اغلاق

رئيس الوزراء الفلسطيني يعزي بوفاة المربي ضرار جبارة

قدم رئيس الوزراء الفلسطيني الاستاذ الدكتور رامي الحمدالله تعازيه لعائلة جبارة، في مدينة الطيبة، بوفاة المربي ضرار حسني جبارة ، بعد صراع طويل مع المرض.


المرحوم ضرار الصالح جبارة

وجاء ذلك في مكالمة هاتفية أجراها الاستاذ الدكتور الحمدالله مع صهر الفقيد البروفيسور سليم حاج يحيى - عميد كلية الطب وعلوم الصحة والرئيس التنفيذي لمستشفى النجاح الجامعي في نابلس، واستشاري جراحة وزراعة القلب والرئة.
وعبر دولة الرئيس عن بالغ حزنه وأسفه الشديدين لفقدان "مربي بذل حياته في تنشئة الأجيال على القيم الانسانية والوطنية، واهتمامه المتواصل برفع مستوى التعليم والثقافة في المجتمع العربي".
وشارك المئات، من شمالي البلاد وجنوبها، في تشييع جثمان المربي ضرار جبارة من منزله الى مقبرة الرحمة في مدينة الطيبة، حيث ووري الثرى هناك وألقيت الكلمات التأبينية فور الانتهاء من مراسيم الدفن.
وألقى الكلمات كل من عمر جبارة مدير مدرسة الزهراء، وعضو الكنيست السابق محمد حسن كنعان، إضافة الى مفتش المعارف طارق أبو حجلة، وأحد طلابه في الصف السادس في مدرسة الزهراء.
كما ألقى البروفيسور سليم حاج يحيى كلمة تأبينية وصف فيها انسانية الفقيد، وعبر عن الأثر الذي تركه في نفوس عائلته وكل من عرفه، بمساعدته الغير على حساب راحته الشخصية وعطائه غير المحدود.
يذكر أن المربي ضرار جبارة عمل معلما وإداريا 44 عاما في سلك التربية والتعليم، إضافة الى نشاطه الوطني ومشاركته في تأسيس الحزب الديمقراطي العربي، وترك عدة بصمات في العمل الجماهيري للمجتمع العربي.


رئيس الوزراء الفلسطيني د.رامي الحمدالله


اقرأ في هذا السياق:
ظهر اليوم: تشييع جثمان المربي ضرار جبارة من الطيبة
الطيبة:المربي ضرار الصالح جبارة في ذمة الله
كتلة اول تنعى المربي ضرار حسني الصالح جبارة
اجواء مؤثرة بتشيع المربي ضرار جبارة في الطيبة

لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق