اغلاق

غرانت يستضيف الإفطار السنوي بين الأديان بالبلاد

استضاف الاسبوع الماضي القائم باعمال السفارة الامريكية بالبلاد وليام غرانت الإفطار السنوي بين الأديان، ليجمع قادة من المجتمع العربي واليهودي وممثلين من جميع الأديان


مجموعة صور من أجواء الافطار
 
والخلفيات للاحتفال بالتعددية الثقافية خلال شهر رمضان المبارك.
مع رسالة التسامح والشراكة المجتمعية، اشترك مربون، ورجال دين، قادة من السياسيين ومن المجتمع المدني بتناول الافطارالجماعي في منزل السفير الامريكي في هرتسليا بيتواح . وقام بالترحيب بالمشتركين مندوبون عن السفارة من الاقسام المختلفة من بينهم توماس جينتون المستشار العام للاعلام والثقافة ومنال حداد منسقة البرامج  في السفارة ومديرة مشروع منح ميبي للشراكة الشرق اوسطية . 
وقال غرانت "انه خلال قضائه في البلاد السنتين الماضيتين تعلم انه كالولايات المتحدة، تحتوي اسرائيل على مجتمع متنوع من أديان وثقافات مختلفة"، حيث يذكره بالتنوع الذي عزز الولايات المتحدة ويستمر كتحد لتحسين ديمقراطيتها. ويعتقد أنه يمكن لهذا التنوع أيضا أن يكون بمثابة مصدر قوة ومرونة لتشكيل وتعزيز مجتمع مشترك وصحي في البلاد.
 
غرانت يتحدث عن المشاريع التي تدعمها السفارة
وذكر غرانت المشاريع العديدة التي تقوم السفارة بدعمها في البلاد وبالمجتمع العربي خاصة، ومن ضمنها برنامج منحة الاكسس للغة الانجليزية Access microscholarship الذي يوفر نحو 1500 منحة للطلاب العرب في المدارس الثانوية كل عام، ومشاريع مبادرة الشراكة الشرق الأوسطية التي تعمل على تعزيز وتدعيم اجتماعي واقتصادي وانسائي وقيادات شابة، وايضا مشروع ال سي. ام. ام. لإدارة الصراع الذي يعمل على إحداث تغيير إيجابي في المجتمع ومعالجة الأسباب الجذرية للتوتر المحلي والإقليمي. واكد غرانت ان السفارة تضع قيمة عالية جدا على شراكتها مع مسؤولين محليين ومؤسسات ومنظمات المجتمع المدني لتعزيز الرخاء الاجتماعي والازدهار الاقتصادي في البلاد جنبا إلى جنب مع أمنها.
 
منح شهادات تقدير
وخلال المساء، منح القائم بالأعمال غرانت سبعة من خريجي برنامج ال YES للتبادل الشبابي شهادة تقدير من وزارة الخارجية  تقديرا لمساهمتهم البارزة في المجتمع وخدمتهم بتدعيم وتوطيد التفاهم خلال السنة التي اقاموا وتعلموا بها في مدارس ثانوية في الولايات المتحدة وذلك خلال برنامج الـ YES  الذي تدعمه السفارة الامريكية، وتقوم بتوفير 20 منحه للطلاب العرب سنويا، وهم : محمد مواسي، اسييد وتد، نسيم رزق، تمير خلايلة، مروى صنع الله، روزا نصير، وكورال سعيد.
واستمتع الضيوف بغروب الشمس على البحر الأبيض المتوسط الذي تناسق مع صلاة المغرب من قبل الشيخ حلمي حمد، ومن ثم بمعزوفات جميلة من الموسيقى العربية بقيادة الفنان علاء عزام.
 



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق