اغلاق

الاحتفال بافتتاح المركز التعليمي في عين رافا بالقدس

بحضور عضو الكنيست اريئيل مارجليت وعيسى جبر رئيس المجلس المحلي في أبو غوش، داني بونفيل رئيس الهستدروت بالقدس، كيري عوفاديا – مركزة قسم الشبيبة ،
Loading the player...

بالمجلس الاقليمي ماتي يهودا، بوعز كوهين – نائب رئيس مبسيرت تسيون، سيفان كوهين توبال – مندوب عن المجلس الاقليمي ماتي يهودا، نشأت برهوم – مُركز الشبيبة العاملة والمتعلمة بالقرية، يائير زعفراني – مدير جمعية بكهيلا، عامر دلاشه – مدير الوسط العربي بجمعية بكهيلا، وعدد من وجهاء بلدات ابو غوش وعين رافا وبيت نقوبا ، تم الاحتفال بافتتاح المركز التعليمي الاول من نوعه في منطقة ماتي يهودا وبالتحديد في قرية عين رافا.  وبدعم من جمعية بكهيلا، التي تأسست سنة 2002 على يد عضو الكنيست الحالي أريئيل مارجليت وزوجته ديبي، و يعتبر المركز الثاني للجمعية بالوسط العربي (القدس وضواحيها)، حيث انه وفي سنة 2010 كانت قد انطلقت مسيرة الجمعية بافتتاح مراكز تعليمية بالوسط العربي وتحديداً في بيت صفافا على يد الاستاذ عامر دلاشه مدير الوسط العربي للجمعية.
ورحب مختار عين رافا علاء برهوم بالضيوف وتوجيه كلمات الشكر والعرفان لاريئيل مارجليت على دعمه للمسيرة العلمية في القرية. ومن ثم قام مارجليت بشكر كل من لبى دعوة المشاركة بهذا الحدث المهم بالنسبه له، اذ انه يعد اول مركز يفتتح خارج اسوار القدس، داعياً الجميع للالتفاف حوله ومساندته على اكمال مشواره هذا، الذي يعد الاقرب الى قلبه، حيث وانه خلال سنوات عمل الجمعية قد تم تقديم المساعدة التعليمية لقرابة 27 ألف طالب من المجتمعين العربي واليهودي.

" متلهف للانطلاق نحو تحد جديد من هدفي وهو الوصول الى اكثر من بلد عربي "
وأكد مارجليت في كلمته على " انه متلهف للانطلاق نحو تحد جديد من هدفي وهو الوصول الى اكثر من بلد عربي وأن لا يقتصر الشيء على القدس فقط وإنما يشمل جميع انحاء البلاد ".
وتطرق عيسى جبر رئيس المجلس المحلي – ابو غوش بكلمته على " العمل المشترك للقريتين ابو غوش وعين رافا "، وثمّن " العمل الميداني والمجهود اللا متناهي للمختار علاء برهوم في خلق فرص لاولاد عين رافا ووضعهم على الخارطة من خلال ادخال كل ما هو جديد ومتطلب لإنجاح المسيرة التعليمية بعين رافا، لان نسبة المتعلمين هناك تكاد تصل الى 12% ".
ومع انتهاء فقرة القاء الكلمات، قام اريئيل مارجليت بقص شريط الافتتاح وبهذه اللحظة المهمة أُعلن عن ميلاد المركز بشكل رسمي.
وقد تخلل الافتتاح جولة ميدانية داخل الصفوف للاطلاع عن كثب عن الخدمات التي تُقدم للطلاب، بحيث تفاعل مع الطلاب وشاركهم هوايته وسألهم عن سبب تفضيلهم للمجيء الى المركز بيوم عطلتهم عوضاً عن البقاء بالبيت، وفي نهاية الاحتفال، قدمت فرقة الدبكة والتايكواندو عروضا امام الحاضرين بحيث تفاعلوا معهم وصفقوا لهم.



تصوير أحمد جلاجل مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما


















































































































































































لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق