية المشاركة لتخفيف المبلغ الذي وعد رئيىس البلدية بالمساعدة في وجود حلول، واستعدت البلدية بمبلغ خمسة ملايين شيقل تخفيض من قسم التطوير.
يشار ان القسائم عددها ثمانية وثلاثين بينما اهالي الحي يبلغ عددهم خمسة وستين نسمة، يتنافسون عليها واغلبية القسائم مبني عليها او انها محجوزة بجانب بيوت المواطنين.
















































































لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق