اغلاق

دلاسال القدس يختتم مخيمه الصيفي السادس والعشرين

بيوم مميز بجدارة ووسام عز وشرف اضافي لسجل نادي دلاسال المقدسي ، أحتفل في ساحات مدرسة الفرير ببيت حنينا باختتام فعاليات المخيم الصيفي السادس والعشرين للنادي.

 

بدأ اليوم بتقديم مجموعات الأطفال بعرض العديد من الفقرات الرياضية وتحديدا الجمباز وفقرات الدبكة والرقص والدراما والتي أعتبرت من اهم زوايا ومخرجات المخيم السادس والعشرين للنادي . 
وفي المساء تم دعوة كافة مرشدين ومرشدات ومدربين ومدربات المخيم لتناول وجبة الافطار في مدرسة الفرير ، وابتدأ عريف الحفل دينمو المخيم الأستاذ محمد نمر بكلمة رائعة تحدث بها عن رؤية ورسالة نادي دلاسال والخطط المستقبلية، كما شكر كل من ساهم وعمل للمخيم السادس والعشرون للنادي من مرشدين ومدربين ومتطوعين.
بعد ذلك تحدث الدكتور سليمان الربضي مدير مدرسة الفرير بالقدس عن أهمية العمل التطوعي وصقل شخصية الشباب في مواجهة التحديات والدور المميز الذي يقوم به نادي دلاسال بهذا الشأن وأشاد بكل من ساهم بأنجاح هذا المخيم الذي يحمل الرقم 26 وبأهالي المشاركين وطواقم العمل والمتطوعين.
ثم قامت لجنة التكريم المؤلفة من كل من الدكتور سليمان الربضي ونجوى الربضي ونبيل عبد الله وعمار نوفل بتكريم المدربين والمرشدين ومن ثم تكريم وأعطاء هدايا خاصة للمرشدين العشرة المميزين هذا العام ، وتم تقديم الهدايا من شركة "فري لاين" ومثلها مديرها مدرب الدلاسال لكرة السلة حسان عوض .
يذكر ان لجنة المخيم هذا العام تكونت من الأستاذ المميز محمد نمر والأستاذ عمار نوفل والأستاذ مهدي خروب والأستاذ صليبا كتاب والرياضي القدير خضر أبو الهوى ، وبمساعدة لوجيستية من كل من نبيل عبد الله والدكتوره نجوى الربضي . 
من ناحيته أكد المدير التنفيذي للمخيم الرياضي خضر ابو الهوى أن المخيم لهذا العام ضم قرابة الثلاثمائة مشارك من كلا الجنسين، بأشراف 65 مرشد ومرشدة ولجنة أدارية عليا من عشرة أشخاص.
وأضاف ابو الهوى ان المخيم للعام القادم سيكون أكبر واوسع كما ونوعا من حيث البرامج والعدد والجوائز التي ستقدم العام القادم.

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق