اغلاق

بلدية شفاعمرو تتوج فعالياتها الصيفية بمدينة الشباب

تتوج بلدية شفاعمرو فعالياتها الصيفية المتنوعة بالمشروع الشبابي الأضخم "مدينة الشباب" الذي تنظمه من خلال وحدة الشبيبة في البلدية للعام الثاني على التوالي.


مجموعة صور من الفعاليات

وكان رئيس بلدية شفاعمرو أمين عنبتاوي أوقد شعلة المشروع خلال حفل اختتام مخيم "كان يا ما كان"، السبت الماضي مؤكداً أن "مدينة الشاب" هو المشروع الأنسب لتتويج فعاليات الصيف الكثيرة التي شهدتها المدينة، بدءاً ببرنامج شهر رمضان مروراً بمخيمات للأطفال وطلاب صفوف أول وثان، وطلاب الصفوف الأولى حتى السادسة، وانتهاء بفعاليات متميزة للشباب والصبايا وكل الأعمار.
ولخص رئيس البلدية جميع الفعاليات بالقول إن إدارة البلدية حرصت على أن يكون شهرا العطلة الصيفية حافليْن بنشاطات لا منهجية من خلال اطر ملائمة توفرها البلدية وهو ما حصل فعلاً، بمشاركة الآلاف من أبناء المدينة من مختلف الأحياء والأعمار. ودعا أهالي المدينة إلى المشاركة في فعاليات "مدينة الشباب" وبعضها تشهده المدينة لأول مرة.
وتم اختيار "القرية التربوية" (شرق المدينة) لتنظيم هذه الفعاليات. وأفاد مدير وحدة الشبيبة التي تشرف على المشروع صابر يوسفين أنه تم اختيار هذا الموقع حيال تعليمات وزارة التربية والتعليم بأن تكون جميع الفعاليات في موقع واحد، وفي "القرية التربوية" تتوفر قاعات الحاسوب وساحات الملاعب والقاعة الرياضية وقاعة عروض ومواقف للسيارات وكاميرات أمن ومراقبة والأحراش الملائمة لفعاليات مدينة الحبال.

اقبال كبير من الجمهور على الفعاليات
وافتتحت فعاليات "مدينة الشباب" يوم الأحد الماضي لتتواصل حتى أواخر الأسبوع المقبل. وشهدت فعاليات الأيام الأولى إقبالاً كبيراً من الجمهور من شفاعمرو والبلدات المجاورة خصوصاً لـ"مدينة الحبال" (التسلق على الحبال بين الأشجار وعلى حائط التسلق وشبكة مارينز وغيرها)، و"مدينة البينت بول" (بنادق الألوان) بين احراش شفاعمرو وحي عصمان. وتهدف هذه الفعاليات إلى استقطاب أكبر عدد من الناس على مختلف شرائحهم، علماً أن تذكرة المشاركة هي بسعر الحد الأدنى وأقل من النصف من ثمنها الأصلي، إذ تتحمل البلدية تغطية القسم الأكبر من التكلفة. وتستمر الفعاليات في المدينتين يومياً من العاشرة صباحاً حتى السابعة مساء.
 وضمن فعاليات "مدينة الشباب" تم يوم الأربعاء لقاء عربي – يهودي بين شبيبة الوحدة في شفاعمرو ونظرائهم من كريات اونو. وزار الشبان اليهود بعض معالم المدينة وعقدوا لقاء مع نظرائهم الشفاعمريين. واستقبل رئيس البلدية أمين عنبتاوي الضيوف في دار البلدية بكلمة ترحيبية أكد فيها أهمية مثل هذه اللقاءات بين أبناء الشعبين شرط أن يتناول الشباب مختلف القضايا بصراحة وشفافية وتكون استمرارية لها. وحضر اللقاء أيضاً مفتش التربية الاجتماعية في وزارة التربية والتعليم علي هيكل الذي ثمّن اللقاء ودعا إلى المزيد من هذه اللقاءات.
وخُصص يوم أمس الخميس لعروض مسرحيّة: في الصباح لطلاب المدارس الابتدائية (مسرحية "علاء الدين والفانوس السحري") والظُهر (عرض مسرحية "طبيب رغماً عنه" لأبناء الشبيبة وذوي الاحتياجات الخاصة).
ويشهد اليوم الجمعة دوري "بينغ بونغ" في القاعة الرياضية وهو مفتوح لجميع الراغبين في الاشتراك يتوج في نهايته بطل شفاعمرو في هذه اللعبة.
ويوم غد السبت يجري عرض مسرحية "عنتر رنت" لجميع الأجيال تعالج موضوع شبكات التواصل الاجتماعي والتعامل بين الأهالي وأبنائهم. ومساء اليوم ذاته عرض السيرك الكبير لجميع أفراد العائلة في ساحة دار الثقافة والفنون. ويحفل الأسبوع المقبل بالمزيد من الفعاليات المتنوعة.



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق