اغلاق

حرب البيض المسلوق..لعبة قديمة تنتعش خلال رمضان

يتزايد إقبال الشبان في مدينة بيشاور الباكستانية هذه الأيام على ممارسة لعبة قديمة لشغلهم وإبقائهم مستيقظين طوال الليل وحتى موعد السحور في شهر رمضان..
Loading the player...

إنها مباريات الرمي بالبيض أو حرب البيض المسلوق.
وفي بيشاور الباكستانية تزايد اقبال الشبان على ممارسة لعبة قديمة لإبقائهم مستيقظين طوال الليل حتى موعد السحور ألا وهي مباريات الرمي بالبيض أو حرب البيض المسلوق.
ويُستخدم في هذه المباريات بيض مسلوق ملون بألوان زاهية لكسر بيض المنافسين. وهي لعبة تُمارس منذ أجيال في باكستان.
وأدى ازدحام مدينة بيشاور إلى ضيق المساحة المتاحة لممارسة الأطفال والشباب لألعاب تحتاج مساحات كبيرة.
ويشتكي الفتيان من اختفاء المساحات التي كان يمكن ممارسة الهوايات فيها وتحولها الى مبان أو مكبات قمامة لدرجة لم تعد هناك أماكن صالحة للعب.

"المتسابق يمسك بيضة مسلوقة ويضرب بها بيضة الخصم بهدف كسرها دون كسر بيضته"
وتلقى لعبة حرب البيض المسلوق شعبية في باكستان حيث يبقى الناس في حالة استيقاظ في ليالي رمضان لتناول وجبة السحور قبل آذان الفجر، حتى ان البعض اعتبرها مثل لعبتي الكريكيت وكرة القدم في شعبيتها.
وقواعد هذه اللعبة بسيطة. فالمتسابق يمسك بيضة مسلوقة ويضرب بها بيضة الخصم بهدف كسرها دون كسر بيضته. ويُصَعد صاحب البيضة الفائزة للجولة الأعلى حتى يبقى فائز واحد في النهاية. ومن يفوز يربح البيض بينما يدفع الخاسر ثمن البيض ، وبالطبع يعود انتشار هذه الهواية بالنفع على تجار البيض.
وتُمارس هذه اللعبة في دول أخرى ايضا حول العالم. كما انها مورست في أوروبا إبان العصور الوسطى.









لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق