اغلاق

فعاليات واحتفالات بمشاركة الامهات بروضات سارة الطيبة

"لا توجد في العالم وسادة أنعم من حضن الأم، ولا وردة أجمل من ثغرها .. الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق " قالوا عن الام ، ومهما قالوا تبقى الام كلمة


مجموعة صور التقطت خلال الفعاليات والاحتفالات في روضات سارة

صغيرة وحروفها قليلة لكنّها تحتوي على أكبر معاني الحبّ والعطاء والحنان والتّضحية، وهي أنهار لا تنضب ولا تجفّ ولا تتعب، متدفّقة دائماً بالكثير من العطف الذي لا ينتهي ...
تكريما للامهات نظم بيت روضات سارة في الطيبة، تزامنا مع احتفال الروضة باطفاء شمعتها الاولى بمناسبة مرور عام على تأسيسها، يوما احتفاليا بهيجا بمشاركة اطفال الروضة وامهاتهم وطاقم المعلمات الفاضلات .
تخلل الحفل فعاليات شيقة في داخل الصفوف وعروضاً رائعة بمناسبة يوم الام. 
بعد استقبال الامهات صباحا، أقيم حفل مهيب تخلله فقرات فنية وابداعية من تقديم الاطفال بمشاركة امهاتهم، كما تخلل الحفل وجبة افطار لجميع المشاركين وكانت المفاجأة حضور بعض الاباء الى الروضة لمفاجأة زوجاتهم برفقة ابنائهم، بمفاجآت ادخلت الفرحة الى قلوب الامهات.

مشاركة الامهات واطفالهن في 15 محطة فعاليات ممتعة وشيقة 
تم تقسيم الامهات والاطفال الى 15 مجموعة للمشاركة في فعالية ممتعة عكفت ادارة الروضة على تحضيرها، على ان تمر كل الامهات في نهاية اليوم بجميع المحطات بمشاركة اطفال الروضة، اما المحطات فكانت على النحو التالي:
تحضير براويز صور (صورة اﻻم والطفل معا)، تحضير قوارة  من الشوكوﻻطة مع اﻻزهار، محطة "بوب كورن"،
زاوية تذوق الشوكوﻻطة، زاوية غزل البنات، تحضير حمالة مفاتيح، زاوية غرز ابر وفلين، "انا اكتب عبارة لبيتي الثاني"، زاوية لتزيين موبايل الام، ماما ترسم لي، زاوية انا اضع بصمتي مع امي في بيتي ( رسم على قطعة قماش كبيرة كل اﻻمهات رسمن على نفس  قطعة القماش)، فعالية تحضير البسكوت، فعالية خبز، تحضير عجينة السكر، واخيرا فعالية  "انا احضر مغناطيس ثلاجة ﻻمي".
وذكرت مديرة الروضة، دعاء جابر في حديثها لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: " تم التحضير لهذا اليوم الحافل بالفعاليات  لمدة شهر تقريبا، والبسمات على وجوه اطفالنا وامهاتهم خير دليل على نجاح هذا اليوم وكل عام وجميع الامهات بالف خير".
 
















لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق