اغلاق

طلاب الـ11 الشاملة بام الفحم: الادارة تميز بيننا وبين الاوائل

وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما، رسالة من طلاب المسار العادي بالثانوية الشاملة بمدينة ام الفحم، بعد نشر المدرسة شريطا مصورا،



لانجازات مسار الاوائل بالمدرسة، وقد جاء في الرسالة الاتي :-
"السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، نحن مجموعة طلاب من مدرسة الشاملة الثانوية ام الفحم، نريد ان نوجه رسالتنا الى جميع القراء الكرام، بعد انا شاهدنا الفيلم القصير الذي انتجته المدرسة عن إخواننا في مسار الاوائل ومع احترامنا لجميع أعضاء المدرسة من معلمين وطلاب، نحن طلاب هذه المدرسة او كما يقولون طلاب المسار عادي نريد ان نثبت بعض الحقائق وبعض العنصرية المرفوضة في المدرسة بيننا وبين طلاب المسار الأوائل، من قبل جميع المعلمين من دون استثناء اي معلم من الكلام البذيء واللا اخلاقي والمعاملة السيئة والمرفوضة بتاتا، ومن الصفوف المختلفة ف'هناك في المدرسة فرقية كبيرة من قبل المعلمين للطلاب، حيث انهم لا يتعاملون معنا كأبناء مدرسة واحدة وتحت سقف الشاملة الثانوية في ام الفحم".
وتابعت الرسالة "ففي هاذا العام إرادت المدرسه تعيين لباس خاص بين الطلاب في المسار العادي ومسار الأوائل، وقبل سنوات كان هناك باب يفصل بين المسارين ليكون هناك المعارضة من قبل الطلاب، فإن المدرسة في هذه التصرفات تعمل على تزعزع الثقة في نفوس الطلاب وتحرض على العنف بين طلاب المدرسة، على الرغم من ذلك انا في مسار العادي يوجد عدة تخصصات علمية وذات اهمية مثل تخصص البيئة موطاف الذي ينص على جميع بيئتنا الحياتية وتجمع البيولوجيا والكيمياء والفيزياء والبيئة في تخصص واحد والعلوم والتكنولوجيا في المجتمع، ومع ذلك توجد معدلات عالية في هذا التخصص بمستوى مسار اوائل والابحاث وغيرها من الاعمال اليدوية والتعليمية. ونحن کطلاب توجهنا عدة مرات لإدارة المدرسة ولمعلمين من اجل ان يحسنوا معاملتهم معنا، لكن بلا جدوى لا من احد يسمعنا فهم فقط يتذكروننا عندما يتلقون شكاوى حول طالب هرب من الحصة او لم يحل واجبه المدرسي او تكلم اثناء الحصة".
وأردفت "ونحن بالنسبة لنا ك'صف حادي عشر في مسار عادي بتخصص ممتاز وهو بيئة موطاف، مستاءون جدا من هذا الوضع وبالذات طريقة معاملة مربية الصف الخاص بنا، وايضا بعض المعلمين دون ذكر اسماء ... لا نريد سوى المساواة التامة والمعاملة الحسنة، فنحن ايضا جئنا من بيوت محترمة ليس فقط طلاب المسار الاوائل كما يظن جميع طاقم المدرسة".

تعقيب ادارة المدرسة
وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما تعقيب ادارة المدرسة حول هذا الموضوع، وجاء فيه: "الفيلم المذكور يتحدث عن الإنجازات التعليمية والتحصيلية في السنوات الأخيرة، ويتزامن مع بدء فترة التسجيل لطلاب الصفوف التاسعة المترفعين للمرحلة الثانوية. ومن اجل إقناع الطلاب المميزين الالتحاق بالمدرسة الثانوية الشاملة لا بد من عرض نماذج مميزة والتي تتواجد بطبيعة الحال في "مسار الأوائل". فمن أجل توضيح التميز بعلامات البسيخومتري لا بد من ذكر قصة النجاح الباهرة من مسار الأوائل للخريجة ديما قرمطة والتي حصلت على علامة كاملة 800، ومن اجل توضيح النجاح الأكاديمي في المواضيع المميزة كالطب والهندسة والهايتك، لا بد من ذكر قصص نجاح أخرى لخريجي مسار الأوائل".
وأضاف التعقيب "
كل هذا طبعا لا يعني ولا بأي شكل من الأشكال تجاهل باقي المسارات، بل على العكس تماما، فقد تميزت المدرسة الثانوية باحتضان جميع طلابها على اختلاف مستوياتهم التحصيلية، فلو نظرنا لتخصص المكننة المحوسبة والذي يناسب الطلاب في المسار الصناعي، يعلم القاصي والداني حجم الاهتمام والدعم المتواصل لهؤلاء الطلاب (وهذا ما تم ذكره في بداية الفيلم)، كذلك الأمر بالنسبة لطلاب التربية الخاصة والذين يشاركون في جميع النشاطات الفنية للمدرسة، مع التأكيد على الدعم الخاص والمتواصل لطلاب المسار العادي من اجل حصول أكبر عدد منهم على شهادة استحقاق البجروت".
وتابع "
ما ذكر بالنسبة للمعلمين في صفوف المسار العادي ففي أغلب الأحيان هم نفس المعلمين في مسار الأوائل، الاحترام المتبادل هو الأساس والمهنية هي العنوان، مع التأكيد على تعامل المدرسة بحزم في حالة مخالفة دستور المدرسة بغض النظر إذا كان المخالف من "مسار الأوائل" أو "المسار العادي". أما ما ذكر بالنسبة للباس الموحد الجديد، والفرصتين، فكلاهما كان بناء على توجه الطلاب منذ سنتين، بالنسبة للفرصتين تم الموافقة عليها لأن عدد الطلاب في المدرسة كبير جدا، والفرصتين لتخفيف الضغط وإتاحة المجال لتناول وجبة الفطور بهدوء. وبالنسبة للباس الموحد الجديد (طبعا لجميع الطلاب) لم يوافق في حينه لأنه سيكلف الأهالي مبالغ إضافية".
وأنهى "
المدرسة الثانوية الشاملة حصلت في العامين الأخيرين على "جائزة التميز الوزراية" وأهم بند لهذه الجائزة قدرة المدرسة على احتواء جميع الطلاب وإيجاد التخصصات التي تتلاءم مع قدرات كل طالب، وهذا ما استطعنا أن نبدع به والحمد لله".

لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق