اغلاق

يوم تحضيري للسنة الدراسية الجديدة لماتيا شفاعمرو

تحضيرا لافتتاح السنة الدراسية الجديدة، نظم مركز ماتيا شفاعمرو بإدارة تمام نشاشيبي يوما دراسيا تحضيريا اليوم الخميس، في قاعة سميراميس في شفاعمرو.
Loading the player...

نشيد بالذكر ان مركز ماتيا شفاعمرو يعتبر من المؤسسات التعليمية الرائدة والمتميزة في المنطقة، وذلك لكونه اكبر مركز دعم محلي ولوائي عربي في منطقة الشمال، حيث يقدم الخدمات التعليمية، التربوية والعلاجية للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة في كافة الاطر التعليمية في ست بلدات عربية وهي: شفاعمرو، طمرة، كابول، كفر مندا، كوكب ابو الهيجاء وعبلين.
هذا وتحرص ادارة المركز المتمثلة بتمام نشاشيبي في الحفاظ على مستوى عال من المهنية للطواقم التربوية المختلفة العاملة في المركز، وتهدف دائما الى اثراء هذه المهنية والاستمرار في دفع مستواها وذلك من خلال وضع خطة عمل سنوية تشمل اهدافا واضحة، محددة ومتنوعة للسيرورة التعليمية التربوية والعلاجية والالتزام بجدول زمني محدد لتنفيذ وتحقيق هذه الاهداف.
كما وان الطواقم والكوادر المهنية المختلفة العاملة في المركز تبدي التزامها الكامل بخطة العمل المقررة والسيرورة المهنية لها وتترقب كل ما هو جديد.

عرض وسائل تعليمية وفعاليات ومبادرات تربوية
كما هو النهج في كل سنة افتتح اليوم بجولة للحضور بعرض لمجموعة كبيرة من الوسائل التعليمية، الفعاليات والمبادرات التربوية العلاجية الهادفة التي انتهجتها وتنتهجها هذه الطواقم والكوادر المهنية المختلفة العاملة في مركز ماتيا شفاعمرو اثناء مزاولة عملها في الحقل التربوي والتي هي من انتاج وإبداع هذه الطواقم.
وقد استهل اللقاء بكلمة من عريفتي الحفل نانسي عيسى المعالجة العاطفية بالحركة ونورا ابو غنيمة المعالجة بالتشغيل ، اللتين رحبتا بالحضور ونوهتا فيها عن تعذر ماري ملا ابو يمن  من المشاركة في هذا اليوم بسبب وفاة والدها رحمه الله.
بعد ذلك القت تمام نشاشيبي مديرة مركز ماتيا الاهداف الجديدة التي لم يتم التطرق اليها من قبل.
وقد ذكرت نشاشيبي وجود تغيير جذري في برنامج عمل ادارة ماتيا لهذه السنة، فمن اجل الوقوف عن كثب امام احتياجات الحقل التربوي وكوادر العاملين فيه وضعت نشاشيبي نصب عينيها تكثيف تواجدها في الاطر الدراسية المختلفة ولقائها مع الطواقم التربوية التعليمية والعلاجية المختلفة، ومن اجل نفس الهدف اعلنت عن مبادرة جديدة وهي اقامة ما يسمى "بالطاولة المستديرة"، وهي عبارة عن منتدى يجتمع فيه الممثلون من الطواقم التعليمية والعلاجية لثلاث مرات خلال السنة، حيث تلتقي معهم مديرة المركز حول دائرة البحث والحوار من اجل سيرورة مهنية اكثر نجاحا ونجاعة.

محاضرة قصيرة للاخصائية بالتشغيل ريم جمال بصل
وقد اكدت مديرة المركز في كلمتها على ضرورة الاستكمال، لهذا فان مركز ماتيا شفاعمرو سيتيح الفرصة خلال السنة الدراسية الجديدة لثلاثة استكمالات تسد احتياجات الطواقم التعليمية والعلاجية المختلفة العاملة في المركز. وقد تميز هذا اليوم بالعديد من البرامج الهادفة، حيث استمع الحضور الى محاضرة قصيرة من الاخصائية بالتشغيل ريم جمال بصل . تلاها بعد ذلك جورج قندلفت المعالج بالموسيقى بمحاضرة شيقة تحت عنوان" الاغنية كعلاج".
وتحت عنوان " مسرح في الصالون" حظي الحضور بعرض مسرحي شيق قدمه ممثلا المسرح، التلفزيون والسينما السيدان: رونين هيرشكوفيتش وايتسيك ليلاك.
وتحدثت تحرير شيخ خليل امام الحضور عن مشروعها التربوي بعنوان "حلمي" في صفها  للعسر التعلمي من المدرسة الابتدائية أ طمرة.
وعن موضوع استخدام الايباد كوسيلة تعليمية في صفوف التربية الخاصة اشتركت الاخصائية للعلاج بالنطق امل ابو رومي، وقد تخلل الحفل عرض فكاهي تربوي هادف قدمته علا اسحاق.
اختتم اليوم الدراسي التحضيري في قاعة سميراميس بوجبة غداء للحضور المشارك في هذا اليوم.
وقد اجرى مراسلنا لقاء مسجلا مع تمام نشاشيبي مديرة مركز ماتيا شفاعمرو والتي شرحت عبر هذا اللقاء اهداف مركز ماتيا وخدماته المقدمه للمدن والقرى التي يتعامل وتتعامل معه والبرامج المتنوعة التي يقدمها المركز مع اهمية التعاون مع المؤسسات المشاركة في خدمات ماتيا ومفتخرة بالطاقم العامل في ماتيا شفاعمرو.


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق