اغلاق
أسعار العملات
3.5640دولار امريكي
4.1791يورو
5.0442دينار اردني
0.2002جنيه مصري
4.6642ج. استرليني
3.2349100 ين ياباني
0.023710 ليرات لبنانية
3.6968فرنك سويسري
2.5669دولار استرالي
2.7405دولار كندي
0.5592كيتر دنماركي
0.4331كيتر نرويجي
0.2407رند جنوب افريقي
0.3958كيتر سويدي
0.9368ريال سعودي
0.2074ليرة تركية
استطلاع: شو شباب؟ هل قررتم لمن ستصوتون في الانتخابات المحلية الشهر الوشيك؟!
عدد المصوتين
مقالات
حظر العمل الأهلي يعني حظر الإرادة الذاتية !!
إن حظر 21 مؤسسة وجمعية أهلية تعمل في الداخل الفلسطيني وتقدم خدماتها إلى نحو نصف مليون إنسان، لهو عمل إجرامي وعدوان صريح وواضح من المؤسسة الإسرائيلية،
التمييز ضد المرأة.. الى متى؟ بقلم : هلا جرجورة - الناصرة
بالرغم من التقدم بالسنوات إلّا ان ظاهرة التمييز ضد المرأة ما زالت متفشية وموجودة بكثرة، ومما لا شك فيه أن هذا الموضوع من المواضيع الهامة في حياتنا.
حقوق الأطفال إلى أين؟ بقلم : مي محاجنة - أم الفحم
أمر غريب أن تُبادر رئيسة لجنة حقوق الأطفال، عضو الكنيست، بأن يُسمح لمن هم في جيل 13 العمل. عضو الكنيست بررت طلبها هذا بأن العمل في العطل الصيفية،
العراق وطن بلا دولة ، بقلم : فاضل رشاد
يبقى العراق رغم كل الصعاب وطنا ، لكن تغيب فيه مفهوم الدولة في الوقت الحاضر ويصعب ان نتكهن ان الدولة ستكون بكل مقوماتها واسسها في المستقبل القريب ،
الغوّاصة.. والغوص في مستنقع موحل ، بقلم : مطانس فرح
"إنّ الدّولة الضّعيفة تواجه صعوبات جمّة لضمان بقائها، بينما دولتنا القويّة يمكنها أن تتصدّى للتّهديدات الموجّهة ضدّها وأن تضمن وجودها وبقاءَها ومستقبلها.."(!) –
شعب في قفص الاتهام، بقلم:المحامية رغد جرايسي، الناصرة
خلال الفترة الاخيرة، منذ بدء عمليّات الطعن وحتى حادثة اطلاق النار في تل ابيب، وكما في فترات شبيهة سابقة تميزت بالتوتّر وتخللت عمليّات ذات خلفيّة سياسيّة او جنائيّة،
جذور تتألق بريشة الفنان التشكيلي رائد القطناني
كنت في الطريق إلى بيروت للمشاركة بمؤتمر الأيام العربية الخامس متوجهاً من مدينة رام الله، واخترت أن أبقى بعض من الأيام في عمّان للراحة بعد جولات مشيت بها ،
من أجل السلام ، بقلم : أحمد صالح
أود هنا توجيه كلمة خاصة الى الإسرائيليين وقواهم الاجتماعية والسياسية، ألم يحن الوقت بعد لوضع نهاية لعشرات السنين من المواجهة والنزاع والصراع
أكثر الجاليات المهاجرة لإسرائيل، ترجمة: توفيق أبو شومر
إن أكثر الهجرات لإسرائيل في هذا العام، هي هجرة اليهود الفرنسيين: هاجر لإسرائيل عام 2012 من يهود فرنسا، وفق قانون حق العودة:
الرجل الشجري في بستان الكاتب حسن عبد الله
في قراءتي للاصدار الجديد للكاتب الدكتور حسن عبد الله والذي جاء بعنوان ( البستان يكتب بالندى) والواقع في 270 صفحة من القطع المتوسط ، وجدت نفسي امام رجل شجري،
مغرب 2016، اختبار ما بين المد الاحتجاجي والفعل الانتخابي
يمكن للوهلة الأولى الاعتقاد أن الوضع السياسي بالمغرب، في أول شهر من هذه السنة، خال من الأحداث الكبرى التي من شأنها إثارة اهتمام الفاعلين والمتتبعين
انتهاء الفصول الستة من قضية نشأت ملحم، بقلم: أحمد ملحم
بعد اخذ ورد لمدة ايام ، تم اخيراً استلام جثة نشأت ملحم وتشييع جثمانه لمثواه الاخير بمقبرة عرعرة بحضور العشرات فقط من عائلته , وحول ما حصل بهذه الفترة قال احمد ملحم قريب
شُجيرة الصبر تشير الى قرانا المهجرة، بقلم : سهيل مخول
شجيرة الصبر او التين الشوكي ويسمى كذلك التين الهندي أو "الصبر" او البرشومي، موطنها الاصلي من جنوب امريكا الشمالية ، غالبية أصناف الصبر الذي تستعمل ثماره
المحاكم الشرعية قبالة تعيين قضاة جدد، بقلم:أميمة حامد
{فذكر إن نفعت الذكرى سيذكر من يخشى ويتجنبها الأشقى الذي يصلى النار الكبرى } [الأعلى‏:‏ 9 - 12‏]‏‏.‏ {فإن الذكرى تنفع المؤمنين} ‏[‏الذاريات‏:‏55‏]‏‏.
شظايا وآثار القتال.. من سوريا الى العالم
أكثر من ستين دولة تشارك في الاقتتال في سوريا، من خلال التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية ، هذا فضلاً عن روسيا وحلفها الدّاعم لبشّار الاسد .
لا تورثوا التشاؤم لأبنائكم، بقلم: توفيق أبو شومر
تشهد ساحتنا الفلسطينية تزايدا ( مهولا) في أعداد المتشائمين! ويجري توسيع حالات التشاؤم لتتحول إلى لوبيات وفرقٍ وجمعيات. وصار
الواقع العربي المر والانتفاضة، بقلم: عباس الجمعة
إن نظرة جدية وعميقة للصراع ولمخططات وممارسات الاحتلال الصهيوني وسياساته تبين جوهر المشروع الصهيوني كمشروع استيطاني عنصري يستهدف الهيمنة السياسية
نساء معنفات لماذا والى متى ؟؟
35% من نساء العالم يتعرضن للاعتداءات الجنسية سنوياً ، 30% من النساء المُعتدى عليهن يصل الامر بهن الى إصابات بليغة، 200 ألف حالة اغتصاب سنوياً
مولدٌ وميلاد يرفضان القتل والفساد، بقلم: الشيخ حمّاد ابو دعابس
في الايام القلائل التي فصلت بين ذكرى المولد النبوي الشريف لنبيّ الإسلام محمّد عليه الصلاة والسلام ، وميلاد المسيح عليه السّلام ( العام الميلادي الجديد ) ، في هذه الأيّام كانت
قسوة الانتظار تهز أركان الفقراء، بقلم: ساهر خليل الأقرع
دقائق الانتظار تستحيل عند المستفيدين من المساعدات المالية والتي تأتيهم كل ثلاثة شهور مرة واحدة من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية إلى ساعات من احتراق الأعصاب
تعزيز صمود المقدسيين وفق رؤية استراتيجية، بقلم: د. حنا عيسى
منذ حرب الـ1967 واعلان اسرائيل بضم مدينة القدس الشرقية اليها واعتبارها "العاصمة الأبدية لاسرائيل" رغماً عن إرادة أهلها الفلسطينيين،
الجعفري..بين فكي الشرق الاوسط، بقلم: جمال الهنداوي
اقرب الى صافرة الانطلاق منه الى التصريح, كان تعليق السيد ياسر أبو هلاله المدير العام لقناة الجزيرة ردا على تحطيم السيد سامح شكري وزير الخارجية المصري لمايك قناة
مقال: بين الشهيدين احمد هزاع وزياد ابو عين ضوء ميلاد
في شهر الثلج والبرد والميلاد وتنفس الارض بالحياة، سقط الشهيدان القائدان احمد هزاع وزياد ابو عين، ومرت سنة، ولازالت الارض تجدد ارواحهما في الناس وفي
مناهضة التقسيم بين الأمم من العرب، بقلم: مرعي حيادري
طبيعي جدا ان يكون للمستعمر او المستوطن والمتوسع أهداف خفية من أجل تنفيذ مخططه على كيفية نجاح ما يصنعه من برامج خفية ، بعيدة كل البعد عن الاهداف الإنسانية المتبعة
رسالة مفتوحة للجماهير العربية ولشرطة اسرائيل
تزداد الاصوات في المجتمع العربي ضد عمليات القتل الاجرامية التي تقع في شتى انحاء المدن والبلدان العربية داخل الخط الاخضر الى ان وصلت الى اعداد ونسب قياسية.
عالم يحكمه الدَّجل والخداع، بقلم الشّيخ حمّاد ابو دعابس
ظهر جون كيري يوماً بلباس الواعظينا ، فـأسدى النُّصح لبوتين ، ان دعمك لبشَّار الاسد وايران يغيظ المسلمين السُّنَّة الذين يشكِّلون غالبية العالم الإسلامي ، وكأنّ كيري
قتل مُعاق ! بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل
كما يحق للجيش المصري بأن يقوم بتصوير إحداث قيام المواطن الفلسطيني – المُعاق جسديّاً - "إسحق حسان " باقتحام حرمة المياه المصرية، نهار الخميس الماضي، بعد نجاحه بقتله،
الإجراءات الإسرائيلية في القدس باطلة، بقلم: د. حنا عيسى
منذ أن احتلت إسرائيل الأراضي الفلسطينية في الرابع من حزيران لسنة 1967 م وهي تعمل جاهدة بكافة الوسائل والطرق للسيطرة على مدينة القدس والسيطرة عليها
مقال: فلسطينيو قطاع غزّة، معبر واحد ومآسي متعددة !
منذ الماضي البعيد، يُعتبر معبر رفح البري بالنسبة لفلسطيني قطاع غزة الأضيق في العالم، من حيث حركتهم وتنقلهم من وإلى القطاع، فبرغم أنه المنفذ الوحيد لهم،
فلسطين والقدس والاقصى في ظلال المولد النبوي الشريف
من بين ما جسده مولد الحبيب محمد عليه الصلاة والسلام ، أن ميلاده كان ميلادا لأمة ماتت او كادت ان تموت .. ميلادا لإنسانية كانت في الرمق الأخير من حياتها ..
أنوار عيد في ظلّ أوضاع مقلقة، بقلم : معين أبو عبيد
تزاحمت في مخيّلتي الكلمات، وتسابقت في ذهني العبارات، فاحترت أيّها أختار، وبأيها أبدأ أسطر مقالتي بهذه المناسبة ورغم أنها مناسبة سعيدة وعزيزة،
مولد الرسول الكريم مبعث للنور والقوة والمنعة
بعيدا عن الخلاف الدائر بين المسلمين حول الاحتفال، أو الاحتفاء بالمولد النبوي الشريف الذي صادف يوم الاربعاء 12 ربيع الأول وفق 23 من الشهر الجاري، وذلك بالرغم من
سمير القنطار حكاية مقاومة، بقلم: عباس الجمعة
سمير القنطار بطل لن يتكرر بطل عشق فلسطين وضحى بثمرة شبابه من اجل فلسطين فاحبها حتى النخاع ، فالرصاصات التي اخترقت جسده خلال تنفيذ عمليته الشهيرة نهاريا ،
كلام في حظر وحضور الحركة الاسلامية، بقلم: ابراهيم خطيب
نقاش حظر الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني هو نقاش يثري الفكر والممارسة السياسية في الداخل الفلسطيني في
مقال: هل هو نظام عالميّ جديد تقرِّره ‘ داعش‘ ؟
اعلان دراماتيكيّ ، واصطفاف جديد ، صدر من الرياض هذه الايام ، عن تحالف اسلامي " ضد الارهاب "، يضمّ 34 دولةً عربيةً واسلاميةً ، لا تشمل ايران ولبنان والجزائر وعُمان .
مقال : كي لا ننسى محمدا وعيسى
ايها الاخ الحبيب ، ها هي ذكرى ميلاد محمد وعيسى عليهما الصلاة والسلام تلتقي من جديد بعد مرور 33 سنة ، هذه الذكرى العطرة التي تذكرنا برسولين
مقال : المشروع النضالي ارهاب من وجهة نظر صهيونية
ابدأ بقضية " الاحتلال الاحلالي" هو الاٍرهاب بعينه ، تشتيت الشعب الفلسطيني هدم المنازل وسحق القرى ومصادرة الاراضي والتمييز العنصري والاستيطان ،
غوغائيّو أميركا ومجانينها ! بقلمك د. عادل محمد عايش الأسطل
قبل ثلاثة أعوام من الآن، بسهولة تجاوزنا جنون المرشح الرئاسي عن الحزب الجمهوري "نبوت غينغيريتش" ونجونا من نواياه المؤيّدة لـ (إسرائيل)،
الناصرة مدينة لكل مواطنيها، بقلم : اريج عز الدين دريني
تستمر مسلسلات الخلافات والصراعات ما بين رئيس بلدية الناصرة السيد علي سلام وبين شخصيات سياسية واجتماعية وثقافية (النخب).
اليوم العالمي للغة العربية، بقلم : رونق ناطور *
حل امس الجمعة الـ 18 من كانون الأول، اليوم العالمي للغة العربية، الذي يتم إحياؤه احتفاء بالقرار رقم 3190 للجمعية العامة للأمم المتحدة،
هل الأسرة الشفاعمرية فعلا موحدة ؟ بقلم: معين أبو عبيد
لا أنتمي إلى مجموعة راقصي الأفاعي المحترفين التي تخرج، عندما يحلّ الظلام، لتصطاد فريستها وتتلذذ بتفريغ سمّها القاتل، ولا لعديمي الإحساس والضمير من حملة الأقلام
مقال : اربعون عاما على انتصار الجبهة في الناصرة
نحتفل بذكرى هامة جدا في تاريخ الناصرة والجماهير العربية في إسرائيل وهو انتصار جبهة الناصرة الديمقراطية في 09 - 12 -1975. كان تأسيس الجبهة الديمقراطية في الناصرة،
مقال: روح الشهادة وحدها تثبت عقم أي كلام آخر
لا يختلف اثنان على أن انتفاضة تشتعل وتتصاعد بدماء شباب وشابات فلسطين ، لأن إرادة الشّعب الفلسطيني اصبحت متوفّرة في الحالة الفلسطينيّة ، فالشعب الفلسطيني مستهدف،
من هم الصحفيون المبدعون ؟ ، بقلم : توفيق أبو شومر
الصحافة [ حسب القاموس ] كلمة محدثة، تعني مهنة جامعي الأخبار. أما الصحيفة، وجمعها صُحُف فهي [ وعاء الصحافة ] أي الجسم المادي الورقي،
أولوية ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي
لم يعد خافياً على أحد ان ما يسمى عملية السلام والمفاوضات فد فشلت تماماً، وان الرهان عليها أصبح رهاناً على الفشل ذاته، وان خطاب الرئيس في الأمم المتحدة 30/9/2015
مقال: عندما يصل الفساد الكتب فقد إهترأت حتماً كل النظم
"الثائر الحق هو من يثور لهدم الفساد ، ثم يهدأ لبناء الأمجاد " ( محمد الشعراوي )تعد ظاهرة الفساد ظاهرة قديمة قدم المجتمعات الإنسانية، فقد
لن اخطو مجرد خطوة بقلم : ميرال عازم - الطيبة
"اذا الشعب يوما أراد الحياة، فلا بد ان يستجيب القدر ولا بد لليل ان ينجلي, ولا بد للقيد ان ينكسر "
تركيا.. تذهب بعيدا ، بقلم : جمال الهنداوي
اسئلة كثيرة يثيرها التدخل العسكري السافر في شمال العراق, وعلامات استفهام اكثر قد يحمل بعضها الجواب في حيثياته..وقد يتعسر التوصل الى اجابة مقنعة للبعض الآخر..
التطرف وما بعد بعد التطرف ، بقلم : فادي مرجية
افتتح هذا المقال ببعض الكلمات التي كان ينددها بنيامين فرانكلين وهي "اي مجتمع يضحي بالحرية ليحقق الامن يخسر كليهما الامن والحرية " ، اي بكلمات اخرى محاولة
مَنْ يوقف الدُبّ الهائج ؟ بقلم: الشيخ حمّاد أبو دعابس
درج اهل السّياسة والاعلام على مصطلح الدُبّ الرّوسي ، تعبيراً عن تلك الدَّولة العملاقة في مساحتها وقدراتها ، والتي تُجاور القطب الشمالي ، وتحتل مساحات شاسعة من الصحراء
التطوير الاقتصادي في المجتمع العربي، بقلم: اياد سنونو
صادقت الكنيست يوم الخميس 19/11/2015 على ميزانية الدولة للعامين 2015-2016 والتي وصلت إلى 800 مليار شيكل. ومن الجدير ذكره أن هذه الميزانية المصادق عليها
لماذا ... العنف ضد المرأة، بقلم: سهام السيد من حورة
العنف بشكل عام ظاهرة من اشد الظواهر فتكا بالمجتمع واخطرها على الاطلاق في تصدع بنيان المجتمعات وتفكك النسيج الاخوي وتقطيع اواصر المحبة والتواصل والتكافل
مقال: اؤيد... إستقلال كردستان العراق اليوم قبل الغد
تستوقفني في الشأن الكردي في وطني الجريح- الذبيح العراقي مئات المطبات والتوقفات والالتفاتات والالتوائات والتعرجات والاخطبوطيات والافعوانيات والتقلبّات..
حقل اردوغان وبيدر بويتن، بقلم: رشيد شاهين
رغم هدوء "العاصفة" النسبي التي تزامنت مع إسقاط الطائرة الروسية، إلا أن العديد من الأسئلة لم يتم الرد عليها بشكل قاطع، أو كانت الأجوبة التي أعطيت في كثير من الأحيان غير مقنعة،
لماذا تأخر المسلمون وتقدم غيرهم؟، بقلم : قيصر إغبارية
عندما يقارن أي شخص في العصر الحديث بين حال معظم المسلمين في شتى أرجاء الأرض وبين حال الأمم الأخرى، يرى بوضوح مدى الفرق بين معظم المسلمين وغيرهم من
ايهما اسهل اقامة السد العالي أم تصريف مياه شارع قلنسوة؟
تصريف المياه عندما تسقط بعض الامطار على البلدات العربية يصبح من اشق المهام على السلطات المحلية . فبناء السد العالي في مصر اسهل من ان تقوم السلطات
خاطرة متواضعة ،  بقلم : عربي حر
مؤخرا تم انتخاب المحامي مرسي ابو مخ رئيسا لبلدية باقة الغربية . وبغض النظر عن المنافسة الطاحنة التي شهدتها باقة في هذا المجال لا سيما وان منافس المحامي
من قتل عائلة دوابشة في دوما؟بقلم: يوني بن مناحيم
حتى لو نجحت محافل الامن بالامساك بقاتلي عائلة دوابشة ، فالحديث يدور عن فشل استخباراتي وتنفيذي كبير . الحديث يدور عن قتل كان بالامكان منعه سلفا،
خَرْبَطَتْني الجّرائد .. بقلم: محمد علي طه
شدّتني منذ سنوات ما تنشره الصّحف على صفحاتها، الأخيرة أو ما قبلها، من موادّ عن التّغذيّة وعن الصّحة الجسديّة، فقرأت عن فوائد الخضروات والفواكه
صراع الارادات وفرص نجاح الثورات العربية المستمرة
مرت أكثر من اربع سنوات على بدايةِ حركةِ غيرِ واحدٍ من شعوبنا العربية في محاولة جادة لنفض غبار السنين المتراكم استبدادا وظلما وفسادا ، والتي خَلَّفَت من ورائها أرضا محروقة
لا تقتلوا فرحة العيد في وطني
القدس – لقد بدأنا ندخل تدريجيا في مرحلة الاستعداد لعيد الميلاد المجيد عيد ميلاد ملك السلام والمحبة وهو عيد يعتبر في فلسطين عيد وطني ، لان ذاك الذي نحتفل بميلاده ولد
مقال: الأنثى واقعيّة القَرار والرجل خَياليّ الرُؤيا
(1) عندما تأخُذ الأنثى قَرار الإرتباط أو الزواج فهو لا يَنبُع من مُنطَلق عَادة إجتماعية مُتّبعَة ، انما باعتقادي طفرة جينيّة تتَميّز بها الأنثى دون أن تَشعُر بها.
جرائم الحرب في نظام المحكمة الجنائية الدولية، بقلم: د. حنا عيسى
في 17 يوليو/تموز 1998 وافقت 120 دولة في اجتماع للجمعية العمومية للأمم المتحدة في إيطاليا على ما يعرف بميثاق روما، واعتبرته قاعدة لإنشاء محكمة جنائية دولية دائمة،
هل سننجح في تحقيق خطة اقتصادية مفيدة لكل عربي في البلاد؟
قضايا شعبنا شمولية ومتداخلة فنحن أهل الوطن الأصليون، مجموعة قومية تناضل من أجل الحقوق القومية (الاعتراف بها كمجموعة قومية وأصلانية والاعتراف بالغُبن التاريخي
مقال: الانتهاكات الحقوقية في حظر الحركة الاسلامية
جريمة هي حظر الحركة الاسلامية، جريمة نفذتها المؤسسة الرسمية الاسرائيلية ضد جسم سياسي في مجتمعنا الفلسطيني يمثل مئات الآلاف من هذا المجتمع والملايين في
نحو استراتيجية لاستئصال العنف ضد النساء، بقلم:رونق ناطور
يداهمنا اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء، بينما لم تجف لدينا دماء ثلاث نساء عربيات، قتلن هذا الشهر وحده بدم بارد وببشاعة تقشعر لها الأبدان، ليرتفع بهذا
مقال: الفيزياء والارتباط العسكري الفلسطيني
من منا لا يعلم علم الفيزياء؛ لربما أول ما قد يخطر في البال هو تلك المادة الدراسية المعقدة التي لا تلقى استحسانًا لمعظم طلبة المدارس والتي دائمًا يكون روادها نخبة الاذكياء
التدخل الروسي ومعارك الخارج من أجل الداخل، بقلم:د. رائد فتحي
إنَّ مَن يَكتُبُ التّاريخ هو من يملِك أدواتِ كتابته ونَشره، وأما المُتنَحّون جانِبًا ينتظرون المعجِزات، فإنّهم يَنشغلون بمُتابعة أحداث التّاريخِ لا بِصِناعته. حتّى تَكون مُؤّثّرًا في مسرَح
التطرف يؤرق الوطن العربي، بقلم: الدكتور حنا عيسى
تعيش الأمة العربية اليوم أسوأ أيامها بسب الاضطرابات والعنف الذي تعيش فيه المنطقة وحالة الانسداد المعرفي، إذ لا يوجد بلد عربي لم تمسه حالة العنف الفكري
الإعتدال يزيد الحياة جمالاً، بقلم: د. حنا عيسى
يعتبر الدين روح الانسان وهديه، ومنذ أن وجدت البشرية والانسان يبحث عن إلاه يعبده، ودين يوحده، ورحمة الله بعبده ان هداه الى معرفة خالقه وتوحيده، فللدين
مدينة الأنوار بلا أنوار ، بقلم : معين أبو عبيد
في أعقاب الأحداث الإرهابيّة، واللّا- إنسانيّة التي عصفت بمدينة الحريّة أو الحضارة انطفأت أنوار برج إيفل العظيم في باريس، وانحسرت مياه السين التي اختلطت بدموع
أصل الحكاية : ضاقت الصدور واشتدت الأمور
شتّان بين أن يتسع صدر الحاكم لانتقادات المعارضين ، ويعتبر الرأي المخالف إضاءة للجانب الذي لا يراه من الكُرَة التي يتقاذفونها ، وبين ان يضيق صدره بالمخالف ،
حق المعاملة والاحترام ، بقلم: د. حنا عيسى
وهذا الحق يصر بعض الفقهاء الغربيين على ذكره فيه جدال: فإذا كان المقصود بهذا الحق (معاملة الدول الأخرى باحترام ) فهذا أمر مفروغ منه، إذ أن احترام (حق البقاء)
سيناء وبيروت وباريس .. وجع فلسطين، بقلم: د. احمد الطيبي
ها هي يد الظلمة والظلم تضرب من جديد في عواصم التنوير والحضارة بيروت وباريس، بعد سيناء التي تتوجع لها قاهرة المعز فيتوجع الكون كله لوجعهن،
قرار خطير وغير ديمقراطي ، بقلم: شريف زعبي ، الناصرة
قرار الحكومة بحظر الحركة الاسلامية هو قرار خطير وغير ديمقراطي لان هدفه الاول تقليص مساحة حرية التعبير والاحتجاج لشعبنا ، فهو ينبع من موقف فاشي يحاول ربط قضية الارهاب ،
احداث باريس تكشف، هل اصبح لكل شعب إنسانيتهُ الخاصة به؟
يجب أن لا تفقدوا الأمل في الإنسانية. ان الإنسانية محيط، وإذا ما كانت بضع قطرات من المحيط قذرة فلا يصبح المحيط بأكمله قذرا . افتتح هذا المقال بكلمات نددها غاندي عن الإنسانية ،
نضالنا ليس عبثيا ، بقلم : فيصل طه
لم يكن سهلا حدوث واستمرار تطور الإنسان بيولوجيا وثقافيا وفكريا واجتماعيا خلال آلاف السنين رغم مجمل الصعاب والمُعيقات المتنوعة والكأداء،إلا أن محصلة هذه الصراعات دوما
مقال: الكوفية الفلسطينية تاريخ نضال وثورة شعب ضد الاحتلال
الكوفية الفلسطينية والتي تعرف بالحطة ذات اللونين الأبيض والأسود الكل يعرفها ، فتاريخها ورمزيتها راسخة في الأذهان ، تلك التي اعتاد الفلاح الفلسطيني
يوسف الخل الشجرة المثمرة، بقلم : د. راضي شحادة
يوم الخميس المنصرم رحل عنا الموسيقار ابن الناصرة يوسف الخل. في الخمسينات من القرن الماضي، وفي زمن كان فيه الفن عِملة نادرة كان والده جريس الخل عازف اكورديون،
مقال: ستبقى الضاحية ولبنان قلعة حصينة في مواجهة الارهاب
شكل الارهاب التكفيري العابر للحدود العربية اداة الحلف الاستعماري الصهيوني الرجعي لتدمير القوى الحية ولاستنزاف محور المقاومة ، ولكن نرى بالعين المجردة حجم
الحياة بدها وقفة عز، بقلم : د. احمد الطيبي
ابا عمار .. انها الذكرى الحادية عشر وكأنها الاولى.. سنوات عشر ازاحك فيها الموت ولم يغيبك .. اذكر ذلك اللقاء الاول في تونس حين مددت يدك لتتناول
مقال:الشهيد عرفات واعجازية ع القدس رايحين شهداء بالملايين
مضى على رحيل الشهيد المؤسس والرمز الفلسطيني والعالمي ياسر عرفات احدى عشر عاما مرت خلالها قضيتنا الوطنية الفلسطينية ومحيطها العربي والعالمي
الإرهاب، لقتل جنين دولة فلسطين، بقلم: توفيق أبو شومر
ماذا تريد إسرائيل أن تُحقِّق مِن إلصاق تهم الإرهاب بالفلسطينيين، عبر ربطهم تاريخيا بأحداث معينة؟ هل تريدُ تحويل القضية الفلسطينية من قضية
‘التحليل الصحيح للغزو الروسي لسوريا‘، بقلم: موفق السباعي
كتب كثير ممن يسمون أنفسهم ، بالمحللين الإستراتيجيين ، والخبراء الإعلاميين ، عن مغزى ، ودوافع الغزو الروسي لسوريا . ولكن معظمهم إن لم يكن كلهم ، أخذوا يشطحون
تفاهمات كيري أحد أسباب ازدياد التوتر في المنطقة
ظن البعض أن "تفاهمات" كيري ستؤدي الى تهدئة النفوس وتخفيف التوتر والمواجهات في البلاد المباركة، والهدف من هذه "التفاهمات" هو، فقط، تخفيف التوتر وإعادة الأمور
‘حتى تكون الانتفاضة انتفاضة حقًا 3 ‘، بقلم : سميح غنادري
بين مقال ومقال لي عن "الانتفاضة" وقع المتوقع الذي نبّهت له في مقالي السابق. فها هي اسرائيل تعود وتؤكد انها لن تبدّل الستاتوس كفو في الحرم الشريف ومستعدة
تهويد البلدة القديمة في القدس، بقلم: الدكتور حنا عيسى
جاء المسجد الأقصى تتويجا لواقعة الاسراء والمعراج وسجل ضمن الوقائع المثبتة انه وحدة معمارية متكاملة يعود تاريخها للفترات الاسلامية المتقدمة ، وبالتدقيق في
‘أخي الرئيس، عيونهم إليك ترحل كل يوم‘، بقلم: فالح حبيب
أخي الرئيس، كن أنت كما عرفتك...إنسان (إنسانا)، عهدتك رجلا لا تخاف لومة لائم طيلة الوقت الزمن والزمان، يكن النجاح حليفك...
وعد بلفور: 98 سنة من التواطؤ الدولي على الإنسانية
بعد توقيع إتفاقية سايكس بيكو في أيار/مايو عام 1916 تم تقسيم المنطقة العربية جغرافياً وإحتلالها وتوزيعها حسب المصالح من قبل الدول العظمى، فكان الإحتلال البريطاني
المحميون بموجب القانون الدولي الإنساني !
القانون الدولي الإنساني:- هو مجموعة القواعد الدولية الموضوعة بمقتضى معاهدات أو أعراف، والمخصصة بالتحديد لحل المشاكل ذات الصفة الإنسانية الناجمة مباشرة
ملاحظات حول تهافت الكتابة للطفل، بقلم : نبيل عودة
هل التهافت الذي تشهدة ثقافتنا العربية داخل اسرائيل ـ في الكتابة للأطفال ، هو تهافت طبيعي ، يشير الى تطور متطلبات عقلية يلمسها كتاب الأطفال الأفاضل ؟
الكذب سيد الموقف في إسرائيل، بقلم: إبراهيم أبو صعلوك
إن كشف القيادة الإسرائيلية لشعبها عن كذب أبو مازن بخصوص قتل الفتى أحمد مناصرة يصبح لا قيمة له مقارنة مع محاولة هذه القيادة إضفاء غطاء على كذبها هي على شعبها،
‘الشباب والغضب المتصاعد ضد الاحتلال‘، بقلم: د.مازن صافي
يقدم السياسيون والمحللون الكثير من البيانات و الإحصائيات للرأي العام أو لصنَّاع القرار، هذه البيانات تدور حول عدد السكان، وتوزيعهم وفق الفئات العمرية، وواقع كل فئة،
الأسد يزأر في الكرملين، بقلم: هادي جلو مرعي
نجح الرئيس فلاديمير بوتين بعد أيام قليلة على حملته الجوية العنيفة في سوريا في محاولاته تأهيل نظام الرئيس بشار الأسد وترسيخ أقدامه أكثر في مواقع سيطرته،
مقال : أبناء الطيبة ... أفتخر بكم جميعا
ابناء بلدي الافاضل : يقول الله تعالى في كتابه العزيز ﴿ وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ﴾ صدق الله العظيم ...
مقال: محمد بركة للمتابعة ورامز جرايسي لرئاسة الجبهة
لقد ربح شعبنا بإنتخاب محمد بركة رئيسا للجنة المتابعة قائدا له سجل حافل في ميادين النضال المختلفة وصاحب تاريخ في مقارعة من يحرمون شعبنا ،
انتصار علي سلام أعاد الناصرة لأهلها، بقلم : نبيل عودة
فوز علي سلام في الانتخابات المعادة لرئاسة بلدية الناصرة يؤكد بشكل قاطع امرين اساسيين، اولا ان فوزه في معركة الانتخابات الأولى (22 – 10 - 2013) كان بلا شائبة،
كردستان.. لا يصح فيها إلا الصحيح! بقلم: كفاح محمود كريم
لقد أماطت الأحداث الأخيرة في بعض بلدات السليمانية اللثام عن توجه متطرف يميل إلى الإرهاب أكثر من ميله إلى أعمال العنف فقط، حيث تميزت الهجمات الأخيرة على مقرات
سنة أولى جامعة...توقع غير المتوقع ! بقلم: عمار ابو قنديل
رغم مرور عشرة أعوام على دخولي قفص الحياة الجامعيّة إلاّ أنّي ما زلت أستذكر هذه التجربة الفريدة لحظة بلحظة، يمكن وصفها بأنًها عبارة عن مزيج من الإدراك وعدمه،
كي يكون انتخابه بركة ، بقلم : وديع عواودة
قبل عدة سنوات حذر محمد بركة خلال اجتماع للجنة المتابعة من استمرار إهمال القيادات الجبهة الداخلية الغارقة بمشاكل حارقة من استشراء الجريمة حتى حوادث السير.
صرخة من فلسطين: ليسقط الاحتلال! بقلم: جواد بولس
من غير المعقول أن تنجح مقالة أسبوعية واحدة بحصر كل الفوارق بين ما يجري من مواجهات في هذه الأيام على نقاط التماس الفلسطيني الإسرائيلي، وبين ما جرى،
الكذب سيد الموقف في إسرائيل، بقلم: إبراهيم أبو صعلوك
إن كشف القيادة الإسرائيلية لشعبها عن كذب أبو مازن بخصوص قتل الفتى أحمد مناصره يصبح لا قيمة له مقارنة مع محاولة هذه القيادة إضفاء غطاء على كذبها هي على شعبها،
هتلر نفذ اوامر المفتي الحسيني  بابادة اليهود؟!
*نتنياهو يبرئ هتلر من جرائمه ويلقيها على كاهل الفلسطينيين" خطاب صادم ومذهل في مضمونه لنتنياهو* المؤرخون اليهود: قتل اليهود بدا بأشهر عديدة قبل لقاء المفتي وهتلر*
تنظيم المستوطنين الارهابي المنظم، بقلم: سري القدوة
ان انتهاكات جيش الاحتلال ومستوطنيه بحق المقدسات خاصة المسجد الأقصى المبارك تعد جريمة دولية ، وان الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة عن التصعيد العسكري،
أزمة اللاجئين في اوروبا ...أكبر عملية إغاثة في العصر الحديث
هذه المرة قرر الناس عدم انتظار عطف وشفقة العالم الثري الذي يرسل لهم المواد الإغاثية برفقة الفنانين أو كبار موظفي الأمم المتحدة لالتقاط الصور، وقرروا القدوم
الاحداث الراهنة: ماذا تحقق؟ وماذا يمكن ان يتحقق؟
تتسارع الأحداث، وتتصاعد المواجهات بين الجيش الإسرائيلي، الشرطة والمستوطنون من جهة والفلسطينيون في القدس والضفة الغربية من جهة أخرى.
انتفاضة جيل أوسلو .. هل تعيد الاعتبار المفقود ؟
ما الذي يجري في الأراضي الفلسطينية وفي مدينة القدس الشريف ؟ هل هي انتفاضة ثالثة للشعب الفلسطيني ، أم موجات متتالية من الاضرابات، أم هي مجرد هبة جماهيرية عابرة؟
عين الحلوة والامتحان الفلسطيني الوجودي الكبير
اذا كنا امام قيادات حقيقية مؤصلة تأصيلاً فلسطينياً ، فإن هناك سلة من المهمات منها ما يتجه نحو الناس ، معاناتهم ومخاوفهم، ومنها ما يتجه نحو الخارج ، المحيط اللبناني ،
قرارات الكابنيت، نذير بالكارثة ! بقلم: د. عادل الأسطل
لا تكاد تجف أحداث عملية هجوم يقوم بها فلسطينيون ضد إسرائيليين في أماكن متفرقة من الضفة الغربية وإسرائيل وبخاصة في مدينة القدس، حتى تنشأ أحداث لهجمات أخرى
ما بعد مظاهرة سخنين، بقلم : المحامي جواد بولس
قد تبدو للعديدين، لا سيّما لمن يعاني من ذاكرة ضعيفة، تداعيات الأحداث الدامية في الضفة الغربية والقدس المحتلّتين، سوابق لم تشهدها المنطقة في العقود الثلاثة الماضية،
مقال: طريق الهجرة من مكة وطريق العودة الى فلسطين
عندما نقف في ذكرى هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم ومن معه من الصحابة المؤمنين من مكةَ الوطنَ الى يثربَ المدينةَ، نحتاج الى أكثر من تكرار سرد احداثها ،
انتفاضة أم حراك شعبي، بقلم: شريف سلمان
لا شك في أن ما يجري في هذه الأيام من تصعيد للمواجهات والنضال الشعبي الذي يقوم به أبناء هذا الشعب فداءً لوطنهم
اندلاعة، كفى بأكتوبر واعظًا، بقلم: جواد بولس
وكأننا نستعيد تفاصيل مشهد من فصول التيه، وفلسطين ما زالت تستجير بأبنائها العاقلين ليخلّصوها من فُجر مغتصبي أرضها ومن جهل كان، عمليًا، سبب الضياع الأول
مظاهرة سخنين:ما سبب سخط الشباب؟بقلم:مجد كيال
لم نفقد صوابنا في مظاهرة الأمس. لم نقتحم المنصّة جنونًا، ولم نمارس هواية التخريب – من يريد أن يصف الأمور كذلك، إنما هو يهرب من نقاش سياسيّ واجتماعيّ جديّ جدًا ،
جيل يرسم حلم الشعب الفلسطيني بلون ورائحة الوطن
يبدو المشهد الفلسطيني يتجدد بهبته الشعبية, وهي التي لم تغب عن الشعب الفلسطيني، اليوم تتجدد بوسائل المقاومة المشروعة, حق الدفاع عن الوجود والحياة ولو
مقال : اتركوا علي سلام بحاله
اتركوا علي سلام رئيس بلدية الناصرة بحاله ، له باع طويل في النضال الجبهوي في صفوف الجبهة ، هكذا يقال عندما كانت الجبهة على ظهور خيلها في الناصرة ،
بريطانيا أقرت بالذنب ولم تعتذر بعد..! بقلم: علي هويدي
في ذكرى مرور 85 سنة على وعد بلفور وبتاريخ 16/11/2002، نقلت الصحف نص تصريح لوزير الخارجية الأسبق في الحكومة البريطانية العمالية جاك سترو، أدلى به إلى مجلة نيوستيتسمان
هل تحقق موجة العنف الفلسطيني انجازا؟بقلم:يوني بن مناحيم
موجة العنف الفلسطيني الحالية لن تحقق اي انجاز سياسي وتزيد الكراهية بين الشعبين. لا بديل للمفاوضات السياسية والتعايش باحترام متبادل.
غضبة شعب ، بقلم : عضو الكنيست الدكتور احمد الطيبي
هنا على هذه الأرض التي وهبت زرعها للشمس وعطرها لحنون الجبل، مساحة للفرح والحياة، لأنها الأرض التي تمنح الأمل برغم الألم الذي يلفها بسبب عباءة الدخان الأسود،
حين تكشف أوروبا عن وجهها الآخر..!
إحترام وقبول الإنسان بغض النظر عن العمر واللون والجنس والمعتقد من المبادئ التي دأبت أوروبا على التغني بها لا بل وتعتبرها نموذجاً يحتذى به،
اللاجئ السوري .... أُكلتَ يوم أُكل الثور الأبيض
خمس سنين عجاف .. مضت تحمل في طياتها كل أشكال الحرب والدمار .. وكل ألوان الموت وأطياف العذاب . حرب أهلية لا تراعي الّاً ولا ذمة .. حرب إبادة جماعية ..
فخامة الرئيس سداسية لا تجعلها بمرمى فلسطين
فخامة الرئيس محمود عباس تحية أبناء شعبنا الفدائي كما يطلق علينا ، ثماني سنوات منذ عودة الروح للرياضة الفلسطينية . عمت الفرحة ارجاء فلسطين ،
ثمن الحضارة.. بقلم: محمد علي طه
قال العلاّمة المؤرّخ الفيلسوف الاجتماعّي العربيّ عبدالرّحمن بن خلدون قبل ستّة قرون: " إن الحضارة تفرز ما يفسدها". ويؤكد هذا القانون البليغ الذي توصّل اليه عقل،
قداسة البابا ولجان الأهالي ، بقلم : د. إلياس زيدان
خلال الأسابيع الأخيرة أثبت أهالي طلابّنا في المدارس المسيحيّة في قرانا ومدننا المختلفة - يافا والرّينة والرّملة والرّامة والنّاصرة ويافة النّاصرة وشفاعمرو والجشّ
سعيد نفّاع وخيار القائد، بقلم : المحامي جواد بولس
من المرجّح أن يقوم النائب السابق المحامي سعيد نفاع، بتسليم نفسه لإدارة مصلحة السجون الإسرائيلية في الأيام المقبلة، وذلك بعد أن تنتهي المحكمة العليا من النظر في الطلب المستعجل،
رحيل البروفيسور نعيم عرايدي ، بقلم : محمد علي سعيد
ولد الشاعر (والناقد والمترجم): د. نعيم عرايدي، عام 1958، في قرية المغار المطلة على بحيرة طبريا، وفيها توفيَ يوم: 2- 10- 2015، إثر مرض خبيث لم يمهله طويلا.
الانتفاضة الثانية...شريط ذكريات لا يتوقف، بقلم: عمار ابو قنديل
كنت حينها في الثالثة عشرة من عمري، أجلس أمام التلفاز وأتابع مجريات الأحداث بلهفة وقلق، شابّ يانع محبّ لوطنه، مناصرٌ لأبناء جلدته في معركة الأحرار أمام الأشرار
رسالة مفتوحة إلى ‘قيادات درزيّة‘ ! بقلم : المحامي سعيد نفاع
"يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم فاسق بنبأ فتبيّنوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين- صدق الله العظيم" .. الحضرات...
ما غاب عن خطاب الرئيس أهم مما جاء فيه، بقلم: د.جمال زحالقة
سبق خطاب الرئيس محمود عباس في الأمم المتحدة كلام واضح وكلام مبطن عن انه ينوي إلقاء قنبلة سياسية، لكن المتابعين عن قرب كانوا على علم بأن القنبلة
الطائفة المعروفية تحيي ذكرى رحيل الشيخ أمين طريف
صادف يوم امس الاول الجمعة ذكرى وفاة فضيلة الشيخ ابو يوسف امين طريف الرئيس الروحي السابق للطائفة الدرزية في إسرائيل .
45 عاما على رحيل عبد الناصر ، بقلم : زياد شليوط
حلت في الثامن والعشرين من سبتمبر الماضي الذكرى السنوية الـ 45 لرحيل أهم شخصية عربية في النصف الثاني من القرن العشرين، القائد "الريس" جمال عبد الناصر ،
فلسطين البوصلة رغم ما يسمى بالربيع الفاشل والأسود
نقولها بوضوح وقوة وبلا تردد، فلسطين البوصلة ، فلسطين تصمد رغم الخذلان، ودماء شهدائها تنتصر رغم ما يسمى بالربيع الفاشل والأسود والدموي ،
لن يضيع حق وراءه أبو مازن ، بقلم : وليد ظاهر - الدنمارك
تمر القضية الفلسطينية هذه الأيام في اصعب وأدق مراحلها، لا نبالغ اذا قلنا انها مرحلة مفصلية . فمن ناحية تبتكر القيادة الفلسطينية أدوات خلاقة،
تطور رؤية حركة فتح من البندقية إلى الدولة ( 2 )
لم تكن المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي في بداياتها إلا تطبيقاً لمرحلتي اتفاقية أوسلو، حيث كان من المقرر أن تنتهي هذه المفاوضات بقيام الدولة الفلسطينية،
تطور رؤية حركة فتح من البندقية إلى الدولة  ( 1 )
حين أطلق قادة الاحتلال مقولتهم بأن الجيل الثاني سوف ينسى القضية، وبالرغم من التقاعس العربي في اتجاه تحرير الأرض، واعتراف العالم بدولة الاحتلال،
يا لرخص الموت في أرضك يا عراق، بقلم : عزيز الحافظ
لا زال وطننا الغالي عراق الاحزان .. بلدا يدق فيه بوق الموت بمليون لون ونغمة لا تشبهه حتى الفنون التشكيلية وتلك الانطباعية التي تركها لنا سلفادور دالي...
المعركة على التعليم والعمل يجب ان تستمر، بقلم: جعفر فرح
إنتهت المرحلة الاولى من المعركة على مستقبل المدارس الاهلية بتحصيل ما قيمته بين 50-70 مليون شيكل للمدارس، علما ان ما رصدته وزارة المعارف في السابق
المعاني السامية للعيد ، بقلم : هادي زاهر
نجد أنفسنا أحيانًا مضطرين إلى قول ما قلناه سابقًا، ذلك لأن الأمور لا تندفع إلى الأمام كما يجب، وكنا قد أشرنا إلى معاني العيد السامية، آملين أن تأخذ هذه المعاني دورها في ترويض النفس،
عقوبة الإعدام قتل شخص باجراء قضائي، بقلم: د. حنا عيسى
هناك تعريفات عديدة ومتنوعة لعقوبة الإعدام منها الإعدام هو سلب لحياة الإنسان أو هو قتل عمد تقوم به الدولة ضد الفرد على اعتبار ان الإعدام هو أبشع أنواع القتل العمد .
 استقالة 'عباس'، نهاية مسيرة أم تحسين واقع ؟
احتشدت الأيام الماضية، بتكهنات صاخبة وغير منتظمة، حول مسألة استقالة الرئيس الفلسطيني "أبومازن" من رئاسة السلطة، وطلب المغادرة من المقاطعة صوب البيت والعائلة،
البلطجة وفظاظة البوليس تغيب في فلسطين
بلغت الستين في مايو الماضي، وأنا، مثلي مثل أي فلسطيني، أحمل في دمي حساسية شديدة ضد كل ما يتعلق بقوات حفظ الأمن في أي بلد أسكنه. في طفولتي،
فرض حال الطوارئ .. بقلم: هادي جلو مرعي
يجري حديث متصاعد عن حال فرض الطوارئ من قبل رئيس الحكومة السيد حيدر العبادي، ويتزامن ذلك مع توتر أمني كبير بسبب المواجهة مع العصابات الإرهابية،
لماذا يا قطرية ؟ بقلم: زهير دعيم
لماذا لا يقف غنايم والباقون في اللجنة القطرية – القَطريّة- الى جانب المدارس الاهلية في البلاد في نضالهم العادل من اجل حقوقهم وحقوق اطفالنا جميعًا.
مرآة الأمم في مذكرات القمم،بقلم: د. نضير الخزرجي- العراق
ما يميز حياة البشرية وما يحيط بها أن كل شيء قائم على التفاضل، لا أحد يشبه أحداً، ولا ذو نفس يشبه ذا نفس، ولا ثمرة تشبه أخرى، ولا بيئة مماثلة لثانية، ولا سلعة تشبه أختها،
الممثل علي سليمان حالة فنية فلسطينية نادرة..
لقد قيل الكثير عن الفنون الفلسطينية بالرغم من قلة الإنتاجات والأعمال, فلا ينكر أي منا أن الفن الفلسطيني له خصوصية وميزات لا تشبه فنون الثقافات الأخرى في دول العالم،
ديوان وأنت وحدك أغنية ، بقلم : رائد الحواري
هذا الديوان الثالث** الذي نتناوله للشاعر "فراس حج محمد"، وهو الأكبر، حيث يتجاوز عدد صفحاته ثلاثمائة وسبعين صفحة، وما يحسب للشاعر أنه قدم لنا نفسه ،
الآباء التعساء ، بقلم : أنطوني ولسن - أستراليا
الآباء التعساء يُنجبون أبناء تعساء، والآباء السعداء يُنجبون ابناء سعداء. هذه قاعدة عامة، وما يخرج عنها فهو شاذ. والشواذ لا حكم عليهم!
خائن واكثر ، بقلم : ياسر خالد
في مجتمعاتنا البعض أو الكثير بحاجة لأن يخرج قلبه من صدره وعقله من رأسه... ويغسله جيدا ويطهره بصفاء العقل ونقاء القلب.. نعم حقيقة ليست غائبة وإنما ظاهرة وبوضوح..
صبرا وشاتيلا ليست مجرد مكان، بقلم : عباس الجمعة
في صباح السابع عشر من أيلول عام 1982م استيقظ لاجئو مخيمي صبرا وشاتيلا على واحدة من أكثر الفصول الدموية في تاريخ الشعب الفلسطيني الصامد،
اذا صدأ الرأي أصقلته المشورة، بقلم: د. حنا عيسى
تعد حرية الرأي والتعبير مقدمة أساسية لتشكيل شخصية الإنسان اجتماعياً وسياسياً، وهي المدخل الأساسي لتكوين قناعة ذاتية باتجاه فكري أو أخر أو تصديق معلومة أو تكذيبها،
سياسة جامدة وكهرباء في عِلَب العرايس !
شكّلت أزمة الكهرباء مأساة قاسية لمواطني القطاع، باعتبارها إحدى المآسي المنتظمة وغير القابلة للكسر، حيث أصبحت منذ العام 2007، في عِلب العرايس، أي منذ حصول الانقسام،
مستقبلنا زبالة في زبالة، بقلم : هادي جلو مرعي- العراق
لا يجهد العربي في وصف وطنه فهو غير معقد كما هو الحال في البلدان المحترمة الأوروبية منها مثلا، فالمواطن الألماني يحار في الإجابة عن مستقبل بلده،
عيد في ظل غضب الباري على عباده، بقلم: معين ابو عبيد
حقيقة، يؤلمني ويؤسفني، أن أركز في مقالتي، وفي هذه المناسبة العطرة على مشاهد العنف، إراقة الدماء ،الدمار ،الخراب، حب الهيمنة والتسلط.
التعليم معضلة يواجهها المقدسيون، بقلم:د. حنا عيسى
تعاني مدينة القدس من انهيار شبه كامل في كافة قطاعتها التعلمية والصحية والاسكان، وهو هدف رئيسي تعمل حكومات الاحتلال المتعاقية على تحقيقه من خلال اضعاف المدينة،
رسالة للأستاذ سعيد نفاع وأبناء الطائفة الدرزية في إسرائيل
أخي سعيد أسعد الله أوقاتك أيًا كانت، صباحًا عصرًا أو مساء، لقد كنت مدركًا لما سيؤول إليه الأمر قلت: تعالوا يا أهلي الأحباء ولا تخشوا، أنا سأتحمل المسؤولية ،
مقال : الريبع العربي _ ثورات ام ثور اّت عاث بالارض فسادا ؟
اولا اريد ان ابدأ مقالي بجملة النهاية " الثورات العربية فشلت فشلاً ذريعاً والأحمق هو من يراهن على هذا الحصان الخاسر " ...عندما اندلعت هذه الثورات ،
الإنسان المميز ، رماح يصوّبها - معين أبو عبيد
يقول الله، سبحانه وتعالى، في سورة الرّعد آية 11: {إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتّى يغيروا ما بأنفسهم}. إنّ ما ينفرد به الإنسان من عادات أو ميزات تميِّزه عن غيره من الناس،
اللجان الشعبية وتطويرها وتعزيزها، بقلم: عباس الجمعة
نشأت مشكلة اللاجئين الفلسطينيين كما أسلفنا خلال حرب 1948، وذلك بطرد السكان الفلسطينيين من أراضيهم وأملاكهم ومساكنهم على أيدي العصابات الصهيونية،
صديقنا اختار الموت في يوم قائظ، بقلم : نبيل عودة
من المؤكد ان المرحوم اختار توقيتاً سيئاً لمراسيم جنازته وهذا جعلنا نتذكر يوم موته أكثر من كل الأيام التي عاشها.
المتابعة.. بين البناء والانتخاب، بقلم : ابراهيم خطيب*
لا شك أن بناء لجنة المتابعة كمؤسسة وطنية جامعة وممثلة لشعبنا الفلسطيني في الداخل، بات مطلب الساعة وخصوصاً أن من طبيعة الشعوب أن تبني مؤسساتها للنهوض بها وقيادة نضالها.
المصالحة الفلسطينية والعدالة الانتقالية، بقلم:فؤاد الخفش
مع كثرة الحديث عن ضرورة المصالحة الفلسطينية التي باتت حلم كل فلسطيني وشعار كل سياسي ومطلب كل فصيل ونداء كل عربي من الجيد بمكان أن نكون صريحين مع أنفسنا،
في عاصمة العرب (ارض الكنانة)، بقلم: بقلم : حسين الديك
لقد ارتبط اسم القاهرة عبر التاريخ بالعظمة ومركز الحضارة الانسانية وتعاقبت عليها الكثير من الحضارات ، حتى اصبحت رموز تلك الحضارات شاهدة الى يومنا ،
المأمول من الاجتماع الوزاري العربي الطارئ
ينتظر الاجتماع الوزاري العربي الطارئ الذي دعت إليه منظمة التعاون الإسلامي من أجل القدس والمسجد الأقصى الكثير القرارات الهامة من أجل وقف جرائم المحتل الصهيوني بحق القدس،
التطرف وانعكاساته على الوطن العربي، بقلم: د.حنا عيسى
تعيش الأمة العربية اليوم أسوأ أيامها بسب الاضطرابات والعنف الذي تعيش فيه المنطقة وحالة الانسداد المعرفي، إذ لا يوجد بلد عربي لم تمسه حالة العنف الفكري ،
اللاجئ السوري .. بين سنديان الحرب ومطرقة الغرق
خمس سنين عجاف .. مضت تحمل في طياتها كل أشكال الحرب والدمار .. وكل ألوان الموت وأطياف العذاب . حرب أهلية لا تراعي الّاً ولا ذمة .. حرب إبادة جماعية ..
حرق الأخضر واليابس، بقلم : ماهر حسين
(الحرق ) بالنسبة لي مرفوض .. أرفضه كوسيلة للتعاطي مع الإنسان والحيوان والنبات وأرفضه كوسيلة للتعاطي مع (العدو). وبالنسبة لي لم أكن ولن أكون أبدا من مؤيدي
فلسفة التعليم الحديث بقلم: د. حنا عيسى
أثبتت التجارب الدولية المعاصرة أن التعليم هو بداية للتقدم الحقيقي، وأن كل الدول التي تقدمت كان تقدمها من هذه البوابة، وإنها تضعه في مقدمة أولويات برامجها
التيار اليميني المتطرف وخطره على الديمقراطية، بقلم: فادي مرجية
اتباع التيار اليميني غالبا ما يدعون إلى التدخل في حياة المجتمع وفرض قيود على المواطن على النقيض من تيار اليسار المعتدل الذي يدعو إلى فرض المساواة
القدس الشرارة الساخنة ... بقلم : د. مازن صافي
بالاعتداء على الأقصى، تثبت "إسرائيل" بأنها فارغة اليدين، وقد أدخلت نفسها في تركيبات ائتلافية معقدة بعد تشكيل حكومة اليمين الجديدة برئاسة نتنياهو، وواضح أن
استمرار اضراب المدارس الاهلية لن يثمر عن الكثير ولكن....
الامانة العامة للمدارس الاهلية انجزت انجازا كبيرا فقد استطاعت في اضرابها إلزام وزارة التربية والتعليم بزيادة ميزانياتها باكثر من 50% من ميزانياتها العادية قبل الاضراب،
متابعة المتابعة محيّرة ، بقلم : د. موسى حجيرات
أسئلة كثيرة تُسأل، ومحاولات للإجابة. لجنة متابعة قضايا الجماهير العربيّة: من أوجدها؟ ولماذا؟ أليس لأنّنا نعيش في دولة تحكمها أغلبيّة تقبلنا رغما عنها.
الفكر الاسرائيلي ينذر بصراع دموي بشأن الاقصى
جاء المسجد الأقصى تتويجا لواقعة الاسراء والمعراج وسجل ضمن الوقائع المثبتة انه وحدة معمارية متكاملة يعود تاريخها للفترات الاسلامية المتقدمة، وبالتدقيق في
تساؤلات الحياة والموت!، بقلم: أنطوني ولسن - استراليا
كيف؟..أين؟..ومتى؟..ثلاث كلمات إستفهامية يتمحور حولها وجود وعدم وجود الإنسان.هي البداية والنهاية، الألف والياء. منذ أن تطلع الإنسان إلى حب المعرفة،
الإضراب إلى متى ؟، بقلم: فارس أسامة حربجي
مرحبا و أهلا بكم ، اسمي فارس أسامة حربجي من مدينة الناصرة ، عمري 12 سنة . باسمي واسم كل طالب بمدرسة أهلية اكتب هذا المقال وأقول ان الإضراب يجب أن ينتهي
مقال : معركة المدارس الأهلية... لها ما بعدها
لو كانت تعرف هذه الحكومة اليمينية الغبية ووزير معارفها الأبعد ما يكون عن أمور التعليم والمعرفة سلفاً ماذا فعلت وماذا سببت بإستهدافها مدارسنا الأهلية ،
لا تخف من التغيير، بل اعتنقه، بقلم: د. حنا عيسى
التغيير هو التحول من حال إلى حال، والتغيير في المنظمات أو التغيير المنظمي يعني التحول أو التنقل أو التعديل من حال إلى حال أخرى. ويمثل التغيير تحركاً ديناميكيا
عدنا يا مدارسنا، بقلم: الشيخ ضياء الدين أبو احمد
أيها الأخ الحبيب ها هم الأبناء قد عادوا إلى مقاعد الدراسة بعد عطلة طويلة انقطعوا فيها عن مقعد الدراسة والكتاب والقراءة والوظائف ليعودوا مرة أخرى إلى الدارسة التي يتمنى البعض أنها
لا لسفك الدماء وازهاق الارواح وإثارة النعرات القبلية
الحمد لله رب العالمين. واشهد أن لا اله إلا الله ولي الصالحين. واشهد أن نبينا وعظيمنا محمدا رسول الله، اما بعد: بعد اعمال العنف الأخيرة والنزاعات التي تفشت في مجتمعنا ،
مقال : المتابعة بين ان تكون او لا تكون
تواجه لجنة المتابعة العليا تحديا كبيرا على اكثر من مستوى ، الاول هو العرقلة القضائية التي حاول البعض وضعها في طريق انتخابات لجنة المتابعة،
نحن بحاجة إلى فرمتة ، بقلم : نسيم أبو خيط
في سنتي الدراسية الأخيرة في المدرسة الثانوية ، جاءني طالب جامعي، يهودي، وقال بلا مقدمات:- اقترحوا علي أن أكلمك ..
اذا حدث الانفجار ، بقلم : اللواء مازن عز الدين
الشهيد محمد ابو خضير عندما احرقوه فقد حرقوا قلوبنا جميعا وحركت فينا كل قوى الانتماء لفلسطين الأرض والشعب في كل الساحات التي نتواجد عليها في المنفى والوطن،
'الباهرة'، مجموعة قصص رجاء بكرية المتجدّدة،'1'
'بطلةُ قصص رجاء بكرية في "الباهرة" لم يُعذبها جسَدُها فقط، وإنما فقْدانُ الوطن ومعه فُقدان الحبيب المقاتل زادا عذابها. فالوطنُ الذي فقدته عام 1948، والحبيبُ الذي كان
خطية العبادي، بقلم : هادي جلو مرعي - العراق
من مساوئ الشعب العراقي إنه يتعلق كثيرين بالأشخاص، ويشاركه في ذلك كثير من العرب والمسلمين، لكن العراقيين يتميزون بالتصعيد في مشاعرهم وتعلقهم بالوجدانيات،
لا للعنصرية لا للطائفية نعم للانسانية
العنصرية في الإصطلاح: الاعتقاد بأن هناك فروقا وعناصر موروثة بطبائع الناس أو قدراتهم وعزيها لانتمائهم لجماعة أو لعرق ما، وبالتالي تبرير معاملة الأفراد المنتمين لهذه الجماعة،
مقال:النموذج الأوروبي – عفو ضريبي لفترة محدودة
في السنة الأخيرة قيل الكثير عن الوضع المالي لليونان الّتي كانت على وشك الإفلاس وترك كتلة اليورو ; لهذه الدولة لم تتبقى أموال ومن دون تحويل الأموال ،
مدارس وكنائس، بقلم : سهير سلمان منير
يدرس في مدارس البلاد الأهلية المسيحية 33 ألف طالب في 47 مدرسة مسيحية يعمل فيها نحو 3000 معلم. لكن دورها التنويري الأخلاقي والوطني يعود إلى قرون في بلادنا
المدارس الاهلية... خط احمر!! ، بقلم: عامر شحبري
بصفتي والدا لابنتين تعلمتا وتخرجتا من مدرسة أهلية وبصفتي واحدا من ابناء هذا الوطن الغالي والمجتمع العظيم بتشكيلة الاخوية المبنية على المحبة والمصير الواحد،
عدم استجابة الحكومة لمطالب المدارس المسيحية يدفع للتصعيد!
إضراب المدارس المسيحية في الوسط العربي في اسرائيل ، أو الأهلية كما يطلق عليها عادة، نتيجة كونها مدارس غير مخصصة لطائفة معينة بل تفتح أبوابها
قيادة في امتحان، يكاد يكفي! بقلم : المحامي جواد بولس
كشفت المواجهة الأخيرة بين الحكومة الإسرائيلية والهيئات التمثيلية للمواطنين العرب في البلاد كثيرًا من الملامح غير المألوفة، وقد تكون هي الخليقة والطبيعية ،
يا أيها الهارب من كل شيء، تمهل!
انت الذي تقرأ الان، انت الذي لا خيار لك سوى القراءة، لا تنتظر سوى المضمون، انت الذي تموت بين السطور لتجد لنفسك مخرجا اخر يبعث بك الحياة من جديد،
المياه الغريبة لا تٌدير الطواحين، بقلم: معين أبو عبيد
كما ذكرت، في عدة مقالات، أن قلمي التزم بالجوهر ، بعيدًا كل البعد عن المظهر، هادفاً مصلحة البلد وأهلها والتوعية، مؤسسًا نقديَ البناء المبني على حقائق ووقائع وإظهار الحق والحقيقة،
أبناؤنا أمانة ، بقلم : عمار محاميد من ام الفحم
أبناؤنا أمانة و أي أمانة كبيرة معلقة على كاهلنا وعمرنا ان ازهرت عطرا عشنا سعداء , وان جفت معاقلها صرنا تعساء , مقيدة في اعناقنا لزمن
نضال المدارس الأهلية... كنموذج لفشلنا، بقلم: محمد زيدان
أعتقد أن الاستمرار بإضراب المدارس الأهلية وحدها، وإلغاء إضراب باقي المدارس العربية، فيه أكثر من رسالة تظهر الضعف الذي نحن فيه... بواقع الحال فالمدارس الأهلية
 شمروا وانهضوا بالبلاد، بقلم : محمد شوارب
إن الدنيا هي سباق طويل وعنيد، أنا وأنت وأنتم نشترك في هذا السباق، ربما يستغرق هذا السباق العمر كله، ولكي نعرف بعد ذلك من المخطئ ومن الذي أصاب؟
10سنوات على مجزرة شفاعمرو، بقلم : معين ابو عبيد
كنتُ اوّل شاهدي العيان، للمجزرة التي وقعت على بعد امتار من مكتبي، والتي خلالها اصطدم الباص رقم 167 بسيارتي الخاصّة. لم يكن هذا الحدث وهذا اليوم المشؤوم عاديًا،
ملاحظات حول ما يسمى إضراب المدارس المسيحية
الملاحظة الاولى وقائية: للمدارس الأهلية الارسالية كان دور هام ومركزي في تنشئة جيل كامل من الطلاب وإعدادهم الجيد للدراسات العليا والجامعية، خاصة في ظل غياب مدارس حكومية،
كن انت ، بقلم : ياسر ناشف - الطيبة
لا قيمة للجمال إن فقدت الأخلاق ولا قيمة للنجاح إن لم يجتهد صانعه.. فالقائد هو من يصنع الأحداث وهو من يجبر الناس على الانبهار بصنيعه والانقياد له.. وهو من يجعل
سحقا لمن يطلق النار ‘رصاصة طائشة‘، بقلم: عمار محاميد
سحقا لمن يطلق النار ويقلق للبشرية هداة بالها وكأنه في حرب دامية ولم لا وقد وقع الضحايا واحدة تلو الاخرى " والحبل على الجرار " ، اما الجاني في الاختفاء يلوذ .
تقليصات الأونروا إنتهاك لحقوق الإنسان، بقلم: علي هويدي*
آخر ما كان يفكر فيه المرء بأن يكون تقليص خدمات منظمة من المنظمات التي أسستها الأمم المتحدة يشكل انتهاكاً للإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي أطلقته الأمم المتحدة،
إذا لم تكن ذئبا أكلتك الذئاب ، بقلم : عصمت وتد *
إثر المقال السابق حول مستقبل الرأسمالية وردت تساؤلات عديدة تستفسر عن ماهيتها، أسسها، ميزاتها، تاريخها وعلاقتها بالشريعة الإسلامية.
تمرد في مقبرة إسرائيلية ، بقلم : توفيق أبو شومر
قام والدا الجندي الإسرائيلي، ليلك مات، بوضع ملصقٍ على قبر ابنهما المقتول في عملية الجرف الصامد في غزة 2014 مكتوبٍ عليه: قُتل ابننا، لي بار ،على يد بيبي، وبوغي!
جاذبية البلاسيبو في واقعنا الفلسطيني، بقلم :د. مازن صافي
بداية علينا أن نتفق جميعا أن القضية الفلسطينية تمر بأدق وأخطر مراحلها، وأنه ان لم ندرك ذلك جيدا قبل فوات الأوان فسوف ندخل في دولاب دوَّار وقفزات في الهواء،
العلمانية والدين وتناقض المرجعيات، بقلم: ابراهيم خطيب*
فكرة العالم الحر القائمة على عدة ركائز اهمها الحرية الفردية والحقوق، تنادت بها الدول في عصر الحداثة وكانت نوعا من عصارة الفكر الحديث المبني بجله على القيم العلمانية،
التنوع الحيوي لواد الباذان ، بقلم: د. وليد الباشا
يقع واد الباذان شمال الضفة الغربية حيث يبعد 7 كم شمال شرق مدينة نابلس. يغذي مجرى الواد سبع ينابيع مياه عذبة، تتناقص بالصيف حتى ان بعضها اصبح يجف تماما خلال السنوات الاخيرة.
خطوات تجعل منك شخصا ناجحا، بقلم:ميري سكران- الناصرة
حتى نصل الى حياة متوازنة لا بد لنا في البداية ان نتعرف على انفسننا بعمق ونستطيع ذلك من خلال بعض الاسئلة، هل تريد النجاح والتفوق في حياتك لكي تعيش حياة سعيدة قدر المستطاع؟
شجرة التين ، بقلم : سهيل مخول - البقيعة
من امثالنا الشعبية " في تموز اقطع الكوز" أي أن ثمار التين تنضج في شهر تموز. شجرة التين معروفة للجميع وراسخة في أذهاننا، نجدها في قرانا الفلسطينية ،
العلم بلا دين أعرج والدين بلا علم أعمى، بقلم: د. حنا عيسى
لقد انطلقت الفلسفة انطلاقة مسالمة مهادنة أمام الدين، فكانت انطلاقتها متضامنة الى حد جاءت فيه سخرة لخدمة الدين، ويعتبر كل من الفلسفة والدين حركة فكرية تجادل كل
الصين في عيون الفلسطينيين لنا حكاية، بقلم: أ.محمد ابو اذريع
عندما تطأ أقدامك سور الصين العظيم تشعر بأنك أمام شعب عظيم ومن عظمة السور العظيم تطل على حضارة وتاريخ طويل وهنا أتحدث عن إرادة البناء والتحدي واليوم الصين،
هل المجتمع الإسرائيلي فقد القيم والإحساس؟
حادثة حرق الرضيع الفلسطيني، علي دوابشة، من قرية دوما وإصابة والده وشقيقه ابن الـ 4 سنوات لا تزال تتصدّر عناوين الصُّحف ومواقع التواصل في البلاد والعالم وأثارت،
الدفان ومظاهرات شارع الرشيد ، بقلم : علي فاهم - مصر
في فترة الخمسينات كانت التظاهرات تشعل الشارع العراقي وكان شارع الرشيد لا يهدأ ويستكين يوماً الا وتخترقه مظاهرة ضد هذه الحكومة او تلك القرارات او تلك الوزارة ،
وزارة الدموع ، بقلم : عادل عطية - مصر
في التفاتة شريرة لتفعيل معنى كلمة "وزارة"، التي هي من الوزر، أي الأثم؛ قرر أحدهم: أن مريم ملاك لا تستحق أي علامة اضافية أكثر من صفر!
العرب واليهود عند غوستاف لوبون، بقلم: توفيق أبو شومر
ظللتُ طوال سنوات عديدة مُغرما بإثارة ومناقشة كثيرٍ من الكُتُب التي تُشيد بحضارة العرب، مثل كتاب " شمس العرب تسطع على الغرب " ، " لزغريد هونكه " ،
يوميات نصراوي: عبد الناصر في موسكو، بقلم: نبيل عودة
في نهاية كانون ثان 1970 ، كنت اعالج في احد مستشفيات موسكو بسبب تعرضي للسعات البعوض وهو مستشفى معروف بانه الأرقى في موسكو ويسميه البعض "مستشفى اللجنة المركزية"،
متى نتوقف عن الكلام ؟ بقلم: محمد نجيب الشرافي
قتلنا الرضيع `علي دوابشة` قبل أن يرتقي. أصابنا بالخجل من أنفسنا وبتنا لا نقوى على النظر في عيون اطفالنا.
براءة الشمس من الحرارة المرتفعة ، بقلم : طارق بصول
بسم الله نحمده على نعمه التي لا تنفذ ونستعين ونستهدي به ونصلي ونسلم على المبعوث رحمة للعالمين سيد المرسلين محمد بن عبد الله.
مقال : حماس ومحاولاتها شيطنة السلطة والمنظمة
منذ ان سيطرت حركة حماس على قطاع غزة بما سمته الحسم العسكري، وما يسميه البعض الانقلاب على الشرعية، لم تتوقف آلتها الاعلامية ولا ناطقيها الرسميين ولا إي من قادتها،
الوقفات مع الكتيبة الدرزية ، بقلم : سعيد نفاع
طالعنا الناطق العسكري هذا الاسبوع ببيان وزعه على وسائل الإعلام، يبشر القراء أن إلغاء الكتيبة الدرزية "حيرف – حربة" ( كان اسمها سابقا كتيبة الأقليّات) ،
حراثة الارض في الوطن خير من عد النقود في الخارج
اختلفت تعريفات الوطنية عند الباحثين باختلاف المناهج الفكرية لديهم فمنهم من جعلها عقيدة يوالي عليها ويعادي، ومنهم من جعلها تعبيرا عاطفيا وجدانيا يندرج داخل إطار العقيدة الإسلامية ويتفاعل معها.
السلطة هي السلطة، بقلم : هادي جلو مرعي - العراق
لا فرق بين سلطة وسلطة، فمعناها يحتوي كل "صور وأشكال النفوذ والمال والجاه والمنافع والسطوة والحضور والهيبة والتمكن والتملك والحصول على مكاسب لا تتوفر لأحد ما لم يقترب منها،
العرس الفلسطيني.. ملاحظات حول حقوق الافراد والحيز العام!!
يقف المجتمع الفلسطيني في البلاد على اعتاب نهاية فترة الاعراس وبدء التحضير لموجة الاعراس في العام القادم. يسلط هذا المقال الضوء على حالة اجتماعية تتعلق بجميع افراد ،
ما المطلوب من اجتماع المجلس الوطني ؟
نحن الفلسطينيين دائما نحرق الفيلم قبل انتاجه حبا في السبق الصحفي أو لكي يقال انني زعيم وأعرف ما في الكواليس ( لماذا يتم الحديث عن تغيير بعض أعضاء اللجنة
مشروع روجرز في وثيقة سرية، بقلم: توفيق أبو شومر
نشرت صحيفة يديعوت أحرونوت 10/8/2015 بعض نصوص وثائق سرية عن مشروع ، وليم روجرز للسلام، عام 1969 . ((كانت خطة روجرز تنصُّ على انسحاب إسرائيل
الماذا لحديث عن خليفة للرئيس عباس وليس خلفاء ؟!
كثر الحديث خلال الفترة القريبة الماضية عن "نية" الرئيس محمود عباس ترك جميع مناصبه، و"ربما" الابتعاد او اعتزال السياسة، ذلك ان الرجل كما يقال بلغ من العمر عتيا،
المجانين ينسجون تحفة أدبية بقالب جديد، بقلم: رولا غانم
صدرت رواية مجانين بيت لحم للأديب والصحفي أسامة العيسة عام 2013 عن دار نوفل في بيروت وتقع في 254 صفحة من الحجم المتوسط.
خطاب السيد نصرالله في انتصار تموز شكل نقطة ارتكاز
كل من دخل وادي الحجير ، أدرك معنى ودلالة الشعار الذي حددته قيادة "حزب الله" للاحتفال السنوي التاسع لمناسبة الانتصار التاريخي في حرب تموز العام 2006،
الأحزاب والنقابات... الحاضر الغائب، بقلم: نبيل دويكات
يعيش مجتمعنا الفلسطيني هذه الأيام أزمة حقيقية في كل جوانب ونواحي الحياة الاقتصادية والسياسية والإجتماعية والثقافية..الخ من الجوانب. وبات من الصعب جداً
في ذكرى تل الزعتر ورحيل ابو عدنان، بقلم: معن بشور
كما، في كل عام، نلتقي حول مناسبتين أليمتين لكنهما حافلتان بالمعاني والدلالات، فنقرأ في ضوئهما واقعنا وحال امتنا. أول المناسبتين هي ذكرى استشهاد مخيم
المظاهرات بداية لانبثاق حركة سياسية اجتماعية مدنية في العراق
على الرغم من أن الشعارات العلنية البارزة وما دفعت الى التظاهر و هي المطالبة بتوفير الخدمات من الكهرباء و الماء و الصحة، الا أن من يتمعن في مطالبات المتظاهرين
انبشني لأنبشك ، بقلم : ربى مهداوي
يتراقص العالم بصمت في لحظة وبأعلى صوت في لحظة اخرى، كل منهم يحاول أن يثبت جدارته في ذاك المرقص المزيف، الذي لا يحمل إلا ألوانا زاهية تخرج العقل عن الذهن النفسي،
خطر سياسي بحال استمرار ازمة الاونروا، بقلم: مازن ابو زيد
تعتبر وكالة الغوث الدولية لإغاثة و تشغيل اللاجئين الفلسطينيين صمام الأمان للقضية الفلسطينية كونها الشاهد الدولي والحقيقي على معاناة ومأساة شعبنا الفلسطيني،
سليم نخلة، وداعًا ، بقلم : المحامي جواد بولس
أيتها الأخوات أيّها الإخوة .. للمؤمنين حكمة العاجزين وحضنُ السماء بعيد، وللعاشقين ما قالته السنابل للشمس وحضنُ الأرض كفيل. للناس قدّيسوهم ولي قديسٌ:
مقال : فتشوا عن هيكلكم المزعوم في مكان آخر
اعتاد اليهود خصوصا المتدينين منهم في شهر آب أغسطس من كل عام اظهار الحزن والحسرة، وصيام اليوم التاسع منه وذلك تخليدا لذكرى الهيكل ،
الشعور بالخجل ليس الحل يا سيد ريفلين، بقلم: محمد علي طه
المجرمون القتلة الذين قتلوا/ حرقوا الطّفل الفلسطينيّ ذا الوجه الملائكيّ عليّ دوابشة من قرية دوما الثّكلى الصّابرة وهو نائم في سريره يلاعب غزالته، والابتسامة الحلوة
مع شهداء شفاعمرو بذكراهم العاشرة، بقلم: زياد شليوط
عشر سنوات انقضت ولم تمض.. المجزرة حاضرة في أذهاننا لم تغب.. شهداء شفاعمرو الأبرار حاضرون في ذاكرتنا وكأنهم لم يتركونا.. معاناة الضحية المتهمة بالقتل ،
مقال: لمنع الارهاب يتوجب ان يكون هناك وضوح سياسي
بسبب التعقيدات السياسية والدينية فقد أصبح مفهوم "الارهاب" غامضاً أحياناً ومختلف عليه في أحيان أخرى. فهو الأفعال العنيفة التي تهدف إلى خلق أجواء من الخوف،
كن من الطائفة ... بقلم : المحامي خالد رمضان زبارقة
في يوم 26.7.2015 تجسد الحق في أعلى تجلياته في المسجد الاقصى المبارك في مقارعته للباطل الذي يتمثل في الاحتلال الاسرائيلي.
يوم جميل ... بقلم : عيسى قراقع
لانهم لا يرون يوما جميلا، يعيشون في كابوس الاحتلال الاطول والاعمق في العصر الحديث، لا يستمتعون الا بضرب المعتقلين وسماع اناتهم وصراخهم وصدى اوجاعهم المتطايرة،
الأقصى .... بوصلة الأُمّة، بقلم : الشيخ حمّاد ابو دعابس
مرَّةً اخرى وككل مرَّةٍ ، اعتداءات جديدة ، واقتحامات صهيونية متطرِّفة لباحات المسجد الاقصى المبارك . تتصدَّى لهم مجموعة من المرابطين والمرابطات ، تنكِّل بهم الشرطة الاسرائيليَّة،
‘اكشين‘ ... بقلم : الصحفي نسيم أبو خيط
المستوطنون يثورون على صانعيهم : جاء في الأنباء أن السلطات الإسرائيلية اعتقلت حفيد الراب كهانا الأول الذي ملأ صيته الإعلام الإسرائيلي بكره العرب ،
اذا غاب الوعي فكلّ شيءٍ يقتلنا ....... حتى الحداثة
في كلِّ يوم يبلغنا اختراع من هنا او هناك ، جاء في ظاهرة لاسعادنا ، وترفيهنا ، واراحتنا ، ولكنَّه في الغالب سيف ذو حدّين ، احدهما فيه المتعة والرَّاحة والآخر فيه الشقاء والفتنة والقتل .
الساحر ، بقلم : ياسر خالد - الطيبة
منذ نعومة أظافرنا ونحن نسمع عن الساحر ومنذ نعومة أظافر من أسمعونا وهم يسمعون عن الساحر. الساحر هو من يمارس الخداع على الناس فيخيل لهم الاشياء ،
هل تكون المفوضة القادمة للمساواة في فرص العمل عربية؟
في الأسبوع الماضي تم افتتاح المنافسة على وظيفة مفوض مساواة الفرص في العمل على شرف انتهاء دورة ست سنوات للمفوضة الأولى – المحامية تسيونة كينغ – يئير.
وزيرة القضاء شكيد تكتب في الفيسبوك حول الدوابشة
"طفل صغير بعمر شهور معدودة مات حرقا. انا أفكر بلحظاته الاخيرة ، افكر بوالديه اللذان حاولا انقاذه من النار الحارقة، من الجحيم. لا يوجد هنا، بهذا الحدث المروع ، يهود او عرب،
الدولة بين الحق والعنف ، بقلم : د. حنا عيسى
الدولة هي مجموعة من الافراد يمارسون نشاطهم على إقليم جغرافي محدد ويخضعون لنظام سياسي معين متفق عليه فيما بينهم، وتشرف الدولة على أنشطة سياسية واقتصادية واجتماعية،
فلسفة مبسطة: فلسفة القانون ، بقلم : نبيل عودة
تتخصص فلسفة القانون ببحث ودراسة مضمون القوانين. نجد تعددا في النظريات والآراء والتحاليل والاستنتاجات. من ابرز النظريات نظرية يطلق عليها اسم "القانون الأخلاقي"،
إمارات الحبّ والعطاء بقانون الّلاكراهية الّلاعِدائية الّلاطائفية.!
المرسوم الأخير لرئيس الدولة حفظه الله بعدم إزدراء الأديان والأعراق والأجناس، يؤكد على أن الإماراتيين لايتقدمون بالعمر فحسب، .. بل وأيضا بالعقل والحكمة والنزاهة والحب والعطاء ..
الاستقالة ليست هي الحل، بقلم: رمزي نادر
سربت وسائل الاعلام العبرية نبأ حول نية الرئيس عباس اعلان الاستقالة خلال الاشهر القليلة القادمة، مع التزامن في تسريب معلومات حول لقاءات جرت في عواصم غربية،
ريفلين:يجب أن لا نسمح للإرهاب اليهودي بأن ينتصر
للأسف الشديد ، حتى الآن يبدو أنّنا تعاملنا مع ظاهرة الإرهاب اليهودي بتساهل ..‎ طريقهم ليست طريق دولة إسرائيل ولا طريق الشعب اليهودي
اللعبة الصفرية في الشرق الأوسط مع إسرائيل فقط
ضمن نظريات العلاقات الدولية، تُعَرَّف نظرية اللعبة على أنها المنهج الذي يقوم بدراسة صناعة واتخاذ القرار ضمن العلاقات الدولية في المواقف التي يغلب عليها صفة الصراع أو التعاون،
تحية وفاء للقائد الشهيد حفظي قاسم ‘ابو بكر‘
هكذا يرحل القادة المناضلين الذين حملوا القضية الفلسطينية وكان هدفهم الاساسي تحرير الارض والانسان من خلال مدرستهم الثورية، قالقائد حفظي قاسم " ابو بكر"
فلسفة مبسطة: ما هي الفلسفة؟ بقلم: نبيل عودة
"علامة" من المفكرين الدينيين (لا ضرورة لتحديد هويته الطائفية) رفض مقالاتي الفلسفية بقوله " ان الفلسفة هي ابتكار صليبي استعماري يجب ان لا نعتمدها في فكرنا،
مصر مقبرة الغزاة، بقلم: معن بشور
في أواسط الخمسينات من القرن الماضي، وتحديداً بعد العدوان الثلاثي (البريطاني – الفرنسي- الإسرائيلي) على مصر، كنت ككثير من زملائي في مرحلة الدراسة الإعدادية،
زوزو الوزير، بقلم: هادي جلو مرعي
كل زوجة تمتلك في سرها وفي العلن ماتدلع به الزوج سواء كان بسيطا، أو من أصحاب النفوذ والسيطرة كالوزراء والتجار وأعضاء مجلس النواب، ولفت إنتباهي قول الزوجة لزوجها،
عندما يصبح الفن مؤامرة ، بقلم : غادة نوارة
بعد أن كان الفن رسالة سامية ووسيلة لتشكيل وجدان الجماهير وعقلها ووعيها وثقافتها ..... أصبح مؤامرة ! بعد أن تحولت الأغنية لأغنية جنسية ..... والأفلام لأفلام إباحية ....
م ت ف الكيان السياسي والمعنوي للشعب الفلسطيني
كان من نتائج نكبة العام 1948 تدمير الحقل السياسي الفلسطيني كما تبلور قبل ذلك في الصراع ضد الاستعماري البريطاني والاستيطاني الصهيوني. ولم يتبلور حقل سياسي فلسطيني جديد،
 عام على العدوان الملعون (2-3)  ، بقلم: د.مازن صافي
بعد أسبوعين من بدء العدوان الملعون، تحولت غزة الى كتلة من الركام ممزوجة بالدم والأشلاء والكبرياء وإرادة البقاء، هكذا هرعوا خارج البيت مسرعين،
في المخيم ، بقلم : نور الميمي
سأتحدث عن المخيم وعن ما يدور بداخله من أفراح ومداهمات وابتسامات تخفي وراءها أسرار وكلام بداخل كل من هم بالمخيم إن كان كبيراً او صغيراً . في المخيم أرى ما لا تراه كل من المغتربين،
للفتيات فقط... إليك أختي ... بقلم : بقلم : عبدالغني بركاني
خذي هذه الحقيقة واطرحي ظلام الشك بأنوار اليقين، وكوني على علم بأن تلك الخيالات ما هي إلا أفكارا خبيثة زرعت في قلوبنا وتغلغلت إلى عقولنا...
من يسكت حنين زعبي!! بقلم: طه اغبارية - ام الفحم
في مقال مطول لها قالت عضو الكنيست الإسرائيلي حنين زعبي، إن مشكلتها مع الحركة الإسلامية وليست مع الإسلام، ولعل هذا مقبول في السياسة
وقفات على المفارق ... مع الطائفيّة
الطائفية عندنا صارت في قاموس الكلمات الاتهاميّة، نلقيها جزافا على كل تصرف يقوم به الإنسان في حدود الطائفة التي ولد فيها دون إرادة منه. ولكن السؤال يظل: من هو الطائفي،
وزارة الصحة .. قبل فوات الأوان ؟؟
تولي القيادة الفلسطينية الحكيمة بشكل عام ومؤسسة الرئاسة بشكل خاص اهتماماً كبيراً بالخدمات الصحية في وطننا الكبير المترامي الأطراف، إلاّ أن الوزارة المعنية بهذه الخدمة،
الجاهلية المعاصرة، بقلم : حسين الديك
لقد اخطأ الكثير من المؤرخين والادباء والعلماء في تقسيم العصور في المجالات السياسية والفكرية والادبية العربية،حين قسموا تلك العصور الى عصر جاهلي وهو العصر العربي،
مكمن الخطورة في الفساد انه يأتيك من مأمنك
الفساد ظاهرة قديمة في فحواها وحديثة في اساليبها، تعددت اساليب الفساد بتنوع بيئته حيث اتخذت اشكال مختلفة منها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والقانونية والدولية.
حديث المبادرة الفرنسية،بقلم: محمد السهلي
انتقى المفاوض الفلسطيني بعض العبارات الجاذبة في الأفكار الفرنسية وتجاهل الأخطار الوطنية الكبرى التي تحفل بها هذه الأفكار، نفت الخارجية الفرنسية بسرعة صحة ماقاله ،
خطط الأيباك لإفشال اتفاقية إيران النووية
عرضت صحفٌ إسرائيلية خطط الأيباك لدعم أعضاء الكونجرس الجمهوريين المعارضين لأوباما وللاتفاق .... أبرز هذه الخطط: إلغاء كل إجازات موظفي الأيباك، وتسخير جهودهم،
المقياس الحقيقي لجدية الحرب على الإرهاب
المقياس الحقيقي لجدية الحرب على الإرهاب هو بتغيير الموقف من سوريا • الولايات المتحدة غير جدية في حربها على الإرهاب .• الولايات المتحدة معنية بإستنزاف كل ،
وقفات على مفارقنا مع السطو على عيد الفطر
الوقفة الأولى ... الاحتلال عبر التاريخ : عصرتُ دماغي حتى الإعياء محاولا أن أستل منه حالة تاريخيّة سطا محتلّ فيها على أعياد ومناسبات محتل قرر أن يبقى على ما كان عليه،
التغلّب على الحاجز النفسي- الإجتماعي
التغلّب على الحاجز النفسي- الإجتماعي بين الإسرائيليين والفلسطينيين: لا يعني الإلتزام المزعوم المُعلن من طرف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس ،
نعم للحوار، لا للتهديد، بقلم: زياد شليوط
لم يعد سرا أن نسبة التأييد والتماثل مع "داعش" وأعمالها تتزايد وتتكشف يوما اثر يوم، داخل أوساط عديدة في مجتمعنا العربي، حتى وان أنكر أولئك فان تصرفاتهم وأقوالهم تدل على ذلك،
عيد في ظلّ مسلسل القتل والدمار
نعم، لقد خَرَجت النجوم عن أفلاكها، والكلمات عن منطقها، فلم تعد هناك كلمات لم تُدون في هذه المناسبة التي ملّها القارئ، تطرّق فيها أصحاب الأقلام بصورة تقليدية بحت عن،
درجات الاضطهاد: التعصب، التمييز والعنف
الاضطهاد هو استخدام السلطة أو القوة لتدعيم مجموعة على حساب تضعيف وتهميش مجموعة أخرى. يمكن أيضا أن يكون القهر على مستوى فردي، من شخص لآخر. والاضطهاد،
رماح يصوّبها- معين أبو عبيد
عيد في ظلّ مسلسل القتل والدمار: نعم، لقد خَرَجت النجوم عن أفلاكها، والكلمات عن منطقها، فلم تعد هناك كلمات لم تُدون في هذه المناسبة التي ملّها القارئ ، تطرّق فيها أصحاب،
دلوعة بابا، بقلم: د. محمود الخطيب
قبل عشرات السنين بدأت تجربة علمية في جامعة ستنافورد في امريكا قام بها الباحث فولتير ميشل، والتي عرفت بعد ذلك باسم "تجربة المارشملو". هذه التجربة اجريت على اطفال،
عدل الكلام في أحكام الإعدام !!!
فهمنا من أحكام الإعدام الصادرة ضد الرئيس المصري/ محمد مرسي وأعوانه من قيادات الإخوان المسلمين أن التهمة التي صدرت بسببها أحكام الإعدام هذه هي "التخابر والهروب،
قراءة تحليلية لمقال التنظيم الباهت في حركة فتح
قراءة تحليلية لمقال بكر أبو بكر التنظيم الباهت في حركة فتح:بداية أتقدم بالشكر الجزيل لأخي وصديقي المفكر الفلسطيني بكر ابوبكر عضو المجلس الثوري لحركة فتح، لإتاحة الفرصة،
الجريمة نتاج الترف الاجتماعي بقلم:د. حنا عيسى
الجريمة ظاهرة اجتماعية، وأن التجريم بحد ذاته هو الحكم الذي تصدره الجماعة على بعض أنواع السلوك بصرف النظر عن نص القانون. وفي هذا الاتجاه، يميز البعض بين،
المعاناة والآلام تشتد على اللاجئين الفلسطينيين
يمضي شهر رمضان أيامه ولياليه والمعاناة والآلام تشتد وتزداد على اللاجئين الفلسطينيين في كافة اماكن اللجوء والشتات وخاصة الذين ذاقوا الويلات والمآسي جراء،
سياسة التطهير العربي الإعلامي بالمسلسلات
من الواضح أن الشعوب العربية انشغلت بقصص المسلسلات دون التركيز الدقيق للرسائل الموجه فعليا من خلالها، لم يدركوا أن مسلسل باب الحارة هو جزء من سياسة موجهة،
الام الشهيدة بالنقب الجريح،بقلم:المحامي عامر عبد الله ابوعصا
لا ادري كيف ابدأ خطابي هذا اليكم سادتي وسيداتي جمهور القراء أأهنئكم بحلول عيد الفطر السعيد أم أعزيكم بفقدان ارواح غاليه ، زهقت في هذا الشهر الفضيل ،
المارد الفارسي و الأمة العربية،بقلم:حمدان زميرو-قلنسوة
بليلة السابع والعشرون من رمضان 1437 "ليلة القدر" وليس صدفة،يعلن عن الوصول لاتفاق بين الدول العظمى وعلى راسها الولايات المتحدة الأمريكية و أيـران وذلك بعد،
طرطشات، بقلم: الدكتور فتحي ابوﹸمغلي
• نضال لم يكتمل: سير ذاتية تكتب ومقابلات صحفية تنشر وأخبار وصور يتم تبادلها من خلال وسائل التواصل الإجتماعي، تتحدث بكل التفصيل عن نضالات حقيقية أو مزعومة للبعض،
 الصّيام الجديد، بقلم: موسى حجيرات
لو سئل أيّ من مسلمي هذا الزّمان، وهذه الدّيار بالذات، عن أهداف الصّيام، لعدّها عدّا، وفصّلها تفصيلا، ولأكد أهميتها، وخصّ أهميّة الشّعور لمدّة محدودة بما يشعر به ،
إيران وهندسة المفاوضات بالعناد للزناد.!
بعد 13 سنة من العناد الإيراني الذي قيل عنه الكثير، قيل عنه أخيراً أنهم (إيران ومجموعة 5+1) منكبّون الآن على (100 صفحة) في العاصمة النمساوية في فيينا،
رماح يصوّبها معين أبو عبيد
عيد في ظلّ مسلسل القتل والدمار: نعم، لقد خَرَجت النجوم عن أفلاكها، والكلمات عن منطقها، فلم تعد هناك كلمات لم تُدون في هذه المناسبة التي ملّها القارئ ،تطرّق ،
عيد الفطر، بقلم : ناهد سويلات
عيد الفطر لمن أكمل طاعاته وعباداته ومشاق صومه ورتل القران ولمن أقام ليله وذكر ربه. عيد الفطر لمن زكت نفسه، وطهر قلبه وقوي أيمانه وكل ذلك تحقيقا لقوله تعالى،
مقال: سارة نتنياهو تنظف حي المحطة في اللد!
تبكي مدينة اللد، حياء وخجلاً، وما يواسيها إلا قول من قال لكل مقام مقال، ولكل حادث حديث فتتأسى به وتقول لكل زيارة تزويق، وتنظيف، وتحديث فها هي بلدية اللد ،
كي تبقى غزة في القلب،بقلم: د.باسل غطاس
(ملاحظات تلخيصية أولية لأسطول الحرية الثالث) .. انتهى أسطول الحرية الثالث ألأسبوع الماضي كما كان متوقعا، باعتراض السفن الحربية الإسرائلية للأسطول في المياه الدولية،
جولة في غانيه تال!، بقلم:د.عادل محمد الاسطل
غانيه تال أو جانيه تال،ج مصرية،أي تل الحدائق أو تل الجنّات،هو اسم لإحدى المستوطنات الإسرائيلية من مجموع ألـ 21 مستوطنة التي كانت جاثمة على أراضي قطاع غزّة،
خطط اسرائيلية مدروسة لتهويد القدس عملياً
تعاني مدينة القدس المحتلة من السياسة الاسرائيلية بالتوسع الاستيطاني وخاصة داخل البلدة القديمة من المدينة حيث ان الاستيطان بها يعتبر جزءا أساسياً ومركزيا،
قال لي أبي، بقلم: ياسر خالد
لا تستعلي ولا تستقوي ولا تغتر وتتكبر فما انت الا سنوات تمضي...يكبر فيها عمرك ويهرم فيها جسدك ويشيخ فيها عقلك.. ونهايتك حفنة تراب في عينيك.. وبكاء وعويل من مقربيك،
كي لا ترث ‘المشتركة‘ ‘المتابعة‘، بقلم: وديع عواودة
منذ عقد وأكثر تتعثر لجنة المتابعة العليا في مساعيها لإعادة بناء ذاتها وترتيب أوراقها وتنجيع عملها ويبدو أنها تحتاج لأكثر من عملية جراحية فمعيقات نهوضها مركبة وعميقة.
انتصار الدبلوماسية الامريكية، بقلم: حسين الديك
لقد حظي الاتفاق النووي بين القوى الكبرى المعروفة ب 5+1وايران باهتمام دولي وعالمي منقطع النظير، حتى بدت كل الصحف والمؤسسات الاعلامية العالمية والمؤسسات،
لماذا تكسب إيران، بقلم: هادي جلو مرعي
المستاءون من الإتفاق النووي بين إيران والغرب يحاولون التأثير على جمهور الدول الغاضبة من تبعاته بالقول، إن الإتفاق هو للتخلص من إيران الثورية والمتشددة ودمجها في المجتمع،
الشاعر السوري الكبير عمر الفرا،بقلم:عزت فرح
ولد الشاعر السوري عمر الفرا في مدينة تدمر السوريةعام 1932 وتوفي في 21 حزيران 2015 ،درس في كل من تدمر وحمص، بداّ كتابة الشعر في سن مبكرة ابن ثلاث عشر سنة،
إعدام قرار على مقصلة الأمم المتحدة
ذات يومٍ منذ أربعين عاما أقرَّتْ الجمعيةُ العامة للأمم المتحدة القرار رقم 3379 في يوم 10/11/1975 نعم، قبل أربعين سنة، جرى إصدار هذا القرار!، قارن هذا القرارُ بين،
الاحتفال في النكبة فقط في العراق،بقلم:فاضل رشاد
يختلف العراقيون في طباعهم عن جميع شعوب العالم الى حد انهم يمجدون الفاشل وينتقصون من القادة الذين بنو مجد العراق الحديث .يحتفل العراق اليوم وجعلت حكومته،
رمضان شهر القران الخالد، بقلم: عمر ابوجابر
ليس من العسير ان يسلم الناس في ضوء خبراتهم العادية أن أول شروط بقاء الأشياء على الأرض هو عدم خروجها على الناموس أو النظام الطبيعي. فمثلا إذا ما ولد طفل برأسين،
شهيد يستحق، بقلم: توفيق ابو شومر
البطل مصطفى حافظ ..رمز لوفاء مصر لفلسطين .. قال عنه المختص بقصص الاستخبارات الإسرائيلية، يوسي بيرغمان: "استدعي ضابط المخابرات للمنطقة الوسطى لغرض إعداد،
المطران بطرس المعلم والمسطرة،بقلم:سهيل مخول
جاء المطران بطرس المعلم من البرازيل ليضع حجر الأساس لمشروع كنيسة سيدة الجليل،في قرية جديدة تقع في مرج البقيعة التي أنشئت سنة 1952 ،مباشرة بعد تهجير،
لم ننس مفاتيح العودة، بقلم: عباس الجمعه
لم ننس مفاتيح العودة، ولا مصابيح الطريق التي أضاءها دم الشهداء: شكّل اقتلاع الشعب الفلسطيني من أرضه ودياره مأساة عظيمة بكل المقاييس، امتدت تفاعلاتها إلى،
هل نحن إرهابيون..؟، بقلم: محمد شوارب
ما أشد بلاء أمتنا العربية والإسلامية المجروحة بما يجري فيها الآن من إختلافات وعصبية مفرطة وصوت عالي وكلاً يتمسك برأيه، إن العمر قصير، والحاضر الذي نعيش ونحيا من أجله،
هل بالامكان انهاء الحصار بلا ثمن سياسي كما يريد هنية؟
في خطبته بمسجد بئر السبع في غزة، قال اسماعيل هنية " ان حماس تسعى جاهدة لرفع الحصار" واكد على ان "مرحلة الانفراجة لقطاع غزة اقتربت" مشددا على ان ذلك،
ملايين العرب صرفت على دراما لتسترجع نكبة ال48
لعل أحد الأسئلة البريئة التي طرحها أخي الصغير خلال متابعتنا لمسلسل الفدائي الفلسطيني يحمل في طياته الكثير من المعاني وهو ما جعلني أبدأ بكتابة هذا المقال عن موضوع،
نعم للحوار .. لا للتهديد، بقلم: زياد شليوط
لم يعد سرا أن نسبة التأييد والتماثل مع "داعش" وأعمالها تتزايد وتتكشف يوما اثر يوم، داخل أوساط عديدة في مجتمعنا العربي، حتى وان أنكر أولئك فان تصرفاتهم وأقوالهم تدل على ذلك،
لا يدخل الفساد بلادا إلا دمرها
الترهل الإداري أو `البطالة المقنعة` مصطلح يعبر عن وجود مجموعة من العمال الذين يحصلون على أجور أو رواتب دون مقابل دون أن يؤدوا عملا أو يبذلوا جهدا تتطلبه الوظيفة،
طرطشات، بقلم: فتحي ابومغلي
- الحرية أو الشهادة : يمثل الأسير عدنان خضر حالة نموذجية للنضال الفلسطيني، فهو يخوض للمرة الثانية معركة الحرية أو الشهادة، مضحيا" بحياته للتعبير عن الاستنكار والرفض،
عام على العدوان الملعون، بقلم:د.مازن صافي
قبل عام من الآن في 7/2014، انطلق العدوان الملعون على غزة، وقد أطلقت عليه (إسرائيل) عنوان "الجرف الصامد"، الذي كان صوت العدوان فيه يصل بوضوح شديد الى كل بيت،
قراءة في علم النفس السياسي،بقلم:عباس الجمعة
ترتبط السياسة بالسيكولوجيا عبر علاقة عضوية تعود إلى البدايات الأولى للفكر الإنساني ، أي إلى ما قبل تشكل المفاهيم النظرية لأي منهما، و بالعودة إلى أرسطو نجده يصنف،
قمة الديمقراطية تكمن بالتنوع والاختلاف
لا تزال قضية الدين والديمقراطية تشغل الكثير من المفكرين والباحثين والكتاب في الوقت الراهن بعد بروز ما أسموه بـ " الظاهرة الدينية " في العالم كله، والالتباس القائم الذي،
العنف الاسري مسؤولية الجميع، بقلم: عباس الجمعة
امام خطورة العنف الاسري، نرى ان هذا الموضوع يستحق وقفة منا من خلال مفهوم أو مصطلح كيف تتعامل معه، المجتمعات الإنسانية كل حسب قيمها وأعرافها وتقاليدها المختلفة،
المجتمع العربي متعدد الاسماء، بقلم : طارق بصول
بسم الله متعدد الأسماء الحسنى، منها الحميد فنحمده ونستعين به ونستعديه، ومنها الغفور فنستغفره ونتوب إليه – ونصلي ونسلم على المبعوث رحمة للعالمين، سيدنا محمد،
رمضان شهر البركات والاشتباكات،بقلم: وديع عواودة
منذ بداية الشهر الفضيل يشهد المجتمع العربي المحلي 100 جريمة إطلاق نار تخللها قتل ستة أشخاص. يعني انفلات الجريمة قرار إسرائيل اعتماد إستراتيجية النيل من الأقلية،
يجب على الولايات المتحدة أن تكفّ عن تمكين إسرائيل
لا أحد يستطيع أن ينكر الصداقة الوثيقة، الملزمة، التي لا نظير لها ما بين الولايات المتحدة وإسرائيل. لقد خدمت هذه الرابطة القويّة جدّا ً كلا البلدين، وبالأخصّ إسرائيل التي استفادت،
إنهيار أمريكا، بقلم: هادي جلو مرعي
ليس من الحكمة التقليل من خطور التوجه الأمريكي بتشريع قوانين تحمي المثليين وتوفر لهم بيئة آمنة ليمارسوا شذوذهم الذي يخالف الطبيعة البشرية، وصحيح إن دولا غربية،
ثقافة الاعتذار، بقلم: بلال الخواطرة
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد،يقول المولى عز وجل : {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا ،
ملاك السلام، بقلم: سري القدوة
ان العمل الدبلوماسي الفلسطيني يتطلب مضاعفة الجهود وبذل كل الطاقات الممكنة من اجل ايصال صوت الشعب الفلسطيني الي المحافل الدولية ولذلك يتطلب اختيار الكفاءات،
لهذا قتلوا الشهيد محمد الكسبة ..
محمد الكسبة ابن الـ17 عاما حدد مساره الطبيعي حيث المسجد الأقصى، واختراق عنجهية الاحتلال وتسلق جدار الفصل العنصري، ويعلن أن الوصول إلى الأقصى ليس سهلاً ،
العنف تربية ام سلوك، مكتسب،بقلم:حمدان زميرو
هل توجد بالفعل جينات عنف (نائمة) تكمن لدى البعض، وتخرج في أوان خروجها؟ شخصيا لا اشكك بعدم وجود مثل هذه الغريزة الحيوانية عند البعض وخاصة عندما اشاهد الجلادين،
الثورات العربية،المحاكم والقرارات الثورية،أم الاصلاح المتدرج!؟
يبدو أن قطار الثورات العربية الذي يسير بصعوبة في الاونة الاخيرة، يحتاج لتأملات تواكب المسيرة في محاولة نقدية لقراءة عوامل الفشل الداخلي ومسبباتها أو النجاح ومقوماته،
الدرجــة 13، بقلم: نبيل عودة
"ليرحمنا الله جميعا، خسارتك يا رافع، وحياة والدك انزلني قرب الدرج، آه هنا، يلعن الموت وايامه، ما تشوف الا الخير يا ابني. كم ادفع لك ؟ الحمدلله على كل شيء. تفضل يا ابني،
اللعبة بدأت للتو، بقلم:هادي جلو مرعي
في السنتين الأولتين للإحتلال برعت الفلوجة كما مدن عراقية أخرى في المزاوجة بين مواجهة الجنود الأمريكيين وقتلهم، وبين التوغل في المواجهة الطائفية، كانت القوات،
حرب مياه سنية شيعية،بقلم:هادي مرعي
مازلت لاأنسى كلمات قصيدة بيرم التونسي.. عطشان ياصبايا.. حلوة للغاية لكنها تتحدث عن عطش الروح والقلب للحب والعشق، بينما يتحول عطش بيرم اليوم الى حقيقة.
أوجاع وأشواق قوانين السقوط والنهوض لا تتغير
أينما تنظر في ارجاء عالمنا العربي والإسلامي لا ترى الا الدماء والاشلاء ... مجتمعات تنهار تحت وطأة الصراعات التي فاقت في وحشيتها وقوة تدميرها صراعات العرب قديما،
إزدراء الأديان وإزدراء الإنسان!، بقلم:عادل عطية
في تصوري أن الإنسان لم يُخلق لنصرة الدين، وإنما وُجد الدين لنصرة الإنسان؛ فهو الوهج الإلهي،والقوة،والقدرة التي تأخذ بيد الإنسان،في ضياعه وضعفه، إلى طريق: النور، والحق والكمال!
ظلال على السّياسة المحليّة البائسة
حكومة التوافق الفلسطينية والتي تم تشكيلها بناءً على تفاهمات بين حركتي فتح وحماس، في أوائل يونيو/حزيران من العام الفائت، كان من المفترض لها إلى جانب مزاولة،
عندما يفشل العالم اخلاقيا وانسانياً
لمَّا اخبر الله سبحانه وتعالى ملائكته امره بخلق ادم عليه السلام واستخلافه في الارض، قالت الملائكة معبّرين عن توجّسهم وتخوُّفهم: " اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء،
يرقد اليمن على بركان من المفاجئات
تتواصل طائرات التحالف التي تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لقوات موالية للرئيس اليمني السابق، «علي عبد الله صالح»، ومسلحي جماعة «الحوثي» ضمن إطار عملية،
الابتزازُ لغةُ رفاهيّةِ العصر!، بقلم:آمال عوّاد رضوان
قد تكونُ الرّشوةُ بدافعٍ ذاتيٍّ وبرضا وطيبِ خاطر، فيها عرْضٌ وطلَبٌ قد تتمُّ الصّفقةُ فيهِ وقد لا تتمّ، إن يرضخْ لها المُرتشي ويُلبّي بالمقابلِ ما يُطلَبُ منه ُ،وقد يربحُ الطّرفانِ وقد يخسرانِ،
التّدين الظاهر في رمضان،بقلم:موسى حجيرات
علموا بقدوم رمضان فهرعوا إلى الأسواق، يشترون ويشترون ويخزنون. ضوعفت حركة التّسوق، وكثرت الحركة في الشّوارع، وزيّنت واجهات البيوت على غرار بابا نويل،وثارت،
حماس على مفرق طرق، بقلم:فؤاد بنات
تصريحات إعلامية متباينة تتسرب إلى الجمهور الفلسطيني عبر وسائل الإعلام يوما بعد الآخر عن اتفاقيات أو ما يسمى بدردشات بين حركة حماس وإسرائيل تحت رعاية دولية بالمرحلة،
الأزهر يعاود التذكير بلا خطر من الشيعة!
لاجديد في الوطن العربي .. وطن أحلامنا كجيل عايش النكسة 67 وذرف الدموع وعاش الزهو في 73 وذرف الدموع، لان دموعنا كعاطفة مكبوتة تصاحب كل حالات النفس العربية،
حول العنف في المجتمع العربي
يرى الضبع ويبحث عن وكرهِ، أو بلهجتنا في وادي عاره: "شايف الظبع وبِقُص عالموكَرَة". مع لفظ الكاف المثلثية كما يجب، وسأروي الحكاية في نهاية المقال. لم ألقَ المرحومة رائده نجم،
العقل الضيق يقود دائما الى التعصب
في بداية الألفية الثالثة، المليئة بالأحداث الجسام والتطورات العلمية والتكنولوجية الهائلة، التي أوصلت الإنسان إلى الفضاء، وتشكلت علاقة حيوية بين الأرض والفضاء، وتحولت الكثير،
تدبير الشؤون المالية للأسرة من اجل حياة افضل
ان التسجيل الدقيق والمتابعة المتواصلة هما المفتاح لإدارة وتنظيم اموالك بالشكل السليم. ان التكنولوجيا اليوم تسمح لك بفعل هذا مباشرة من خلال الهاتف الذكي،
 اين نحن في ظل المرحلة الراهنة
في ظل تطورات ومتغيرات تطال القضية الفلسطينية باعتبارها جوهر الصراع العربي الاسرائيلي ، والمنطقة بمجملها ،هذه التطورات التي تجري لاول مرة في تاريخ النضال،
الجيوش العربية، يا حيف!، بقلم:رشيد شاهين
الاعتقاد السائد عادة، ان تشكيل الجيوش، هو من أهم رموز السيادة، وان تشكيل الجيش يكون للدفاع عن الأمة، والحفاظ على الوطن وصون كرامة البلد. وككل الدول ذات السيادة،
إفطاريةُ كُوبا وأمريكا بعدَ صومٍ طويل.!
عزيزي القارئ ضع بين أناملك بعد الإفطار مباشرةً قرطاساً وقلماً، وأكتب هذا الرقم (1961) من اليسار لليمين، ثم أكتبه من اليمين لليسار (1691)، ثم إمسك الورقة عموديا ورأسها،
القدس أكبر مثال للتعايش الإسلامي المسيحي
قبل الحديث عن نشأة الديانتين المسيحية و مجيء الإسلام لا بد لنا من اعتماد مبادئ الحوار الأخوي و التفاهم بين أتباع الديانتين وكافة المستويات الشعبية والرسمية لتكريس،
الأمن الرقمي حماية قد لاتكفي
لم تتوقف المحاولات الرامية الى حماية الصحفيين في المناطق الساخنة منذ 2003 وحتى اليوم لكنها لم تكن كافية على الإطلاق فما يزال الإستهداف ممكنا والقتل يمكن أن يكون واحدا،
أعراسنا التراجوكوميدية، بقلم: هادي زاهر
هلَّ علينا موسم الأعراس جعل الله أيامكم كلها أفراح ولكن هل هذه الأفراح تبقى بعد أن تذهب السكرة وتأتي الفكرة؟ أعتقد حرام ولله، حرام بان العرس عندنا ترافقه شوائب كثيرة،
التسامح جزء من العدالة، بقلم: د. حنا عيسى
يسجل مفهوم التسامح حضوره في عمق التجربة الانسانية منذ ظهورها في القرون القديمة حتى عصورنا الراهنة في اطار الزمان والمكان والمراحل التاريخية التي مر بها ،
خطر المشاهير!، بقلم: عـادل عطيـة
أظهرت "ماكافي"، المتخصصة في مكافحة الإختراق الالكتروني، تقريراً، يكشف عن استغلال قراصنة الشبكة العنكبوتية أسماء المشاهير؛ للعبث واختراق أجهزة الآخرين،
ذهبت خولة وبقي التوجيهي والراسبون 30 الف
نظام سقيم ويجب وقفه، بلغ عدد المتقدمين لامتحان الثانوية العامة هذا العام حوالي(80.000) مشتركا، وكان عدد الراسبين (30,000) طالب/ة، ويصل عدد مؤسسات التعليم العالي،
الأردنية،والإفطارات الإنسانية، بقلم:سامي العتيلات
كعادتها دائماَ؛ تجد الجامعة الأردنية نفسها في العمل الإنساني والتطوعي الذي يمثل قمة العطاء، ومثلما تولي الجامعة الجانب الأكاديمي جلَّ اهتمامها فإنها لا تغفل عن المآثر،
سياسة التسهيلات الاسرائيلية بخصوص الأقصى
مع بداية شهر رمضان المبارك طالعتنا وسائل الاعلام المختلفة بما يسمى سياسة " التسهيلات" الإسرائيلية لأهلنا في الضفة الغربية لدخول مدينة القدس وأراضي الـ 48 ،
تشجيع الجريمة وتبريرها، بقلم:توفيق أبو شومر
المقتول: هو شاب فلسطيني قاصر من مخيم قلنديا، اسمه، محمد الكُسبة، عمره أقل من سبع عشرة سنة، التهمة: إلقاء الحجارة على سيارة الضابط الإسرائيلي، مجهول الاسم،
رحم الله من نظر فاعتبر!، بقلم:مالك صلالحة
عجبا لكم .. اما ان الاوان ان تتعلمون وتستخلصون العبر مما جرى خلال اكثر من نصف قرن .. فمنذ قيام الدولة .. ديست حقوقنا .. حيث سلب اكثر من 80% .. فدفنتم رؤوسكم،
عداء الساميّة وواجب إسرائيل الأخلاقي
تتصاعد تفجرات الغضب المروّعة ضد اليهود يوما ً بعد يوم في جميع أنحاء أوروبا. وتُسمع صيحات وهتافات مثل:"اقتلوا اليهود بالغاز" و "أفضل من يحترق هم اليهود" أثناء مباريات،
أزمات حكومية، فهل نرى حكومة وحدة وطنية فلسطينية؟
امام إنتظار تشكيل الحكومة الفلسطينية القادمة لا بد ان نتوقف، لأقول ان معظم المؤسسات الحكومية اليوم تؤدي مهمات عديدة ومتنوعة آخذة في التعقيد على نحو متزايد،
اغتيال النائب العام المصري ضربة مؤلمة للإرهاب!!
إزهاق الأرواح هو المنهج الذي تتعامل به العصابات المسلحة الإرهابية الهمجية لا يفرقون في ذلك المنهج بين كبير أو صغير، شاب أو شيخ، فعداؤهم للإنسانية لاحدود له، يدفعون،
رماح يصوّبها معين أبو عبيد
ما بين مخيَّر، مسيَّر، وميسَّر :إنّ الله، عزّ وجلّ، خلق خَلقه في ظلمةٍ، فألقى عليه من نوره، فمن أصابه ذلك النّور اهتدى، ومن أخطأه ضلّ. كذلك جعل الباري للعبد مشيئة واختيارًا،
ساعة الصفر الأخطر، داعش بدأ لتوه
تتسارع الأحداث ميدانياً ودبلوماسياً، على مختلف ساحات النزاع في المنطقة، وكأنها تشير إلى اقتراب النهاية، لكن النهاية لاتعني بالضرورة أن تضع الحرب رحاها، فكل أزمات،
إدراك حقوق العمّال الصائمين يحميهم عند أي انتهاك
نحن نعيش أيّام فضيلة مع حلول شهر رمضان الكريم الذي تكثر فيه أعمال الخير والعطاء والتسامح، لكن في ذات الوقت، ومع الأسف الشديد فإنّ هنالك عمّال وعاملات يتعرضون،
رمضان فرصة للتسامح والتغيير بقلم: محمود الحلو – الناصرة
ليكن شهر رمضان الفضيل ليس فقط للشعارات والاقوال انما فعل على ارض الواقع ، نعمل فيه لتنقية الاجواء وتطهير القلوب والنفوس ، لنجعله فرصة لنسامح بعضنا البعض ،
تحليقات 12، بقلم: كاظم مواسي
- لا تلم كل الأدباء ،وتتهجم على الأدب العربي، لان قصة واحدة لم ترق لك أو لأن قصيدة واحدة لم تعجبك، فالأدب ليس فقط مواعظ وعبرا. انه ايضا دعوةالی التفكير بايجاد الحلول،
طرطشات، بقلم: د. فتحي ابومغلي
• قائمة العار : تمارس إسرائيل والقوى الحليفة لها ضغوطا" كبيرة من أجل شطب إسم اسرائيل من القائمة السنوية التي تصدرها الامم المتحدة بأسماء الدول والمنظمات،
الادب رسم بالكلمات، بقلم: زهير دعيم
مهنة الأدب والقلم، مهنة مقدّسة تُنير العقول، وتؤجّج الهمم، وتداعب المشاعر والأحاسيس وتهزّ أركان الظلم وتيجان الطغيان ، وتفتح العيون على الحقِّ والعدالة والمساواة،
دوافع سياسية واقتصادية.. الارهاب يغزو العالم
بسبب التعقيدات السياسية والدينية فقد أصبح مفهوم "الارهاب" غامضاً أحياناً ومختلف عليه في أحيان أخرى. فهو الأفعال العنيفة التي تهدف إلى خلق أجواء من الخوف،
رمضان لتحريك الحياة لا لتجفيفها
رمضان شهر واحد في العام، يبدو في ظاهره لمن يجهله، أنّه شهر حرمان وتقييد لحريات المسلمين. بل يذهب بعض المسلمين فيه لايقاف اعمالهم، والخلود الى النوم نهاراً ومتابعة،
زقازيق، بقلم: هادي جلو مرعي
يبدو إننا في عالم سيرفع قريبا شعار" معا ضد القراءة" فلااحد يقرأ في الشرق العربي خصوصا حيث ينحرف الناس بإتجاه مغاير عن المألوف بعد حصول تطورات تقنية جعلت الناس،
سلاح الألفية الأول، بقلم:توفيق أبو شومر
حفرَ الروسُ عام 1950 نفقا بطول ميل تحت الأرض، ليتمكنوا من التجسس على السفارة الإسرائيلية في موسكو، وكان الحفر يتم بإشراف جهاز المخابرات الروسي،الكي، جي بي،
شتّان بين الاختلاف في الرأي وخطاب التحريض!
بيان بخصوص تصريحات السيد كمال خطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية ... نحن الجمعيات الموقعة أدناه نستنكر ونرفض بشدّة التصريحات التّحريضيّة للسيد كمال خطيب،
طرطشات، بقلم: د. فتحي ابومغلي
• تأخي : تقوم بلدياتنا المختلفة من وقت لاخر بتوقيع إتفاقيات تأخي مع بلديات اوروبية أو عربية، وهذا ﺁمر محمود، يعبر ويعكس تضامن سكان هذه البلديات واحيانا " شعب الدولة التي،
 الحكومة التي يريد الشارع الفلسطيني
يتوهم بعض الساسة في فلسطين، ان أمر تغيير أو عدم تغيير حكومة الحمد الله يثير الكثير من الجدل في الشارع الفلسطيني، ومن هنا تجد وسائل الاعلام تغص بكل انواع،
علاقة تسهيلات زيارة الاقصى بالاقتصاد الفلسطيني
بسم الله الرحمن الرحيم، يوافق العدو الصهيوني على دخول المصلين المسلمين من الضفة الغربية لمدينة القدس المحتلة، خلال شهر رمضان المبارك. وذلك لمن هو فوق سن،
انكسار القلم، رغم نهوض خضر عدنان
كاد القلم أن يشعر بالظمأ والضيق، فقد صفاته بالليونة والرشاقة في الكتابة، بعد رجفة شديدة اصابته من هول ما يری ويسمع، حتى أصبحت اسطره جافةمن قبل أن تلتصق،
صوت الغراب، بقلم: ياسر خالد
عندما كنا نسمع الأمثلة نادراً ما كنا نحللها ... فهي تأتي بسياق الكلام .. لكن تجاربنا في الحياة تعملنا الكثير وتمسح أعيننا فتنير بصيرتنا .. وعندها نحلل ونربط الأحداث والأمور ..
وزير المالية والخطوة الخاطئة بزيادة ضريبة الأملاك !
في الأسبوع الفائت كسر وزير المالية السيد موشي كحلون كلمته. بعد أن أعلن علانية خلال الأسابيع الأخيرة (في وسائل الإعلام) وبشكل رسمي أيضاً (بما في ذك في جلسة الحكومة،
المشهد الفلسطيني والعربي يعيش حالة من التراجع
تتعرض المنطقة العربية لشتى الاختبارات منذ احتلال العراق، واليوم بدلا من ان تكون فلسطين هي البوصلة بدأ البعض يبتعد عنها ويغير وجهتها ولم يلتزم حتى بالقرارات التي،
البراميل والرساميل والاول من ايّار بقلم: فؤاد كبها
معظم الدول الرأسمالية تمتعض من هذا اليوم بالرغم من ان السواد الاعظم من الناس هم من الطبقة العاملة والكادحين الذين يتقاضون اجورا زهيدة. وسبب تخوف الرساميل من،
بعد قمة ميونخ،الدفاع الهجومي العربي هو الطريق
بعد اعتراف اوباما الصريح بأن الولايات المتحدة لا تملك استراتيجية كاملة لدحر داعش ويجب علينا ان نذكر البعض بما قلناه باستمرار حول المخطط الاميركي الصهيوني لتحويل،
بانتظار (وإن جنحوا) !، بقلم: ماهر حسين
بداية" أود ان أتقدم الى كل القراء الكرام بأحر التهاني بحلول شهر رمضان الفضيل راجيا" الله عز وجل أن يجعله شهر خير وبركة على الجميع وأن يكون هذا الشهر فرصة لتجديد الإيمان،
العار ليارون مزوز، ترجمة: توفيق أبو شومر
قبل ساعات من يوم 24/6/2015 صعد نائب وزير الخارجية الإسرائيلي الجديد، يارون مزوز، إلى منصة الكنيست، وقال موجها حديثه للنواب الفلسطينيين في الكنيست:"اشكرونا أننا سمحنا،
الحلال خير والحرام إثم وعصيان، بقلم: محمد شوارب
كثرت الناس والشعوب، لكن هناك شعوب متخلفة وشعوب متقدمة ومنوعة، إن هناك خلل حقيقي في المواهب والأخلاق الرفيعة، خلل يعلق كل هذه الصفات عن أداء وظائفها ،
التصاريح .. كمن يسرق ليتصدق على الفقراء ...!
كم هو صعب على كل من يعيش في الضفة الغربية أو قطاع غزة الدخول إلى أرض الأجداد بختم من محتله الغاشم، وكم هو أصعب أن لا يدخل إلى وطنه المسلوب بالقوة وأقصاه،
اقوى ادوات النضال، الاستمرار والتصعيد
صمود اهل كفر قاسم بعد مجزرة عام 1956 وإفشالهم لمخطَّط ترحيلهم عبر البنادق والقتل، ومظاهرة يوم الارض عام 1976 في عرابة، سخنين ودير حنَّا التي تحوَّلت الى مواجهة،
الحب، بقلم: أنطوني ولسن ـ أستراليا
الحب كلمة مكونة من أربعة حروف. لو أخذنا كل حرف من هذه الحروف ووضعناه في ركن من أركان الدنيا الأربعة، لغلف هذه الدنيا بغلاف أبيض شفاف وتحولت من دنيا "أي سفلى"،
الأمن الاعلامي الفلسطيني بين النظرية والتطبيق
من المتفق عليه أن الأمن الإعلامي هو من أكثر انواع الأمن استراتيجية وأهمية، لأن أمن الأفكار وأمن القيم هي من المقومات الأساسية لأي مجتمع، وحيث ان للأمن الإعلامي،
كيف تقتل ‘داعشياً‘ في الخليج؟، بقلم: حازم عوض*
سابقاً، تحدثت عن "ساعة الصفر الأخطر وأن داعش بدأ لتوه"، وكنت قد توقعت خلال ذلك المقال، وصول التنظيم إلى السعودية ودول خليجية اخرى قريباً، وهذا مايشير فعلاً إلى،
فلسفة مبسطة: الثورة،النظام والشعب، بقلم: نبيل عودة
- لم تنشأ الفلسفة لتضحك الناس، بل نشأت لتنشط العقل ، تعمق الوعي، تزيد المعارف توسع الإدراك .
إمارة بيت المقدس، وكتائب الصليب المقدس!، بقلم: معاذ خطيب
حاولت ‫‏اسرائيل‬ مرارا وتكراراً زرع الفتنة ووجدت من يدق طبول الحرب الطائفية بين المسلمين والمسيحيين من عرب هذه البلاد،
وزارة الشؤون المدنية بغزة، شكراً !، بقلم: ساهر الاقرع
كانت فكرة الكتابة عن شخص موظف في وزارة الشؤون المدنية في مدينة غزة أ. أيمن الاخرس وزملائه، تراودني منذ شهور،
أسطول السلام يوجه سهمه القاتل الى قلب الأقلية العربية
" إخدم جمهورك، واهتم بالسياسة الداخلية"، في مسيرة شائكة ومعقدة لوحدة المجتمع العربي وإصلاحه؛
رمضان شهر المعاصي، بقلم: هادي جلو مرعي
ترتفع أسعار الأطعمة وبقية المواد الغذائية قبيل قدوم الشهر الكريم، وقد لايتحملها العامة، فمنهم من يعيش على الكفاف، بينما يتخير الأغنياء بين،
رمضانيات اليونان - فطور سحور شخور !، بقلم: احمد ابراهيم - الامارات
اليونان صائمة أم فاطرة ؟! ..، ليس هذا هو سؤال اليوم، وقد أكملنا الأسبوع الأول من شهر الصوم كنا نسمع فيه ونقرأ كل يوم إسم "اليونان" في الواجهات الرئيسية للصحف،
ركن الصيام بين المؤمنين به والمتجنّين عليه، بقلم: د. عادل الاسطل
ربما لا نعير بالشكل الكافي جهات غير مسلمة بشأن وقوفها ضد أن يمارس الناس شعائرهم الدينية، وصدودها عن الدعوات بتركهم وعدم التضييق عليهم،
خضر عدنان، عنوان الكرامة الفلسطينية، بقلم: سري القدوة
للكرامة عنوان واحد .. خضر عدنان .. للبطولة عنوان واحد .. خضر عدنان .. لمعركة التحدي عنوان واحد .. خضر عدنان .. للتمرد علي الجلاد عنوان واحد .. خضر عدنان .
يحدث على الـ:  أف. بي، بقلم: عادل عطية
"أف. بي"، هو اسم الدلع للفيس بوك!، وهو الشيء الوحيد الذي نجحت في تدليعه؛ فكل من أردت تدليعه، أجده: "مدّلع" خِلقة! ... ما علينا ..
ظاهرة التغيب عن المدارس برمضان ، الى متى؟
انتشرت في الآونة الاخيرة ظاهرة مؤسفة وهي تغيب الطلاب عن المدارس وحتى في رياض الأطفال، ان هذه الظاهرة لم تأت من فراغ .. لأنه اولا وللأسف الشديد،
ويكليكس واكل الجو، بقلم: هادي جلو مرعي
هكذا هو، وفي مطلع رمضان هل علينا "أسانج" من شرفة السفارة الإكوادورية في لندن حيث يتحصن، وإن كان ربما غادرها فأنا في الغالب أحتفظ بالمعلومات القديمة فقط،
أطلق عنان الانسان وأخرس بداخلك الشيطان!، بقلم: فالح حبيب
"وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ" "وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا"، اِنتخب من تشاء وأنتخب من أشاء، لكننا، شئتم أم أبيتم،
تكريم المناضلين والمناضلات هو وفاء وعرفان وتقدير لتضحياتهم
إنه لشرف كبير لنا ان نكرم مناضلين ومناضلات منهم من افنى عمره في النضال والثورة ومنهم ما زالوا يعطون القضية اغلى ما يملكون ،
يوم أسود في تاريخ الأمم المتحدة، بقلم: توفيق أبو شومر
العنوان السابق كتبه نتنياهو في صفحته الخاصة، في الفيس بوم الجمعة 19/6/2015 ، ينتقد نتنياهو تقرير الأمم المتحدة،
قراءة في التمييز والعنصرية، بقلم: يحيى امل جبارين
قبل فترة ليست ببعيدة، دلتنا الاحداث التي حصلت في الداخل الفلسطيني بأن المؤسسة الحاكمة في اسرائيل في طريقها الى صدام مباشر مع الجماهير العربية في البلاد،
الاوضاع في سوريا، بقلم: د. نجيب صعب - ابو سنان
قلق حذر تجاه الموحدين الدروز في القطر السوري وإيمان صادق بانتصار الحق وسلامة الجيل،
هل سيضيع جبل العرب بين العمائم والياقات؟!، بقلم: المحامي سعيد نفاع
"ما يُرى من هنا لا يُرى من هناك" مقولة متداولة على لسان أحد القادة الإسرائيليّين الذي تغيّرت مواقفه حين تسنّم سدة الحكم عن مواقفه وهو خارج السُدّة،
هل رمضان كريم؟!، بقلم: عـادل عطيـة
يطيب لنا أن نستخدم تعبير: "رمضان كريم"؛ كتحية قلبيّة، طوال شهر رمضان!، فهل هو كريم في ذاته، كأسم؟! ..
محطات تاريخية في شهر رمضان الفضيل، بقلم:د.حنا عيسى
شهر رمضان هو الشهر التاسع في التقويم الهجري. وهذا الشهر شهر مميز عند المسلمين عن باقي شهور السنة الهجرية.
التصاريح: تسهيلات ام تعقيدات، بقلم: خالد رضوان مرار
أصدرت دولة الاحتلال اسرائيل الألالف من تصاريح الدخول الذي يمكن ابناء الشعب الفلسطيني من دخول القدس واراضينا المحتلة عام 1948،
شعار الحكومة .. شو دخلني، بقلم: بسام زكارنة
" دعه يعمل دعه يمر " شعار أطلقه آدم سميث فحواه بشكل عام عدم تدخل الدولة في الحياة الاقتصادية إلى أضيق ما يمكن بهدف الدفع بعجلة التنمية نحو الإيجاب,
فرنسا بين الموقف الفلسطيني الواقعي، والموقف الإسرائيلي المستحيل
القضية الفلسطينية ليست معقدة، ولكن عقدة الأمن والخوف التي تسيطر على من احتل الأرض وشرد السكان، تجعله ينظر للقضية الفلسطينية على أنها إنهاء لوجوده،
مقاطعة البضائع الاسرائيلية، حكر على الفقراء، بقلم: م . شريف سلمان
تَطلُ على مسامعنا جمل لا تتحملها الجبال من قساوَة تعبريها وهول منظر مرتكبها، شراء البضائع الإسرائيلية حدثٌ بات،
على سلطات القانون ان تتحرك قبل وقوع مجزرة، بقلم: عصام حسن – الناصرة
احراق الكنيسة في الطابغة بشكل وحشي لا يمكن لشخص مؤمن ان يقوم بتنفيذه، واليوم حيث طالعتنا الاخبار برش كتابات "الموت للعرب" على جدران في مدينة طبريا،
من الشرق الى الطابغة, غيرة بيتي آكلتني، بقلم: أشرف هاني الياس
أؤمن أن كل ممارسات الاعتداء توجه إليك أو لمعتقداتك أو لمقدساتك تعني أنك تعلو، أنك شئ مهم،  كبير، يملأ الأسماع ويهز الأقلام، قهراً ووجعاً،
نعمان شحرور، ذاكرة التاريخ الفلسطيني، بقلم : سمير الأسعد
يتربع الأستاذ نعمان طاهر شحرور على رأس قائمة الباحثين في جذور القضية الفلسطينية وتاريخها ، ومن الدارسين الأكفاء والذي قضى عمره في تدريس،
د.محمّد صفّوري قامة شامخة، رماح يصوبها: معين ابو عبيد
لا يختلف عاقلان على أن رسالة التّربية والتّعليم تُعتبر المركز الأساسيّ في رقي وتطوّر المجتمعات، والحياة قد لا تكتمل، ولا تمنح نعيمها الاّ للعقلية المنفتحة،
نتائج التوجيهي القادمة بين الأمنيات ورعب الامتحانات
مشروع التوجيهي " الثانوية العامة"، يشارك فيه جميع افراد الأسرة والجيران، ويتحول مع الوقت الى قرع الطبول،
صرخة جدّ .. رماح يصوبها معين ابو عبيد
صدّق أو لا تصدق، هذه ليست رواية أو مسرحية من الخيال، بل قصّة من صميم الحياة وواقعها، هي قصّة طفل ما دون العاشرة، يعيش في لبنان مع والديه وأخيه،
دون التسامح لن يكون هنالك مستقبل، بقلم: د. حنا عيسى
يسجل مفهوم التسامح حضوره في عمق التجربة الانسانية منذ ظهورها في القرون القديمة حتى عصورنا الراهنة في اطار الزمان والمكان والمراحل التاريخية،
طوبى لكم، بقلم: نبيهة راشد جبارين - زلفة
طوبى لكم، أفخر وأعتزّ بكم وبشعاركم " النظافة من الإيمان " ... أعجبني وأثلج صدري رؤية مجموعة من أهل قريتي الحبيبة " زلفة "، من شبابها، وفتيانها،
رمضان لحظات لاسترجاع المفقود والمنشود، بقلم : محـمد شوارب
إننا مازلنا في الدنيا أحياء نرزق والفرصة سانحة أمامنا للتزود لما بعد الموت، وها هو شهر رمضان يدعونا لذلك. فلنشمر عن سواعدنا ونهجر فراشنا،
الكرمة، بقلم: سهيل مخول
المقدمة: شجيرة الكرمة (الدوالي) معروفة للجميع ، نجدها في قرانا الفلسطينية ، العامرة والمهجرة ، تمتد علاقتنا بها منذ القدم ،الجلوس تحت االكرمة (عريشة الكرمة)،
لن نرتاع ولن نخاف، بقلم: زهير دعيم
(إثر حرق احد المتطرفين اليهود كنيسة الخبز والسمك في الطابغة فجر اليوم الخميس 2015 \6 \ 18)،
في رمضان، ليتها تصوم البنادق والخنادق والمشانق
نبارك للامة الاسلامية حلول شهر رمضان الفضيل ونسأل المولى عزَّ وجلَّ،ان يشملنا بعفوه ورحمته وبركاته ، ويكتبنا فيه من المقبولين .
وقود الدواعش !!، بقلم: ساهر الأقرع
إزهاق الأرواح هو المنهج الذي يتعامل به أتباع التنظيم المدعو "داعش"، لا يفرقون في ذلك المنهج بين كبير أو صغير، شاب أو شيخ، سني أو شيعي،
أمريكا والحرب على المسلمين، 2: شهادات أمريكية على طبيعة الصراع
بيّنت الحلقة السابقة من هذا المقال التحدي والصراع في مسيرة الإرهاب الأمريكي ضد المسلمين وعرضت أشكال الحرب الأمريكية ضد الإسلام،
السلوك ما بين الميل والفعل، بقلم: سهى بطرس قوجا
ردود الأفعال والضد السلبي من كل شيءٍ، وسلوكيات البشر، ولا نقول الإنسان، كثيرًا ما تستهويني الكتابة عنها والغوص فيها، كوني غالبًا ما أصدم،
عودة زمن الاقطاع، حقيقة هل يجب علينا تقبلها بكل صدر رحب ..؟
افكار عديدة .. مشاهدات ضخمة جعلتني أعتصر الدماغ و أحرك القلم، لماذا..؟ ربما أنتقد أصرح أقاتل بقلمي الصغير هذا على،
جرائم العنف، بقلم: عزت فرح
" للشرطة في بلاد السمن والعسل عامل حاسم في تقوية العنف .. اذا اخبرتهم عن مشادة تخشى ان تتسع يساّلونك هل يوجد دم؟ ،
استبشروا خيراً بالشهادات وابدأو بصنع الوظائف
نشاهد كل يوم في هذه الأيام موعداً مع تخريج دفُعاً جديدة من الخريجين ونقلهم من الحياة الجامعية الى سوق العمل أو لوضوح أكثر الى خارج الجامعة،
صندوق أثريٌّ، مغفورٌ له، بإذن الله تعالى؟، بقلم: توفيق أبو شومر
صندوقٌ موجودٌ في غزة! في أكبر شوارعها، شارع عمر المختار!، استوقفتُ شابا يبلغ من العمر اثنتي عشرة سنة تقريبا، وسألته عن الصندوق، فقال:إنك تمزح .... إنه صندوق للنفايات!!
أطباء أم وحوش، بقلم: علي فاهم
كم كان متألماً و هو يقص لي حكايته مع عالم الادوية و الاطباء حيث أن أختصاصه الكيميائي جعل منه خبيراً بهذه التركيبات و المصطلحات و اسماء الشركات،
خصوصية المرضى وطرد رئيس الوزراء البريطاني، بقلم: د.مازن صافي
خصوصية المريض جزء لا يتجزأ من العلاج، وقدرة الفريق الطبي على ممارسة المهارات السلوكية الناجحة مع المرضى، يعني توطئة وتطويع المرضى للاستجابة،
هل تنجح مقاطعة إسرائيل؟، بقلم: توفيق ابو شومر
"في عام 2014 صدّرت إسرائيل إلى أوروبا بما يساوي أربعة عشر مليار دولار. في مستوطنات الضفة الغربية أربعة عشر منطقة صناعية، تشمل ثمانمائة مصنع، ومعمل زراعي.
اللجنة الإستشارية للأونروا ومستقبل اللاجئين
تلعب اللجنة الإستشارية للأونروا دوراً محورياً في التأثير على مسار عمل المنظمة الأممية ورسم سياسات وإستراتيجيات عملها. تشكلت "اللجنة"،
بين ليبرالية بدوي والعنزي، 1000 جلدة وسفارة لـ ‘اسرائيل‘
شهد موقع التواصل الاجتماعي موجة من الانتقادات للكاتب الصحفي في جريدة الوطن السعودية دحام طريف ، العنزي، لمطالبته الصريحة بتبادل السفراء مع "اسرائيل"،
قمع الثقافة والفنون في إسرائيل، بقلم: توفيق ابو شومر
يوم 10/6 /2015 جرى احتجاج واسع في إسرائيل على قرار وزير الثقافة والرياضة، الليكودية، ميري ريغف،بشأن حرمان مسرح الميناء اليافاوي من الدعم الحكومي،
هل نحن في حالة حرب؟، بقلم: علي فاهم
قد يكون السؤال ساذجاً جداً فالعالم كله فضائياته وصحفه ومواقعه وتحليلاته لا تمر دقيقة فيه الا ويتناول العراق وحربه ضد الارهاب وأجتياح داعش لثلث أرضه،
مروان مخول: نحن جزء من العالم العربي لا جزء من الاحتلال
جريدة السفير اللبنانية - حين بدأ الشاعر الفلسطيني مروان مخول (مواليد العام 1979، في بلدة البقيعة أعالي الجليل الفلسطيني) الكتابة وهو في عمر صغير نسبياً،
صحوة ضمير، بقلم: ياسر خالد
‏قال الحبيب (ص) ،لقد رأيت رجلا يتقلب في الجنة في شجرة قطعها من ظهر الطريق كانت تؤذي الناس .. لاتحقر من المعروف شيء .
حرية الرأي والتعبير ترتبط بحرية الاعلام، بقلم: د . حنا عيسى
( اذا سلخنا حرية التعبير عن الراي فسنصير مثل الدابة البكماء التي تقاد الى المسلخ - جورج واشنطن )،
متى نحج الى واشنطن؟، بقلم: حسين الديك
يعتبر الحج لدى المسلمين ركنا اساسيا من اركان الاسلام لمن استطاع اليه سبيلا ويحج المسلمون كل عام الى مكة المكرمة، ويحج المسيحييون الى بيت لحم،
وقفات على مفارقنا مع دروز سوريّة، بقلم: المحامي سعيد نفاع
الوقفة الأولى... "الهيزعة" ... من منّا لا يتابع ما تتعرض له سوريّة بكلّ مكوناتها منذ أربع سنوات ونيّف من عدوان قلّ مثيله في التاريخ، طال كلّ قطاعات الشعب السوريّ ذبحا للرجال
إعادة الإعمار، نسمع جعجة ولا نرى طحينا !
تتدفق علينا كل يوم وفي كل ساعة أخبار حول عملية إعادة الإعمار تكون في مجملها مجرد أرقام تقديرية حول حجم الضرر المتبقي والإشعار بانتهاء مرحلة وبدء مرحلة جديدة،
الجدل المناهض لمفهوم العولمة كالجدل حول قوانين الجاذبية
يعتبر انهيار سور برلين، وتفكك الاتحاد السوفيتي وسقوط النظام الاشتراكي والذي كان يتقاسم الهيمنة مع الولايات المتحدة انتصاراً للنظام الرأسمالي الليبرالي،
‘ والصبح إذا تنفس ‘ ، بقلم : نسيم أبو خيط
هذه هي المرة الثانية التي يطلب مني فيها الزميل بسام جابر أن اكتب عن موضوع معين . كان الموضوع الأول حين شهدت البلاد ، قبل بضع سنوات ، موجة غلاء الخضار ،
5 ملاحظات عن وضع التخطيط والبناء في الوسط العربي
1. تردي البنية التحتية بشكل عام، مع تفاوت وضعها من بلدة الى اخرى يجسد العجز الفكري والمالي لسلطاتنا المحلية وبالتالي يعكس عجزنا الفردي،
مخاطر مقابل فرص: لنضع في حساباتنا مساراً سياسياً جديداً
التغيرات الدراماتكية في الشرق الأوسط تلزم إسرائيل الإعداد لبرمجة مسارٍ جديدٍ ولتحديد الفرص المتاحة أيضاً إلى جانب المخاطر : التفكير من جديد الزاميٌ،
التهديدات الإيرانية.. مفتاح لحلف سعودي- إسرائيلي جديد !، بقلم: د. عادل الاسطل
القضيّة النوويّة الإيرانيّة ليست المسؤولة الوحيدة، عن بلوغ مرحلة إفشاء العلاقات التعاونيّة بين المملكة السعودية وإسرائيل، فهناك جملة من المواضيع المشتركة،
أحداث القطيف وسيناريو إسقاط الحكم في السعودية ودخولها مرحلة التقسيم
لايمكن أن ينكر أحد أن كل دول الإقليم تتعرض لمخطط التقسيم حاليا، وأن التقسيم يتحرك الآن ويستغل التقسيم الطائفي من أجل الانتشار والتوغل،
مواجهة واقعنا يبدأ من داخلنا، بقلم: د.مازن صافي
كثيرة هي الصعاب التي تواجه الإنسان، وكثيرة هي الحيرة تجاه ما يعلق في الذاكرة من صور وأحداث وتفاعلات، وهذا يشكل الضغط العصبي والنفسي على الإنسان،
هل يقتصر الإضراب عن الطعام على من يقبع خلف القضبان؟
عندما نسمع عن شخص ما قد وصل اضرابه عن الطعام 20يوم فما فوق، ويخوض هذا الاضراب بعزيمة واصرار لا توصف،
الثورات العربية بين الاصلاح والمحاكم الثورية، بقلم: ابراهيم خطيب
يبدو أن قطار الثورات العربية الذي يسير بصعوبة في الاونة الاخيرة، يحتاج لتأملات تواكب المسيرة في محاولة نقدية لقراءة عوامل الفشل الداخلي ومسبباتها أو النجاح ومقوماته،
ظاهرة انتشار الكليات غير المؤهلة لتعليم الطب المكمل في البلاد
" إفتتاح كلية لتعليم الطب المُكمل في الشمال"، "كلية تدرس الطب المُكمل في الجنوب " وأخرى "تمنحك شهادة مختص أو معالج تم افتتاحها في مركز البلاد"،
لَلفَقِير وأصحَاب هَذِه الَأمْرَاض وهذه المِهَن حَق إِفْطَار رَمَضَان
وصلنا عبر الإيميل مئات الأسئلة بمناسبة شهر رمضان ( كل عام وأنتم بخير ) ، من نساء ورجال، يحملون أمراضاً وأسباباً مختلفة ،
بين فتح القسطنطينية وهزيمة العام 1967، بقلم: ابراهيم صرصور
الجمعة الموافق 29.5.2015 أحيت امتنا الإسلامية عموما وشعبنا التركي خصوصا الذكرى ال – 562 لفتح القسطنطينية ...
هدم منازل العرب بأي حق، بقلم: شعاع حجيرات
لا قانون ولا انسانية تردع سياسة هدم المنازل ضد المواطنين العرب، هدم المنازل منذ عام 1967حتى اليوم ولا حل، هدمت إسرائيل مئات البيوت في الأراضي المحتلة،
تراهم خوالي، بقلم: ماهر حسين
(فلسطين مع الأردن والأردن مع فلسطين وهذا قدر نعتز به )، تابع الجميع بفخر وإعتزاز ترشح الأمير علي بن الحسين لرئاسة (الفيفا)،
الثورات العربية لم تكتمل، مسارات واستعصاءات، جديد نايف حواتمة
من جديد، ومن مواقع التطبيق البرنامجي للسياسة، بعد أن حللّ مبكراً في كتابه "الأزمات العربية في عين العاصفة" (سبع طبعات) و"رحلة في الذاكرة" (خمس طبعات)؛
حادثة إختطاف تيس، بقلم: هادي جلو مرعي
التيس هو ذكر الماعز، وله قابلية القفز والنطنطة من مكان الى آخر، ولعل من بين أهم قدراته الصعود على الأشجار ومهاجمة الحدائق العامة والخاصة،
لان الحق يؤخذ ولا يعطى، نضالنا اثمر خيرا، بقلم: جبر حمود
لقد قام منتدى السلطات المحلية الدرزية ومنذ العام الماضي، بوضع خطة لنضال لمصلحة كل البلدات الدرزية والشركسية، هذا النضال توج مؤخرا بتوقيع اتفاقية،
المؤتمر العالمي الخامس عشر للمنظمة العالمية لحوار الأديان والحضارات
أنْ نتحاورَ، في الأديان والحضارات، أو في سواها، يَعني، أوَّلاً، أنْ يكونَ ثمَّةَ ما نَتحاورُ فيه؛ ثمَّ، ثانيًا، أنْ نُحسِنَ الإصغاءَ، واحدُنا إلى الآخَر؛ وثالثًا، أنْ نصلَ إلى نتائجَ عمليَّةٍ يَجري تطبيقُها.
المشروع الفرنسي ومحاولة الاختراق السياسي، بقلم: ماهر الجعبري
تصاعد الحديث عن تجديد الحراك الفرنسي لتحريك المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والاحتلال اليهودي، حيث تتباحث فرنسا مع السلطة الفلسطينية ودول عربية للوصول،
وقفات على مفارقنا مع محاكمات التواصل، بقلم: المحامي سعيد نفاع
الوقفة الأولى... المحاكمة : مؤخرا، بحثت المحكمة العليا استئناف الموقع أدناه على قرار المركزية في الناصرة والتي كانت فرضت عليه حكما بالسجن الفعلي سنة ونصف،
المدارس الأهلية، قلاع وطنية يجب الحفاظ عليها، بقلم : منقذ الزعبي
• كان للمدارس الأهلية الدور الهام بعد الإحتلال لملئ الفراغ العلمي والثقافي الذي حصل • المدارس الأهلية الثانوية الداخلية في الناصرة للبنات خدمت المجتمع العربي كله.
صور واقعية من الشوارع، بقلم: د.مازن صافي
صور الشوارع لازالت مكتظة بغبار الحرب، وتلك الأعمدة الخرسانية، وقطع البيوت المدمرة، ووجوه الناس الحزينة، وهؤلاء الذين لم يصدقوا،
الشهادات الجامعية، نعمة قد تتحول الى نقمة، بقلم: شريف سلمان
لعل العنوان يلفت أنظار الكثير ليفكروا باتجاه واحد كيف للشهادات الجامعية أن تصبح نقمة وكيف للعلم أن يصبح نقمة ،
دوّار الحكيم بحاجة إلى حكيم، رماح يصوّبها : معين أبو عبيد
عنوان صغير ، لكن مضمونه وأبعاده واسعة يذكرني بحكايات البلد والبلدة، فأحنُّ إلى ماضيها العريق والسهر بين أروقتها القديمة وسطوحها المتلاحمة،
ذكرى الاسراء والمعراج، بقلم: الدكتور أحمد قعدان
إنّ من الحوادث العظيمة التي وقعت في الإسلام، حادثة الإسراء والمعراج، التي وقعت قبل الهجرة النبوية بعام واحد، وذلك بعد اشتداد أذية ،
67 عاماُ على النكبة والتغريبة الفلسطينية متواصلة !، بقلم: شاكر فريد حسن
أحيا شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات الذكرى السابعة والستين لنكبته المؤلمة ، وذلك بالعديد من النشاطات والفعاليات النضالية، والمهرجانات الشعبية ،
النازحون والمنظمات الإغاثية، بقلم : د. يوسف الحاضري
سبعون يوما منذ بداية العدوان الهمجي السعودي وحلفائها على أرض اليمن مستخدمة خلال هذا العدوان كل الأسلحة الحديثة والقديمة سواء أسلحة تطلق نارا وتقتل سريعا،
محنة المسيحيين محنة العالم العربي، بقلم: نبيل عودة
الأسلوب الهمجي في التعامل مع الأقليات المسيحية العربية وغير العربية، ومع اقليات دينية واثنية اخرى في الشرق الأوسط، وصل الى مستويات من المتطرف،
الجهل في اختيار التخصص الجامعي، احد العوامل الرئيسية للبطالة
مما لا شك فيه في ان البطالة اصبحت من اعتى المشاكل التي تواجه الجميع , حكومة ومواطن، فمن اين نشات مشكلة البطالة وما هي المعاير التي تتحكم بها؟،
مكملات فيتامين D قد تساعد في علاج السُمنة، بقلم: الصيدلي د.مازن صافي
تشير الدراسات الحديثة أن الأشخاص الذين يعانون من السُمنة، يعانون أيضا من مستويات منخفضة من فيتامين (د) D، وهذا يعني أن نقص فيتامين (د) ،
‘القدس للمسلمين وحدهم‘،هل حقا؟بقلم: اليف صباغ-البقيعة
رسالة مباشرة الى اصدقائي ورفاقي في الحركة الاسلامية: نشر موقع بانيت امس ، الأول من حزيران، خبرا يتحدث عن منع الشيخ كمال خطيب ، نائب رئيس الحركة الاسلامية،
لا فيفا .. بدون إسرائيل، بقلم: د. عادل الاسطل
كما يحق لرئيس اتحاد الكرة الفلسطيني "جبريل الرجوب" الدفاع عن نفسه، في أعقاب فشله باتجاه خطوته الرّامية إلى طرد إسرائيل، من اتحاد الفيفا الدولي وشطب عضويتها من سجلاّته،
ملاك السلام، بقلم: سري القدوة
ان العمل الدبلوماسي الفلسطيني يتطلب مضاعفة الجهود وبذل كل الطاقات الممكنة من اجل ايصال صوت الشعب الفلسطيني الي المحافل الدولية،
نِزال رياضي ونتيجة سياسيّة، بقلم : د. عادل الاسطل
كما يبدو، فإن الفلسطينيين لم يكتفوا بتحقيق مسالة التحاقهم بالمؤسسات والهيئات الدولية، بناءٍ على اجتيازهم معركة الاعتراف بالدولة داخل الجمعية العامة للأمم المتحدة من عام 2013،
البسطات الصغيرة، والبسطات الكبيرة، بقلم: نبيل دويكات
حكاية "البسطات" هذه الأيام هي الحكاية التي تطغى على الحدث الداخلي والمحلي. حيث تنهمك العديد من المؤسسات والهيئات الرسمية وغير الرسمية في متابعة،
ما بين المتعلم والمثقف!! ، بقلم: عامر عواودة
حدثني صديقي قصة اعجبتني:"كان في احدى القرى مختارا محبوبا عند اهل بلده، وكان ميسور الحال وكان له ولدا وحيدا يدعى "يوسف"اهتم بتربيته والحقه بأحسن المدارس ..
هل من مجيب ؟!، بقلم : احمد فياض محاميد
من خلال هذا المقال أريد أن أتوجّه الى صنّاع القرار في شتّى أنحاء العالم العربيّ، على أمل بإعادة النظر من جديد في أزمة" قديمة حديثة"، وهي أزمة اللغة العربية.
الجريمة الكبرى في انتخابات الفيفا، بقلم: النائب طارق خوري
منذ أيام و نحن نترقب انتخابات رئاسة الفيفا و منذ شهور أعلنت بعض الدول عن اﻹسم الذي ستصوت له و صوتت له فعلا، مشاركة اﻷردن ممثلة بسمو اﻷمير علي كمرشح لرئاسة،
عملاقٌ فاطسٌ !!!، بقلم : ساهر الأقرع
في الساعة الثانية والنصف فجراً حلمت حلماً جميلاً ورائعاً ولكن سُرعان ما تحول إلي كابوس، حلمت أنني نائم على فرشة،
نهر الجهالات في بلاد الخرافات، بقلم: توفيق أبو شومر
ستظلُّ ساحتُنا مرتعا للترهات والخرافات والأباطيل، وهي علامةٌ على تردِّي الوضع الثقافي والاجتماعي، مما يؤدي إلى انتشار الإحباط .
الصيادي (تعين اول سعودي) في مصر، بقلم : عبدالواحد محمد
استقبلت الاوساط الفنية والإعلامية المصرية خبر تعين د . محمد الصيادي الملحن السعودي الكبير بالسعادة البالغة لكونه مساعد عميد اكاديمية (فنون خاصة ) لتعليم الموسيقى،
التعليم بالقدس تحت وطئت الاحتلال العسكري، بقلم: د. حنا عيسى
يعتبر الحق في التعليم من حقوق الإنسان بل من أهم الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي يجب توفيرها للإنسان،
المصالحة لا تحتاج مكة 2 ولا إلى جنيف 3 بقلم: رشيد شاهين
منذ بدء الانقسام في الساحة الفلسطينية، لم نسمع اي من قادة الفصائل "خاصة في فتح وحماس" سوى انهم ضد الانقسام،
التفوق الاعلامي بعد التفوق الميداني بسوريا، بقلم:  زياد شليوط
أربع سنوات مرت ونحن نتابع برامج الحوارات والسجالات السياسية، وخاصة المتمحورة حول الأزمة السورية التي يعتبرها البعض "ثورة" على النظام أسوة بما سبقها في تونس ومصر وليبيا.
الشهيد القائد عمر شبلي ‘ ابو احمد حلب‘ بقلم: عباس الجمعة
في الليلة الظلماء يفتقد البدر القائد الكبير الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الشهيد عمر شبلي" ابو احمد حلب " دائما يفتقد حين يغوص شعبنا باشكاليات وطنية،
الكونغرس ومابعدها حكي، بقلم: هادي جلو مرعي
خفت حدة التصريحات النارية التي أطلقها كل من يملك مايمكن أن يشعل حريقا بسيطا، أو كبيرا من الولاعة الى النار المستعرة ضد مشروع قرار إقترحته لجنة الشؤون العسكرية،
تحليقات 9، بقلم: كاظم  ابراهيم مواسي
في مجتمعنا ،الناس نوعان :نوع تربى على تلقي الأوامر من السلطويين وتنفيذها دون جدال ،ونوع من الناس تربى على الاقتناع وتحكيم العقل وحرية التصرف ضمن القانون،
خمسون عاما مرت على إعدام جاسوس، بقلم: توفيق أبو شومر
تحتفل إسرائيل اليوم، بمرور خمسين عاما على إعدام أشهر الجواسيس في إسرائيل، وبهذه المناسبة، سيجري استضافة عائلة الجاسوس، وأبنائه الثلاثة، في مقر رئيس دولة إسرائيل،
داعش التجرؤ على بغداد، بقلم: هادي جلو مرعي
هل تعجز داعش عن توفير عدد من المقاتلين العراقيين والعرب ليقوموا بمهمة جسيمة هدفها بغداد، ومحاولة الضغط اكثر على الحكومة المركزية بعد سيطرتها على مناطق واسعة،
شعب يبحث عن دولة، بقلم: حمدان زميرو – قلنسوة
أرض الوطن تعتبر مكاناً يجتمع فيها كل محطات عمر الانسان وقيمتها تكمن بجذورها وصلاتها الانسانية والاجتماعية والحياتية المرتبطة بالبيت والأسرة والمدينة والمجتمع والشعب،
إعمار مخيم نهر البارد يحتاج حملة تضامنية شعبية دولية
بعد مرور ثمانية سنوات على الحدث الجلل، ووضع حجر الأساس لإعادة الإعمار في 9/3/2009، والتعهد بإعادة إعمار المخيم بالكامل خلال ثلاثة سنوات وعودة المهجرين إليه،
وقفات على مفارقنا مع الدواعش والمفكّر !، بقلم: المحامي سعيد نفاع
الوقفة الأولى ... عدي بن مسافر أو طاووس ملك ... الإيزيديون أو اليزيديون ( بالكردية : Êzidî أو ئێزیدی) هي مجموعة دينية تتمركز في العراق وسوريّة.
الثائر المؤمن بفوهة البندقية وبحرارة القلم الثوري، بقلم:عباس الجمعه
عندما تصرخ الاقلام في زمن يكون فيه الواقع خطير ويكون فيه الشعب يصرخ بأعلى صوت وتكون الاوراق ممزقة، يكتب القلم بحبر الدم نزفاً عن ألم يريد الطعن بحق شعب مناضل،
الفضائح الجنسية من المسؤول عنها؟، بقلم: معاذ الخطيب
(كلام من وحي الواقع المر الذي نعيشه في بلادنا، ولن أفصّل فالتفاصيل صادمة جداً !، ويؤسفني جداً أننا وصلنا مرحلة فيها صرنا نُضطر أن نتحدث عن الفضائح الجنسية في،
فكر قبل ان تقرر، بقلم: ياسر خالد
قبل عدة قرون, كان هناك شيخ يعيش وزوجته العجوز فى كوخ صغير على أطراف بحيرة كبيرة. كان الرجل يسترزق من صيد السمك من النهر .
حسقيل ساسون وبصمته في تاريخ العراق، بقلم: سهى بطرس قوجا
أكيد ذاكرة الزمن تضم الكثير من صفحات تاريخ العراق المشرف والمشرق ولا تزال تخزن الكثير والكثير مما يمرُّ عليها، ليس فقط أحداثًا ومواقف بل وشخصيات كان لها مسيرتها،
تدويل القضية الفلسطينية وتحديات معركة الاستقلال، بقلم: د.مازن صافي
علينا أن نتذكر أن المفاوضات الأخيرة كان من اشتراط البدء فيها وقف النشاط الاستيطاني وإطلاق سراح الأسرى القدامى، وما حدث أن (إسرائيل) رفضت إطلاق سراح الدفعة الرابعة،
الرمادي ترحب بكم، بقلم: هادي جلو مرعي
تتحول الأجواء الى ضبابية أكثر ... يخرج الشيخ حميد الهايس ليصرح بأن دخول الحشد الشعبي الى الأنبار مهم جدا، وأن أبناء العشائر متفقون على دعمه والمشاركة في،
تايتانك نتنياهو في بحر هائج، بقلم: نبيل عودة
كتب احد الصحفيين الإسرائيليين بعد الانتصار الكبير لبيبي نتنياهو في الانتخابات الأخيرة ان "انتصار نتنياهو هو بداية لنهاية حقبته". الجملة بدت لي وللكثيرين بعيدة عن الواقع .
تحليقات 7، بقلم: كاظم إبراهيم مواسي
ليس من المعقول والمقبول .. ان يناقش عمل الادارات انسان ليست لديه قدرات ادارية أو فهم شامل لما هو موجود علی الطاولة الادارية .. هذه الحالة تسمی تطاول .
ترويض نتنياهو وحل الدولتين، بقلم: د.مازن صافي
حين تكشف الإدارة الأمريكية عن صعوبة "التدخل" لصالح (إسرائيل) في حال رفضت الأخيرة "حل الدولتين"، وأن هذا الرفض سوف يتفاقم و يعزل (إسرائيل) دولياً،
حرام على الحشد حلال على داعش، بقلم:  علي فاهم
غريب جدا ذلك المنطق الذي يتعامل به أخوتنا من أبناء الانبار ممن يسكنون فنادق أربيل و عمان و قليل منهم يسكن بغداد وليس منهم من بقي في الانبار يدافع،
حروب يديرها الله، بقلم: هادي جلو مرعي
إسم الله يقاتل الناس بعضهم، وبإسمه يقتلون ويهجرون ويسبون ويغتصبون ويشرعون تعاليمهم الباطلة ويحكمون ويسودون ولاقبل لأحد برد من يتحدث بإسم الرب،
حكومة سيرك لتحضير الانتخابات القادمة، بقلم: نبيل عودة
عملية ولادة قيصرية. هذا هو الانطباع العام عن حكومة نتنياهو الرابعة. غير ان المولود جاء مشوها ولا يبدو انه ابن معيشة. حتى اسما رسميا (برنامج حكومة)،
فلسفة مشروع الدستور الفلسطيني، بقلم: د. حنا عيسى
إننا نعتبر القانون هو أساس انتظام الحياة الصحيحة وهو الذي يحدد المسيرة الوطنية ويوجهها الاتجاه الصحيح. من هنا نرى، بأنه من المسائل القانونية الداخلية الهامة،
الراهبتان ماري ومريم قدّيستان فلسطينيتان
في السابع عشر من أيار ٢٠١٥ اعلن البابا السادس والستون بعد المائتين، فرنسيس الأول (Franciscus)، في قُدّاس حبري في روما عن قداسةَ أول راهبتين فلسطينيتين،
اغلاق