Logo
الإدماء الحيضيّ الحاد، كيف نتغلب عليه ؟
موقع بانيت وصحيفة بانوراما
08/01/2013 12:09:42


الإدماء الحيضيّ الحاد – الذي قد يكون في بعض الأحيان أسوأ من "مجرد" غير مريح. إن الإدماء الحاد هو حالة الإدماء التي تفقد فيها المرأة أكثر من 80 مليلتر من الدم خلال حيض واحد،


دكتور آريية يشيعيا

الأمر الذي يؤدي إلى الحاجة لتغيير مكثف للوسائد والسدادات القطنية وظهور الإحساس بالتعب بسبب النقص في الحديد وإلى معاناة المرأة من تقييدات في الفعاليات الإجتماعية والرياضية وحتى تقييدات في الفعاليات اليومية التي تحتاج إلى جهد مُطول أو التواجد لفترات طويلة الأمد خارج البيت.
وهذا الأمر غير طبيعي ومقيد وغير مريح ويتعارض مع الأداء الوظيفي في العمل وفي البيت والحياة الترفيهية على حد سواء. وإلى جانب كل هذه الأمور، هناك تداعيات خطيرة إضافية للإدماء الحيضيّ الحاد، وهي فقر الدم. وفقر الدم هو الحالة التي تكون فيها نسبة كريات الدم الحمراء في الدم أقل من النسبة المعيارية. تحتوي كريات الدم الحمراء على الهيموجلوبين، الذي ينقل الأوكسجين إلى جميع خلايا الجسم، وعندما يكون هناك نقص في كريات الدم الحمراء حاملة الهيموجلوبين، يتم الشعور بالتعب الشديد والدوار وصعوبات في التركيز وحتى ضيق في التنفس. وبالتالي، تضطر النساء اللواتي يعانين من إدماء حيضيّ حاد إلى تناول مكملات الحديد بشكل دائم – وإذا كنّ يخططن للحمل، فمن الواضح أن الأمر في غاية الأهمية لأن مخزونات الحديد الطبيعية هي حيوية للحمل السليم.
هناك الكثير من النساء اللواتي يبحثن عن حل لمشكلة الإدماء الحاد، ولكن للنساء في سن الخصوبة اللواتي يخططن للحمل، ليست كل العلاجات الممكنة هي ملاءمة لهن أيضاً.

خيارات مقبولة لنساء في سن الخصوبة:
أود أن ألقي الضوء على خيارين ملائمين للنساء في سن الخصوبة، حيث أن مشكلتهن ليست ناجمة عن ورم ليفي أو سليلة [ورم حميد في الرحم]، ولذلك فإن تنظير البطن أو التسخين الحراري غير ملائمين لهن. وهذه الخيارات هي وسائل منع هرمونية ذات نجاعة معتمدة محددة لتخفيض الإدماءات الحادة.
اللولب الذي يُركَّب داخل الرحم، ميرينا، لمنع الحمل هو أيضاً ذو نجاعة معتمدة لتخفيض إدماءات حادة.
لقد لاقى اللولب الهرموني الذي يُركَّب داخل الرحم شعبية متزايدة خلال العقد الماضي كوسيلة لمنع الحمل. إن إحدى الحسنات البارزة لهذا اللولب، إلى جانب منع الحمل، هي تخفيض الإدماء الحيضيّ الحاد. إن لولب ميرينا مركب من جهاز بلاستيك صغير على شكل T ويحتوي على هرمون – ليفونورجيستريل. يتحرر الهرمون إلى داخل تجويف الرحم بطريقة منضبطة وبعد أن يعمل الهرمون على بطانة الرحم [يجعلها رقيقة] من بين أمور أخرى، فلقد تبين أنه بعد بضعة أشهر من الإستخدام وفي بعض الأحيان منذ بداية الاستخدام تُخفض بشكل كبير كمية الإدماء الحيضيّ حتى نسبة 97%. وحتى أن هناك بعض النساء يتمتعن بفقدان الإدماء كلياً.
وعلى ضوء النجاعة بتخفيض الإدماء الشهري، فإن إستخدام ميرينا يوصى به للنساء اللواتي يعانين من إدماءات حادة إثناء الدورة الشهرية.
كيف تتم عملية تخفيض الإدماء؟، إن عمليات اللولب الهرموني الذي يُركَّب داخل الرحم تعيق تطور بطانة الرحم. إن بطانة الرحم التي تسقط كل شهر من جديد هي في الواقع الإدماء الذي يسيل اثناء الحيض. فكلما كانت أرق، كان الإدماء أقل. عندما يتم تركيب لولب هرموني، فإن الهرمون المُفرز يمنع بطانة الرحم من النمو ولذلك فإن بطانة الرحم التي ستسقط في نهاية الدورة الشهرية تكون رقيقة جداً وبالتالي يُصبح الإدماء الحيضي خفيف وقصير الأمد ويرافقة ألم أقل، بخلاف اللولب النحاسي.
وحيث أن لولب الميرينا لا يضر بالخصوبة، فإن إستخدامة ملاءم للنساء بين الولادات والنساء اللواتي يخططن للولادة بعد بضعة سنوات مستقبلاً وأيضاً للنساء صغيرات السن.

حبوب كلير (Qlair): حبة جديدة لمنع الحمل والتي لديها نجاعة معتمدة لتخفيض الإدماءات الحادة
إن حبة كلير هي الحبة الوحيدة في إسرائيل التي تحتوي على هرمون الاستروجين الذي يشبه إلى حد كبير الاستروجين الموجود في جسم المرأة بشكل طبيعي. تحاكي الحبة الدورة الشهرية الطبيعية للمرأة وبخلاف الحبوب الأخرى، فإن مستويات الجرعة الهرمونية تختلف أثناء الشهر، كما يحدث في جسم المرأة بشكل طبيعي. تحتوي الحبة على هرمون إستراديول فاليريت وهو الاستروجين الأكثر شبهاً لذلك الذي يُنتج في المبيضين، إلى جانب الهرمون البروجستروني ديانوجست الذي يتميز بأنه يعمل بشكل مركز على بطانة الرحم.
تقدم حبة كلير بالاضافة إلى منع حمل ناجع، نجاعة مُعتمدة إضافية - وهي تخفيض الإدماء الحيضيّ الحاد، ويعود الفضل بهذا إلى تنسيق التناول والتركيب الهرموني الفريد في الحبة. تخفض كلير الإدماء الحيضيّ بنحو 88% وسيتم الاحساس بالتخفيف إبتداءً من الشهر الثاني للإستخدام.
إن كلير هي الحبة الوحيدة لمنع الحمل التي تم منحها نجاعة معتمدة طبياً لمعالجة الإدماء الحيضيّ الحاد، وتمت المصادقة على هذه النجاعة المُعتمدة من قبل السلطات الطبيّة في أوروبا والولايات المتحدة وإسرائيل.
تناسب حبوب كلير جميع النساء اللواتي يرغبن في تناول حبوب منع الحمل ويعانين من إدماء حيضيّ حاد، وكذلك الأمر بالنسبة لجميع النساء اللواتي يرغبن بوسائل منع حمل التي لديها حد أدنى من التدخلات في الأجهزة الطبيعية لأجسامهن.
في هذه الأوقات التي تستطيع النساء فيها عمل كل شيء، ليس هناك جدوى من الإنطواء على النفس أو التنازل أو المعاناة أو الحد من الفعاليات بسبب مضايقة مثل الإدماء الحيضيّ الحاد – وخاصة وأنه هناك عدد لا يحصى من الحلول لهذه المشكلة وهي ليست بفرض من أرض الواقع. يُقدم فحص من قبل طبيب نساء إلى جانب فحص دم وسكري وهما عاملان مُحتملان للتسبب بإدماءات حادة، الحل المناسب لكل إمرأة بموجب حالتها وظروفها والخيارات الملاءمة لها.
بقلم: دكتور آريية يشيعيا، وهو طبيب كبير في قسم أمراض النساء في المركز الطبي رابين وسكرتير الشركة الإسرائيلية لوسائل منع الحمل والصحة الجنسية.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

ارسل لصديق Send طباعة المقال Print لكتابة تعقيبك على الخبر إضغط هنا
مواد في ذات السياق

 
خدمات بانيت
    حالة الطقس
    ابراج
    قلوب حائرة
    اغاني وموسيقى
    كليبات وفيديو
    صور
    اطفال
    العاب
اذاعة القران الكريم
    بصوت السديس
    بصوت عبد الباسط
زوايا الموقع
    تلفزيون بانيت
    اغاني mp3
    افلام عربية
    العاب فلاش
    عالم السيارات
    حالة الطقس
    ابراج
    مسلسلات عربية
    مسلسلات تركية
    ترفيه ونغاشة
    حفلات تخريج
    شوبينج واقتصاد
    قلوب حائرة
    فن
    رسوم متحركة
    افلام كرتون
    كليبات مضحكة
    صور ومناظر
    استشارة
    البوم صور
    اطفال
موقع اخبارية بالعربية
    صحيفة القدس العربي
    راديو سوا
    CNN بالعربية
    راديو مونتي كارلو
    الشرق الاوسط
    bbc بالعربية
 
Navigation
استطلاع : شو شباب ؟ شو صبايا؟ اين قضيتم اجازة العيد ؟
 مجموع الاصوات

اخبار |  فن |  انترنت وتكنولوجيا |  شباب وبنات |  شوبينج |  برامج تلفزيون |  رياضة |  مقهى بانيت |  دنيا ودين |  كوكتيل |  أغاني mp3 | نسوان

للاعلان - من نحن - اتصل بنا - شروط الاستخدام - פאנט - About us

Contact Us : +972 9 7993993
جميع الحقوق محفوظة - بانوراما