اغلاق

المستشفى الفرنسي بالناصرة يودع دكتور سليم نخلة

صمت عم ارجاء مستشفى الفرنسي في مدينة الناصرة ، دموع وسط حزن شديد ، واعتبر العاملون في المستشفى انه بمثابة يوم اسود ، ووداع انسان تميز بالعطاء
Loading the player...

وحبه للخير ، وبارتداء الزي الأبيض ودع قبل قليل طاقم العاملين والأطباء الدكتور سليم نخلة مدير المستشفى البالغ من العمر 67 عاما ، والذي وافته المنية نتيجة مرض الم به ولم يمهله طويلا .
هذا وأقيم في المستشفى قداس لروح المرحوم متمنين ان يرحمه الله ويسكنه فسيح جناته ، واكد المسؤولون ان المستشفى خسر خسارة كبيرة لا تعوض ، عمل واجتهد من خلال منصبه كمدير للمستشفى على مدار 26 عاما لخدمة الجميع ودفع العجلة الطبية نحو الامام . توفي وهو في اوج عطائه ، لم يبخل لو لثانية واحدة في تقديم يد العون للمحتاج .
هذا وشكرت عائلة الدكتور سليم نخلة المستشفى الذي وقف الى جانبه واراد ان يودعه في البيت الذي احبه ، وخدمه بكل حب واراد ان يقدم المزيد .
من الجدير ذكره انه سيشيع جثمان المرحوم الطاهر اليوم الأربعاء عند الساعة الخامسة من الكنيسة المارونية ومن ثم الى مثواه الأخيرة في مقبرة الروم الملكيين للكاثوليك في الناصرة .


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما




المرحوم د. سليم نخلة



اقرأ في هذا السياق:
الناصرة:الموت يختطف د. نخلة والجماهير العربية تنعى غيابه
الناصرة تفجع بوفاة د.سليم نخلة مدير المستشفى الفرنسي

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق