اغلاق

بعد زيارتها للأسير أمير مخول، زعبي تطالب بلجنة تحقيق مستقلة

قامت النائبة حنين زعبي (التجمع الوطني - القائمة المشتركة) بزيارة الاسير امير مخول في سجن الجلبوع، واطلعت منه على "الانتهاكات الخطيرة التي تمارس بحق الأسرى بشكل ممنهج،


حنين زعبي 

حيث تمارس السلطات الإسرائيلية ووحدة إدارة السجون حملة من الإجراءات التعسفية بحق الأسرى، تتمثل في مواصلة العزل لعدد منهم، وحرمانهم من الزيارات، والمداهمات والتفتيش الليلي الذي يكون دائما مصحوبا بالكلاب البوليسية، ومواصلة إهمال الحالات المرضية للعديد من الأسرى في السجن دون تقديم العلاجات اللازمة لهم".
ونقل أمير مخول لزعبي تفاصيل "مداهمة وحشية في ساعات الليل المتأخرة يوم السبت الماضي الموافق 16 أيار. حيث قامت قوات وحدة "ماتسادا" -وهي وحدة قتالية خاصة تعمل داخل السجون الإسرائيلية بهدف قمع الأسرى الفلسطينيين، وتعتبر الأعنف والأشرس من بين الوحدات التي تعمل في السجون- بمداهمة غرف الأسرى السياسيين مستخدمة أساليبها الترهيبية، إذ قامت بضرب الأسرى واطلاق العيارات المطاطية عليهم مصطحبة الكلاب البوليسية الشرسة، مخلفة وراءها عدد من المصابين".
وأضاف مخول: "لم تكتف إدارة السجون بالمداهمات غير القانونية لقمع الأسرى، وبضرب الأسرى ودفعهم بالقوة، مما ادى إلى إصابة الأسير أحمد شاهين بثلاث رصاصات مطاطية في مختلف انحاء جسده، إنما منعت تقديم العلاج للأسرى المصابين دون الاكتراث بحالتهم الصحية والنفسية، ورغم معاناة شاهين وألمه الشديدين، رفضت إدارة السجن نقله وتقديمه للعلاج، وقامت بجمع مخلفات العيارات التي أطلقت على الأسرى بهدف اخفاء الأدلة".

زعبي: الانتهاكات المستمرة بحق الأسرى السياسيين تعكس سياسة قمعية، عنيفة وممنهجه، لكنها فاشلة
وأرسلت النائبة حنين زعبي، رسالة شديدة اللهجة لوزير الأمن الداخلي، جلعاد اردان مطالبة اياه بإقامة "لجنه تحقيق مستقلة، مكونه من أشخاص مهنيين من جمعيات ومنظمات حقوقية ومحامين، للعمل على التحقيق في مجريات الحادثة الانتقامية العنيفة هذه. بالإضافة إلى إيقاف عمل وحدة "متسادا" داخل السجون ونقل الأسرى المصابين للعلاج الفوري والعاجل وعلى رأسهم الأسير أحمد شاهين".
وأضافت زعبي: " الانتهاكات المستمرة بحق الأسرى السياسيين تعكس سياسة قمعية، عنيفة وممنهجه، لكنها فاشلة، تعمل على كسر معنويات وإرادة الاسرى وذويهم، تتطلب منا وقفة شعبية بالإضافة إلى إقامة وتشكيل طاقم عمل مهني وبرلماني لمتابعة قضايا الأسرى، وهم أحد أولويات عملنا البرلماني".
ويذكر أن القائمة المشتركة، قامت بتشكيل طواقم عمل برلمانية في القضايا المختلفة منها قضية الأسرى السياسيين، ينشط فيها أعضاء الكنيست حنين زعبي ومسعود غنايم وأسامة السعدي.  
 
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق