Logo
فتاوى: كذب المنجمون ولو صدقوا
فتاوى المجلس الإسلامي للإفتاء‏
20/11/2011 20:23:14


بسم الله الرحمن الرحيم. كذب المنجمون ولو صدقوا، وحكم الأبراج وقراءة الكف والفنجان، والتنبؤ بحالة الطقس.

س: هل عبارة "كذب المنجمون ولو صدقوا" حديث وارد عن النبي صلى الله عليه وسلم، وما مدى صحتها، وما حكم الأبراج وقراءة الكف والفنجان، وهل التنبؤ بحالة الطقس تدخل في التنجيم المحرم؟
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله وأصحابه الطاهرين وبعد:
هذه العبارة مشتهرة على ألسنة الناس وليست من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم، وقد بحثنا عن هذه العبارة في غالب متون الحديث والأجزاء الحديثية وشروح الحديث وكتب التخريج والزوائد والعلل والموضوعات والواهيات ومصطلح الحديث وكتب الجرح والتعديل فلم نجده.
جاء في أرشيف ملتقى أهل الحديث(27/124):"هذا ليس بحديث ولكنه قول مشتهر بين الناس". جاء في فتاوى الشبكة الإسلامية(4/6311):"فهذه العبارة "كذب المنجمون وإن صدقوا" بالقاف مقولة اشتهرت على الألسنة، وليست حديثاً نبوياً، وإن كان معناها صحيحاً". وجاء في موسوعة البحوث والمقالات العلمية(10):"ليست من القرآن الكريم ولا من الحديث الشريف وذلك قولهم:كذب المنجمون ولو صدقوا".
وأما معنى العبارة؛ فهو صحيح؛ فإنَّ المنجمين يتخرَّصون ويتحرزون، ويحتمل أن يقع القدر وفق ما قالوا، فقد صدقوا وكذبوا، صدقوا؛ لأن خبرهم وقع قريبا مما قالوا أو مثله، ويندر ذلك، وكذبوا؛ لأنه ليس عن علم منهم بل حرز وتخمين، وقد يكون من استراق الشياطين للسمع. وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن الشياطين تسترق السمع ثم تلقيه للكاهن والساحر.
روى البخاري في صحيحه عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إِذَا قَضَى اللَّهُ الْأَمْرَ فِي السَّمَاءِ ضَرَبَتْ الْمَلَائِكَةُ بِأَجْنِحَتِهَا خُضْعَانًا لِقَوْلِهِ كَأَنَّهُ سِلْسِلَةٌ عَلَى صَفْوَانٍ فَإِذَا فُزِّعَ عَنْ قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ؟ قَالُوا لِلَّذِي قَالَ: الْحَقَّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِير،ُ فَيَسْمَعُهَا مُسْتَرِقُ السَّمْعِ وَمُسْتَرِقُ السَّمْعِ هَكَذَا بَعْضُهُ فَوْقَ بَعْضٍ. وَوَصَفَ سُفْيَانُ بِكَفِّهِ فَحَرَفَهَا وَبَدَّدَ بَيْنَ أَصَابِعِهِ فَيَسْمَعُ الْكَلِمَةَ فَيُلْقِيهَا إِلَى مَنْ تَحْتَهُ ثُمَّ يُلْقِيهَا الْآخَرُ إِلَى مَنْ تَحْتَهُ حَتَّى يُلْقِيَهَا عَلَى لِسَانِ السَّاحِرِ أَوْ الْكَاهِنِ فَرُبَّمَا أَدْرَكَ الشِّهَابُ قَبْلَ أَنْ يُلْقِيَهَا، وَرُبَّمَا أَلْقَاهَا قَبْلَ أَنْ يُدْرِكَهُ، فَيَكْذِبُ مَعَهَا مِائَةَ كَذْبَةٍ، فَيُقَالُ: أَلَيْسَ قَدْ قَالَ لَنَا يَوْمَ كَذَا وَكَذَا كَذَا وَكَذَا فَيُصَدَّقُ بِتِلْكَ الْكَلِمَةِ الَّتِي سَمِعَ مِنْ السَّمَاع.
وصناعة التنجيم وتصديق أهلها محرم بإجماع الأمة، فقد روى الإمام أحمد وابن ماجه وأبو داود واللفظ له:"من اقتبس علماً من النجوم اقتبس شعبة من السحر، زاد ما زاد".
والعمل بالتنجيم قديما وحديثا، وفي العصر الحديث تنبأ المنجمون بحدوث أشياء كثيرة بحلول عام 2000، فقد تنبأ بعضهم بنهاية العالم وحصول براكين وزلازل وحروب، وجعلوا لذلك أمدا ووقتا، وجاء الوقت المضروب ولم يقع ما يقولون، فكل ذلك دجل وكذب ينبغي أن نصون عقولنا عنه.
ومن التنجيم الأبراج وقراءة الكف والفنجان.
جاء في مجموع الفتاوى لابن تيمية(35/192):"لَا يَحِلُّ شَيْءٌ مِنْ ذَلِكَ وَصِنَاعَةُ "التَّنْجِيمِ" الَّتِي مَضْمُونُهَا الْأَحْكَامُ وَالتَّأْثِيرُ وَهُوَ الِاسْتِدْلَالُ عَلَى الْحَوَادِثِ الْأَرْضِيَّةِ بِالْأَحْوَالِ الْفَلَكِيَّةِ وَالتَّمْزِيجِ بَيْنَ الْقُوَى الْفَلَكِيِّ وَالْقَوَابِلِ الْأَرْضِيَّةِ: صِنَاعَةٌ مُحَرَّمَةٌ بِالْكِتَابِ وَالسُّنَّةِ وَإِجْمَاعِ الْأُمَّةِ؛ بَلْ هِيَ مُحَرَّمَةٌ عَلَى لِسَان جَمِيعِ الْمُرْسَلِينَ فِي جَمِيعِ الْمِلَلِ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى:{وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى} وَقَالَ:{أَلَمْ تَرَ إلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِنَ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ} قَالَ عُمَرُ وَغَيْرُهُ: الْجِبْتُ السِّحْرُ".
وقراءة الأبراج والكف والفنجان محرمة ولو كانت على سبيل المزاح والترويح على النفس وإن لم يؤمن القارئ بما يقرأ؛ لأن قراءتها منفذ من منافذ الشيطان قد تجر إلى الإيمان بما فيها وبما يقول الفتاح، وقد جاء الإسلام ليحرر الناس من الأوهام والأباطيل وأمرهم باحترام الأسباب، التي بُني عليها الناموس الكوني، مع الإيمان والعلم أن الأسباب لا تعمل إلا بإذنه سبحانه وتعالى.
لذا فإن مجرد سؤال العراف والذهاب إليه لا تقبل صلاة المرء أربعين يوما، أما تصديق العراف بما يقول والإيمان به، وأنه على علم بالغيب فهو كفر. جاء في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة". وروى البزار بسند جيد:"من أتى عرافا فسأله عن شيء فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم".
فالغيب مستور لا يعلمه إلا الله، من ادعاه فقد كفر وأنكر معلوما من الدين بالضرورة، قال تعالى:{قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ}النمل:65. وقال تعالى:{عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا*إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ...}الجن:26،27. وليست النجوم والكواكب إلا آية من آيات الله سبحانه وتعالى وليس لها أدنى تأثير على سعادة الناس أو شقائهم.
والتنجيم المحرم القائم على التنبؤ بالغيبيات والمستقبليات، وربط ذلك بالنجوم، وحركاتها فيما زعموا، وهو غير علم الفلك الذي يقوم على أساس من المشاهدة والحسابات الرياضية. لذا فإن التنبؤ بحالة الطقس لا تدخل في التنجيم المحرم؛ لأنها قائمة على الحساب والمراقبة والمشاهدة لسير الرياح وليس على الحرز والتخمين.
{انظر: مفهوم العلم وتكوين العقلية العلمية في القرآن الكريم للقرضاوي(ص32)، فتاوى يسألونك(6/353)، فتاوى المجلس الإسلامي للإفتاء(1/256)، المنتقى من فتاوى فوزان(10/8)، شرح فتح المجيد شرح كتاب التوحيد، فتاوى الشبكة الإسلامية(4/6311)}.

والله تعالى أعلم
المجلس الإسلامي للإفتاء
19 من ذي القعدة 1432هـ الموافق: 17/10/2011م

ملاحظة : نرجو من جميع الاخوة المعقبين عدم نشر ايملاتهم في الزاوية الدينية وسيحذف أي تعقيب يشتمل على ايميل،
كذلك نرجو ان تكون المقالات مختصرة قدر الامكان وليس دراسات مطولة.
هذه الزاوية هدفها خدمة اهلنا ومجتمعنا من
خلال الكلمة الهادفة الخاطرة المفيدة. نلفت الانتباه انه في حال تم نقل مادة عن مصادر اخرى دون علم المصدر ينبغي
ابلاغنا في موقع بانيت كي نزيل المادة فورا.


لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا

ارسل لصديق Send طباعة المقال Print لكتابة تعقيبك على الخبر إضغط هنا
مواد في ذات السياق

 
خدمات بانيت
    حالة الطقس
    ابراج
    قلوب حائرة
    اغاني وموسيقى
    كليبات وفيديو
    صور
    اطفال
    العاب
اذاعة القران الكريم
    بصوت السديس
    بصوت عبد الباسط
زوايا الموقع
    تلفزيون بانيت
    اغاني mp3
    افلام عربية
    العاب فلاش
    عالم السيارات
    حالة الطقس
    ابراج
    مسلسلات عربية
    مسلسلات تركية
    ترفيه ونغاشة
    انتخابات الكنيست
    شوبينج واقتصاد
    قلوب حائرة
    فن
    رسوم متحركة
    افلام كرتون
    كليبات مضحكة
    صور ومناظر
    استشارة
    البوم صور
    اطفال
موقع اخبارية بالعربية
    صحيفة القدس العربي
    راديو سوا
    CNN بالعربية
    راديو مونتي كارلو
    الشرق الاوسط
    bbc بالعربية
 
Navigation
شو شباب؟ شو صبايا؟ هل لنجاح هيثم خلايلة ومنال موسى اهمية وطنية للجمهور العربي داخل الط العربي؟!
 مجموع الاصوات

أخبار |  فن |  انترنت وتكنولوجيا |  شباب وبنات |  شوبينج |  برامج تلفزيون |  رياضة |  مقهى بانيت |  دنيا ودين |  كوكتيل |  أغاني mp3 | نسوان

للاعلان - من نحن - اتصل بنا - شروط الاستخدام - פאנט - About us

Contact Us : +972 9 7993993
جميع الحقوق محفوظة - بانوراما