اغلاق

مصادر مقدسية: ما حصل على حاجز الزعيم عطل في السيارة

قالت مصادر فلسطينة ومقدسية :" بان الشابة التي اصيبت صباح اليوم الاحد قرب حاجز الزعيم ، بعد ان ذكرت مصادر اسرائيلية ( انها حاولت تفجير مركبة قرب حاجز (الزعيم)
شرطي اسرائيلي يروي تفاصيل ما حدث
Loading the player...

العسكري بالقدس ) ، تُدعى إسراء جعابيص وهي من أهالي بلدة جبل المكبّر جنوب شرق المدينة".
واضافت المصادر الفلسطينية :" ان العائلة نفت رواية شرطة الاحتلال التي تدّعي تفجير ابنتها لعبوة ناسفة على حاجز (الزعيم) شرق مدينة القدس، قبل فتح القوات الإسرائيلية النيران صوبها وإصابتها بجروح وُصفت بأنها بليغة".
وقالت العائلة: "إن ابنتها إسراء كانت في مدينة أريحا (حيث تقطن) منذ أمس، ولم يكن معها أي طفل بالسيارة حسب ما ادّعاه الاحتلال، وما حدث عند الحاجز يتمثّل بمجرّد عطل في مركبتها فقط".
واوردت وسائل علام فلسطينية ا
فادة سائق حافلة إسرائيلية وهو فلسطيني وشاهد على الحدث، "بأن مركبة المواطنة جعابيص كانت تمشي في مسلك الحافلات عن طريق الخطأ، وحينما أوقفتها شرطة الاحتلال لمخالفتها حاولت تغيير المسلك، غير أن عطلا أصاب مركبتها، ما أدى إلى اشتعال جزء منها" .

شرطي مصاب : " طلبت عدم اطلاق النار اتجاه السائقة "
وفي سياق متصل روي الشرطي الذي اصيب صباح اليوم في الحادث ، روى لوسائل اعلام عبرية تسلسل الاحداث قائلا :" فور وصول قوات شرطة لتقديم المساعدة الطبية لي ، اشهروا السلاح وطلبت منهم عدم اطلاق النار ، كون منفذة العملية سقطت على الارض ولا تشكل اي خطر". 
وتابع قائلا يروي ما حدث :" كنت ارتدي واقي الرصاص ، ووصلت سيدة مع سيارتها وقلت لها انك ترتكبين مخالفة مرور ، ولكنها لم تفهم عما اتحدث ، وتحدثت الي باللغة العربية ، وفجأة قالت الله اكبر ، الله اكبر ، عندها شاهدت دخانا يتصاعد من السيارة ، واعتقدت ان شيئا ما حرق في السيارة واردت جلب طفاية لاخماد النار في السيارة معتقدا انه شيء في ولاعة السيارة او شيء من هذا القبيل وفجأة حدث الانفجار ".

بيان جديد للشرطة حول الحادث
وجاءنا من المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري "استمرارا لتحقيقات جهاز الامن العام الشاباك في العملية والشابة التي نفذت الهجوم على مقربة من نقطة تفتيش حاجز الزعيم والتي تبين لاحقا على انها مقدسية الاصل المقيمة في شرقي القدس حي جبل المكبر وتبلغ من العمر نحو 31 عاما ، وتقطن بين الحين والاخر ايضا في أريحا ، وهي غير معروفة  لقوات الأمن.
وفقا للتحقيقات الاولية يستشف على انه قرابة الساعة 7:00 صباح اليوم الاحد قريبا من نقطة التفتيش بالقرب من حي الزعيم ، حاجز الزعيم ، وبناء على اليقظة العالية التي ابداها شرطي في قسم شرطة المرور ولاحظ انها تسافر في مسلك طريق النقل العام، كما في حين هي تقوم بالاقتراب من سيارة دورية الشرطة محاولة الالتصاق فيها ، اوعز لها الشرطي بالتوقف للفحص  .
هذا ومع تحدث الشرطي معها حاولت تفجير اسطوانة من الغاز مع مادة قابله للاشتعال وهي تهتف "الله أكبر" ومحاولة الخروج منها. وخلال ذلك وقع الانفجار مما أدى إلى اصابة الشرطي طفيفا ومنفذة العملية التي أصيبت بحروق شديدة.
كما وعليها وجدت قصاصات ورقية مع ملاحظات المكتوبة بخط اليد بدعم للشهداء .
ايضا يشار الى ان الحديث ليس عن تفجير عبوة ناسفة، انما إضرام النار في أسطوانة من الغاز وتفجيرها والتحقيقات جاريه " ، الى هنا بيان الشرطة .


تصوير الشرطة


تصوير مدبريم تكشورت وسلطة الاطفائية والشرطة


اقرا في هذا السياق:
مصادر اسرائيلية: فلسطينية تفجر مركبتها بحاجز الزعيم بالقدس، مصادر فلسطينية: ما حصل تماس كهربائي

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق