اغلاق

الناصرة: توزيع مناشير للتعريف بقضية المدارس الاهلية

بخطوة طيبة ومبادرة هادفة للجنة اولياء الامور بمدرسة المعمدانية الناصرة ، وضمن سلسلة النشاطات والفعاليات في سياق الاضراب ، انطلقت في الايام الاخيرة ،


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما


حملة توزيع المناشير التي تعرض قضية المدارس الاهلية المسيحية التي لا تزال مغلقة بسبب الاضراب نتيجة للتقليصات في الميزانيات من قبل الحكومة الاسرائيلية.
هذا وكان العمل رائعا وسريعا من قبل المشاركين ، وهم الطلاب المعلمين والمعلمات والاهالي ، الذين قاموا بتوزيع المناشير بمحطات مختلفة ، بداية على السائحين الأجانب والزوار اليهود بشكل خاص بكنيسة البشارة في منطقة العين ، اما المجموعة الثانية فكانت في بازيليكا البشارة (كازانوفا) والثالثة عند مركاز همازون ، كما افاد بعض الاهالي من المدرسة لمراسلنا .
يشار الى ان المناشير كانت باللغة الأنجليزية والعبرية وفيها كان شرح مفصل عن قضية المدارس الاهلية المسيحية ، شملت كل التفاصيل الدقيقة، علما ان المنشور هو ذاته الذي صدر من قبل الأمانة العامة للمدارس الاهلية المسيحية.
وفي حديث لمراسلنا مع المستشارة التربوية واحد اولياء الامور في المدرسة ، رنا ديب ، قالت : " نحن كاولياء امور في المدرسة ، اردنا زيادة الوعي بقضيتنا وتعريف الجمهور والزوار والسائحين عن ما نعيشه في ظل اقفال المدارس نتيجة الاضراب ، وتعريف ابناء المجتمعات الاخرى حول ما نعيشه في هذا السياق ".
واضافت رنا ديب :" من خلال توزيعنا للمناشير وتقديمنا الشرح حول الموضوع حصلنا على ردود فعل ايجابية وتضامنية من قبل الزوار والسائحين وايضا اليهود من سكان البلاد ، الذين وعدوا بالمساعدة ومد يد العون".
وفي الختام اكدت رنا ديب "الفعالية التي قمنا بها جاءت بسياق حرية التعبير عن الرأي وارسال رسالة واضحة للمسؤولين بأن ابناءنا من حقهم ان يتعلموا كغيرهم من الطلاب في البلاد ، وان تنتهي هذه القضية بالسرعة القريبة الممكنة" .

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق