اغلاق

فرع مركنتيل بوادي النسناس حيفا ينظّم محاضرة لزبائنه

استضافت السيدة حياة أشقر، مديرة فرع بنك مركنتيل في وادي النسناس – حيفا، الأسبوع الماضي زبائن البنك وضيوفًا آخرين في لقاء أقيم في مطعم شواطينا – حيفا .


 
الضيوف استمتعوا بالتضييفات وبمحاضرة مشوّقة في موضوع الصيرفة ومواضيع إثرائية اخرى.
السيدة حياة أشقر افتتحت المؤتمر وتحدّثت عن التاريخ الطويل لبنك مركنتيل، الذي كان قد تأسس في بداية القرن الماضي وعلاقته الوطيدة بالمجتمع العربي في البلاد، التي بُنيت على مدار 100 عام من التعاون. وقالت: "شعار بنك باركليس الذي أصبح فيما بعد مركنتيل ديسكونت هو نسر يفرد جناحيه – وهذا يمثل القوة والإنتشار الواسع. وبنك مركنتيل، يملك القوة والانتشار الواسع في البلاد وخاصةً في الوسط العربي حيث يملك 80 فرعًا من الشمال إلى الجنوب. بالإضافة إلى ذلك مركنتيل يُشغّل موظفين ومدراء من أبناء المجتمع العربي وهو يُعتبر احد أكبر المشغلين في البلاد".
وأكدت السيدة أشقر حول شعار الإبتسامة لبنك مركنتيل أن هذا ليس مجرد شعار، بل قول يقرّب بين الناس ويخلق أجواء من التقارب والألفة، "ابتسامتنا هي رسالتنا للزبائن -  موجّهة حديثها للزبائن البنك قائلة: "سنخدمكم مع ابتسامة على وجوهنا لأننا في مركنتيل نبني مصالحنا مع أشخاص. جميعنا بشر ونريد الحصول على معاملة لطيفة من الآخرين- هذا هو نهجنا مع زبائننا الأعزاء" . واختتمت حديثها باستعراض منتجات مصرفية عديدة تلائم الزبائن الذين شاركوا في المؤتمر وذكرت المسارات المناسبة لهم، مثل: قروض للمقبلين على الزواج، الأهالي الراغبين بتزويج أبنائهم، "مشكنتا" لشراء الشقق، وقروض مريحة لكل هدف مع إمكانية التسديد بمبلغ ثابت – وهو منتج يعرضه البنك مؤخرا للمساعدة في الإحتياجات المتزايدة في فصل الصيف، والأعياد والإجازات، وبطاقات الإئتمان التي تشمل برنامج المزايا الفريدة لزبائن البنك وغيرهم ".
المدرّب الشخصي أشرف قرطام قدم محاضرة مشوّقة في موضوع "ماهي السعادة" . وقال: " الإبتسامة هي أفضل علامة تجارية يمكن للشخص أن يرتديها. السعادة تأتي من أبسط الأشياء. والعطاء هو قيمة سامية فأنت عندما تُعطي تأخذ بالمقابل. وهذا أهم شعار في الحياة". 
وفي نهاية اللقاء شكرت السيدة حياة أشقر الحضور وقالت: " نحن نعرّف نفسنا  كبنك عائلي، هكذا نشعر ونتصرّف. طاقم العمل في الفرع يعمل لخدمتكم في كل سؤال وطلب ونسعد للإستمرار في لقائكم،  سُررنا بتواجدكم معنا.  وبمناسبة نجاح هذا اللقاء سنبادر لتنظيم لقاءات ومؤتمرات شبيهة أخرى في المستقبل ".
الجدير بالذكر أن الفعّاليات التي ينظمها بنك مركنتيل لصالح المجتمع تعتبر جزءًا من فعّالياته ونشاطاته المستمرة . موظفو فرع وادي النسناس يطبقون هذا النهج قولًا وعملًا لصالح المجتمع.
وفي إطار التعاون مع الكنيسة الكاثوليكية في حيفا، قام بنك مركنتيل مؤخرًا بالتبرع ببلوزات وقبعات للأطفال المشاركين في المخيم الصيفي الذي يُقام في الكنيسة. موظفو الفرع وزعوا  الهدايا على الأولاد وشعروا بفرحة عارمة لتواجدهم معهم وقضاء الوقت بصحبتهم . وعن هذه الفعّالية قالت السيدة حياة أشقر: " أضيف وأقول إن فعّالية توزيع البلوزات والقبعات على الأولاد تمت بهدف دعم المخيم الصيفي في الكنيسة. ونحن نبذل قصارى جهدنا لمساندة المجتمع مع التركيز على الأطفال الذي نعتبرهم جيل المستقبل". ( ع. ع )



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منتوجات محلية
اغلاق