اغلاق

تمارا الحلبي من مسعدة : ورثت حب الفن من والدي

" ورثت حب الفن من والدي ، فهو يملك حسّا موسيقيا عاليا وصوتا جميلا " - بهذه الكلمات تصف الفنانة تمارا الحلبي من مسعدة في هضبة الجولان سر حبها وتعلقها بالفن والموسيقى ...


الفنانة تمارا الحلبي

الحلبي تتحدث في الحوار التالي عن تجربتها بالغناء والعزف ، كما تقول انها " لا بد أن تبدأ بالتلحين والتأليف مستقبلا "... كما تتحدث الحلبي في هذا الحوار عن مشاركتها باكثر من نشاط فني أوصلت فيها صوتها وموهبتها ...

حاورها : كرم خوري مراسل صحيفة بانوراما

" هذه هي البداية ... "
أنت تعزفين وتغنين ايضا ، فكيف نجحت بهذا التنويع ؟
لكي اكون شخصا يطمح بان يصل لصفات الفنان المتكامل ، فلا بد من ان أجتاز مرحلة العزف والغناء في نفس الوقت . الطموح والهدف الذي يكبر كلما اجتزت مرحلة هو ما جعلني انجح بهذا التنويع ، وطبعا هذه البداية ، فلا بد من ان ابدأ في التلحين والتأليف في المراحل المستقبلية .

هل ورثت حب الفن من احد ام ان ذلك موهبة ؟
ورثت حب الفن من والدي ، فهو يملك حسّا موسيقيا عاليا وصوتا جميلا .

تملكين الصوت الجميل وتتقنين العزف الا انك لم تصدري حتى الان اية اغنية خاصة بك .. ما السبب؟
هناك اعمال لكن لم تكتمل بعد ، ولن اصدر اي عمل قبل ان اكون راضية عنه . بالنسبة لي التلحين والتأليف الموسيقي يحتاج الى وقت لكي تصقله ، وتصدره باحسن صورة .

ما هي اهم محطاتك الفنية حتى الان؟
اول بداياتي كانت وأنا في عمر 13 سنة حيث تمت استضافتي في حفل غنائي لعدة فنانين سوريين في الاردن ، ومن بعدها تمت استضافتي على قناة تلفزيون الاردن ، وغنيت في رام الله في القصر الثقافي ضمن مهرجان فلسطين ، وفي عدة مهرجانات في الجولان . شاركت أيضا في مهرجان الكرمل في حيفا في مسرح الميدان عام 2009 ، وكانت لي عدة مقابلات تلفزيونية منها على قناة الحرة والقناة الفضائية السورية . شاركت في تكريم شاعرنا الكبير الراحل سميح القاسم رحمه الله ، عدة مرات في الجولان ودالية الكرمل عام 2014 ، وهو من اكثر الاشخاص المؤثرين بي ونحن الشباب سنسير على خطاه ، فهو رمز للابداع والثقافة والرسالة المشرفة .

" التطور والتقدم في الموسيقى "
ما هو لونك الغنائي ؟
اغني اللون الغنائي الاصيل .

هل حدود غنائك هي هضبة الجولان؟
اغني في كل مكان يحمل رسالة .

الا تنوين خوض المنافسة بهدف انتشار اسمك فنيا بشكل اوسع ليصل الى الشمال والجليل ؟
كل ما افكر به واريده الان ، التطور والتقدم في مجال الموسيقى ، من خلال التعليم والالتحاق في المكان الذي يوفر لي حقي الموسيقي . كما أنوي الالتحاق في اكاديمية القدس للموسيقى ، اما الشهرة  والانتشار فاهميتهما بدرجة اقل من كونك فنانا حقيقيا ، فاذا كانا هدفي فسيكون ذلك من اجل توصيل الرسالة الفنية .

هل تجمعك علاقات فنية مع فنانين محليين؟
كل من يحب الفن فهو صديقي .

من هو الصوت الجولاني الذي يلفتك؟
فرقة توت ارض .

كيف تقيّمين وضع الفن في هضبة الجولان؟
الفن في حالة نمو ، هناك فنانون وموهوبون وموسيقيون من يتعلمون في الداخل وفي الخارج ويطمحون يوما ما بان يتركوا اثرا جميلا في عالم الفن سواء كان ذلك في المسرح او الموسيقى او النحت او الرسم ، اما الغير فمنهم من يقدر الفن ويدعمه ، لكن ما ينقصنا هو وجود مراكز فنية تحمي الشباب وهذه الطاقات .

" الفن ثقافة جميع الشعوب "
كونك فتاة درزية ، هل هذا الامر يعرقل او يصعب مشوارك الفني ؟
الفن ثقافة جميع الشعوب ، وكوني فتاة درزية هذا لا يمنعني من مواصلة مشواري الفني ضمن العادات والتقاليد والاحترام .

هل بامكانك اخذ قراراتك الفنية بحرية تامة ؟
اجل وايضا بمساعدة الاهل.

علمنا انك تخوضين تجربة التمثيل على المسرح لاول مرة ، دعينا نتعرف على تفاصيل العمل ؟
ساقوم قريبا بتقديم اول تجربة لي في التمثيل . هناك شغف ورغبة كبيرة لدي لهذه التجربة ، كما ان الطاقم المشرف يشجع على حب العمل والمسرح ، سواء من المخرجة امال قيس أو الكاتب معتز ابو صالح وايضا من اصدقائي الممثلين ، ونحن حتى الان لم نتفق على اسم العمل والقصة.

هل تؤمنين بان الجمال الخارجي يؤثر على النجاح؟
لا اعتقد ذلك ، فلكل منا جماله ان كان داخليا او خارجيا فهذا الاهم .

كيف تصقلين موهبتك الفنية ؟
في التعليم والتدريب المتواصل والجدية في العمل .





لمزيد من اخبار منطقة الجولان اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من فن محلي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق