اغلاق

الشرطة : قضية التنصت على المغني ايال جولان مفبركة

قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري ، في بيان وصلت الى موقع بالنيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" استمرارا لتحقيقات وحدة مكافحة جرائم الانترنت (السايبر) في


ايال جولان

منطقة تل أبيب في الشكوى التي كانت قد تلقتها مؤخرا من قبل المغني المعروف ايال جولان، ومدير اعماله بيني بيرتس للاشتباه في ارتكاب جرائم خطيرة تتعلق بانتهاك الخصوصية، مع التنصت على المكالمات الهاتفية، واختراق جهاز كمبيوتر تابع لايال جولان ، وقرصنته بصورة غير قانونية ، بعد ان قام خبير كمبيوتر نيابة عنهما (المشتبه به)، بوضع امامهما بينات وأدلة ، اشارت الى  أن عدة جهات معروفة بارزة في مجال  صناعة الترفيه وغيرها عملت معا لتوريط  ايال جولان بالقضية التي اطلق عليها مجازا اسم ( عبث الرفقة) ، التي تم الكشف عنها في عام 2013 وهي قضية مفادها ضلوع شخصيات معروفه واخرى بجرائم جنسية بالغة الخطورة"  ، وفق ما جاء في بيان الشرطة .
وأضاف بيان الشرطة :"
هذا وطفت عند محققي السايبر شعبة مكافحة الخداع والغش شكوك حول صحة النتائج التي قدمها المشتبه به ، خبير الكمبيوتر  وخبرته في مجال الحاسوب. وبالتحقيقات اتضح على أن النتائج التي ذكرها المشتبه به  كانت مزورة وملفقة ومعلومات التي تمت فبركتها من قبل المشتبه نفسه ، الذي اعترف لاحقا بتلفيق النتائج وتضليله للمغني والمخرج، لأسباب شخصية".
وأضاف بيان الشرطة :" هذا وألقي القبض على المشتبه به في 22.07 الجاري وأفرج عنه اليوم الاحد في ظل كفالة وظروف مقيدة وسيتم نقل ملف التحقيق في الايام المقبلة اللاحقة  للنياة  القضائية لمتابعة باقي الاجراءات ضده " ، وفق ما جاء في بيان الشرطة .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق