اغلاق

مجمع اللغة العربية يعقد مؤتمرا حول سميح القاسم بالناصرة

عقد مجمع اللغة العربية يوم السبت الماضي في فندق جولدن كراون في الناصرة مؤتمرًا بعنوان "سميح القاسم: الأديب، الشاعر والإنسان"، وذلك تخليدًا لذكرى الأديب الراحل سميح القاسم.

صور من المؤتمر

حضر المؤتمر العشرات من الأساتذة، الأدباء والمهتمين بقضايا اللغة والأدب الذين حضروا من أقطاب مختلفة من البلاد.
افتتحت اليوم الإعلامية إيمان القاسم التي تولت عرافة المؤتمر، وفي مستهل حديثها استعرضت الحيز الشعري والإنساني الذي ملأه القاسم. كما أثنت على الدور المهم الذي يؤديه مجمع اللغة العربية في البلاد في حفظ اللغة وشؤونها، ثم دعت رئيس المجمع البروفسور محمود غنايم ليلقي كلمته، وفيها رحب بمن حضر ليشارك في هذا اليوم، ثم تناول جوانب مختلفة ومتعددة من أعمال القاسم وإسهاماته.
تلا ذلك، كلمة للأديب العائد إلى البلاد توفيق فياض وفيها استعرض جوانب شخصية وأدبية من علاقته بالراحل، وكلمة العائلة ألقاها وطن القاسم نجل الراحل. ثم كانت محاضرات مختلفة توزعت في جلستين. الجلسة الأولى ترأسها الدكتور حسين حمزة، واشتملت على محاضرتين للدكتورة كوثر جابر قسوم والدكتور نبيه القاسم اللذين تناولا أدب الشاعر بنثره وشعره. أما الجلسة الثانية ترأستها الدكتورة رقية زيدان، وفيها تحدث البروفسور مصطفى كبها عن دور القاسم الصحافي، ثم كانت شهادة تاريخية للأديب محمد علي طه عرض فيها جوانب إنسانية مميزة لدى القاسم.
تخلل البرنامج وصلات لقصائد مغناة للشاعر أدتها الفنانة رنا خوري بصحبة عازف العود الفنان درويش درويش، ومداخلات من الجمهور حول المحاضرات التي ألقيت في المؤتمر.



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق