اغلاق

قرا : يجب مساعدة اللاجئين على ارض الشرق الاوسط

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب ايوب قرا جاء فيه : " التقى نائب الوزير للتعاون اﻹقليمي والمسؤول عن تطوير الوسط الدرزي والشركسي،

ايوب قرا بعشرة سفراء من دول مختلفة من أوروبا في إسرائيل وكان ذلك اللقاء في بيت سفير اﻹتحاد اﻷوروبي في إسرائيل لارس فابورج أندرسون في مدينة هرتسليا، برز من بين السفراء باجيك سميونوفيك سفير كروآتيا، السيدة إيليسون كيلي سفيرة إيرلاندا، فرانسيسكو ماريا تالو سفير إيطاليا، سيمون بيوليكينو سفير مالطا، بارتر هولينيي سفير سلوفاكيا، هذا كانت بين الحضور في هذا اللقاء المميز بعثة رجال مجتمع وأطباء من غزة ورام الله، بادر لهذا اللقاء جمعية - انقذ قلب الطفل للمساهمة في علاج أطفال من الدول العربية".
نائب الوزير أيوب قرا قال في كلمته للسفراء : " أن تعامل الدول اﻷوروبية في قضية استيعاب الاجئين من دول المنطقة تعامل خاطئ والعالم الحر الديمقراطي سيدفع اثمنا باهضا جدا على هذا الخطأ، يجب مساعدة الﻻجئين إقتصاديا على أراضي الشرق اﻷوسط  ﻷن المشكلة اﻷهم لدى اللاجئين هي سبل المعيشة والماديات ومن ثم المشكلة اﻷمنية".
الدكتور محمد حامد الفلسطيني قال خلال كلمته : " أن الشعب الفلسطيني بغالبيته العظمى لا يريد الحرب او القتال أو العنف واﻹرهاب وإنما يحبذ أن تبقى غزه ورام الله من دون سلاح وأن تنتعش إقتصاديا وماديا لمصلحة السكان هناك".
مع نهاية هذا اللقاء الرائع وعد سفير اﻹتحاد اﻷوروبي لارس، أنه سيبادر لتشكيل بعثة فلسطينية وإسرائيلية مشتركة لتزور اﻹتحاد اﻷوروبي بقصد شرح وتوضيح الحديث الذي دار في هذا اللقاء.
شكر السفراء نائب الوزير أيوب قرا لحضوره اللقاء باسم حكومة إسرائيل وتمنوا استمرار لقاءات مماثله تساعد في فهم القضايا الشرق أوسطية للسعي لحلها.







لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق