اغلاق

هؤلاء اسلافي ... الشيخ حسين الشيخ علي

من ضمن هذه السلسلة نكتب اليوم عن شخصية تربوية تعليمية عمل كثيرا من اجل رفع مستوى التعليم في البلدة ، الا وهو الشيخ حسين محمد الخطيب الشيخ علي رحمه الله .


المربي محمد صادق جبارة

ولد المرحوم في الطيبة ايام الحكم العثماني لهذه البلاد وذلك في 4.1.1901  ، نشأ وترعرع في مسقط رأسه ، وفيها حصل تعليمه الابتدائي ، ومن ثم انتقل الى طولكرم ليكمل تحصيله الثانوي الا ان الظروف لم تساعده على ذلك ، فعمل في مهنة الحلاقة ، الا انه عاد وزاول مهنة التعليم ، فعين معلماً في عهد الانتداب البريطاني عام 1932، وبدأ التدريس كمعلم اضافي ثم رسمي .
اشتهر باسم الشيخ حسين الذي تخصص في تعليم الصف الاول ، ومَن مِن الطيبة في حينه لا يعرف الاستاذ شيخ حسين ؟ استمر في عمله واحبه ، واتخذ من التدريس فناً يؤدي الى غاية مقصوده ، فالتلميذ يأتي للمدرسة فيقرأ ليتعلم ويكسب المعلومات ويطور المهارات .
عمل باخلاص واستعمل الاساليب المتنوعة حتى أصبح صاحب مدرسة في الطيبة ، فيقولون اسلوب الشيخ حسين ، آمن بأن اللغة العربية هي الأساس لكل المواضيع ودونها لن يستطيع التلميذ ان يتقدم .
كان مثابراً مواطناً صالحاً أول من دخل المدرسة واخر من غادرها ، أحيل الى التقاعد ، اشترك في العمل على محو الامية بين الكبار الى ان وافته ألمنيه في 1.9.1993م.


الشيخ حسين محمد الخطيب الشيخ علي

لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق