اغلاق

التسامح الشاملة ام الفحم الأولى بمكافحة التدخين قطريا

وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما، رسالة من مدرسة التسامح الشاملة – أم الفحم، تفيد بأن المدرسة حصلت على المرتبة الأولى في مسابقة مكافحة التدخين القطرية،


صور من العرض تصوير المدرسة

التي تقيمها سنويا وزارة المعارف وجمعية مكافحة السرطان. 
وأضافت الرسالة أن المدرسة تأهلت للمرحلة النهاية من المسابقة مع تسع مدارس عربية ويهودية، وقد أقيم العرض الأخير للمدارس في مركز جمعية مكافحة السرطان في تل أبيب. عرضت خلاله كل مدرسة الخطة السنوية لمكافحة التدخين مع تخصيص محطات للفعاليات والمشاريع التي نفذت خلال السنة الدراسية 2014/2015 ، حيث تميّزت مدرسة التسامح في محطة العروض المجسدة لفعالياتها التي نفذت في المدرسة من مجسمات، ألعاب البازل، العرض المحوسب مع الصور والأبحاث الطلابية .
وقدم مستشار المدرسة، بدر كبها خطة التداخل الإشفائية لمكافحة التدخين على مستوى المدرسة، والتي شملت مشروع التربية الصحية، حياة سليمة بدون تدخين نفذت خلال السنة بورشات العمل التي قدمت للأهالي وجمهور المعلمين، ودورات الوقاية للطلاب مع تقديم تجربة حية للطالبين أمير وسامي من صفوف التاسع، اللذَيْن كان لهما مشاركة فعالة وناجعة في المشروع مشاركة مع البلد الآمن الممثل بمُرَكِّز المشروع في المدرسة نايف عسلية.
وأعلنت لجنة التحكيم الممثلة بمديرة وحدة مكافحة السموم، كيرين روط  والمرشدة القطرية، آفي نوعم ومدير فعاليات مكافحة السرطان، فاتن غطاس والمرشد اللوائي للوسط العربي، تيسير وتد عن فوز مدرسة التسامح معبرين عن اعجابهم بما قدمت من إبداعات ومن خطة سنوية مهنية وتنفيذ فعال لها عملي وناجح، مباركين بذلك استحقاقها جائزة المرتبة الأولى، كما جاء في رسالة المدرسة.











































































































لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق