اغلاق

عرابة: وفد من الشيوعي والجبهة والشبيبة يزور باسم لهواني

ردا على الاعتداء على المحامي باسم لهواني سكرتير جبهة عرابه الديمقراطية واحراق سيارته، قام بالامس وفد مهيب من الحزب والشبيبة والجبهة في عرابة بزيارة تضامنية



هدفها نبذ العنف والوقوف الى جانب الرفيق باسم لهواني.
هذا وضم الوفد عشرات الرفاق من كوادر الحزب الشيوعي والجبهة المحلية والشبيبة الشيوعية، وتحدث باسم الوفد الاستاذ عمر واكد نصار والذي اكد "ان هذه الاعمال البربرية التي يقدم عليها خفافيش الليل الأنذال غير مقبولة، وغير مبررة ايا كانت خلفيتها!!". واضاف "بان هذه الزعرنة لن تثنينا او تحيدنا عن مواقفنا فيما اذا كانت الخلفية سياسية ولن تفضي الى شيء ايا كانت خلفيتها". واضاف "بان الرفيق باسم ليس وحده وان من اقدم على هذه الفعلة انما يجابهنا جميعا وليس الرفيق باسم وحده".
بدوره، باسم لهواني الذي قام باستقبال الوفد ثمن عاليا الزيارة وأكد "بانه يستغرب هذا الاعتداء والتصرف الجبان خاصة وانه ليس له اعداء ولا جوانب مظلمة في حياته"، واضاف "ان من لديه اي شيء ضده فبيته وبيت اهله ومكتبه مفتوح لاي شخص".
كما أكد لهواني "انه يعتز بعائلته وبخطه السياسي ويعتبر ان الحزب والجبهة والشبيبة هم بيته وعائلته التي اختارها بمحض ارادته وتوافقا مع مبادئه التي يؤمن بها".






لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق