اغلاق

العاهل السعودي يبحث مع أوباما التصعيد في الأقصى

دان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز "التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين وانتهاك حرمة المقدسات الإسلامية"،


صور ارشيفية للرئيس الأمريكي باراك اوباما خلال استقباله العاهل السعودي الملك سلمان في البيت الابيض بواشنطن
 

واستنكر هذه التصرفات بشدة أمس الخميس.
وجاءت إدانة العاهل السعودي واستنكاره الشديدين لأحداث العنف في الحرم القدسي خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي باراك أوباما.
ودعا سلمان إلى "ضرورة بذل الجهود والمساعي الأممية الجادة والسريعة، وضرورة تدخل مجلس الأمن لاتخاذ كافة التدابير العاجلة لوقف هذه الانتهاكات على المسجد الأقصى".
كما دعا إلى "حماية الشعب الفلسطيني والمقدسات الدينية وإعطاء الشعب الفلسطيني كافة حقوقه المشروعة"، وأكد على أن "هذا الاعتداء ينتهك بشكل صارخ حرمة الأديان، ويسهم في تغذية التطرف والعنف في العالم أجمع"، بحسب بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية.

أزمة اليمن: أوباما وسلمان متفقان على الحاجة الملحة لاستئناف مفاوضات السلام
وحول الأزمة اليمنية، أفادت وسائل اعلام عالمية أن أوباما وسلمان متفقان على الحاجة الملحة لاستئناف مفاوضات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة بين الأطراف اليمنية بدون شروط مسبقة.
وبحثا أيضاً الخطوات الإضافية التي تم اتخاذها منذ زيارة العاهل السعودي الأخيرة لواشنطن بشأن معالجة الوضع الإنساني في اليمن، بما في ذلك مساعدات أميركية إضافية قيمتها 90 مليون دولار.
وقال البيت الأبيض في بيان أن الزعيمين "أكدا التزامهما بالعمل على وجه السرعة حتى يتسنى إدخال مختلف أشكال المساعدات الانسانية بلا عائق بما في ذلك الوقود الى اليمن وفتح موانئ البحر الأحمر" .


تصوير GettyImages







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق