اغلاق

وزارة التعليم: استدعاء مديرة ومعلمة مدرسة في بيت حنينا بسبب التحريض ضد الجيش

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من كمال عطيلة الناطق بلسان وزارة التربية والتعليم للوسط غير اليهودي، جاء فيه :" أكّد وزير التعليم نفتالي بينت بأنّه تحدّثنا


وزير التعليم ، تصوير AFP

بما يكفي عن التحريض ، جاء الوقت لنفعل . الحادث المذهل الذي حدث في المدرسة هو الوقود لسيّارة الارهاب ، والأمر البعيد كليّا عن جهاز التعليم. أنا أشفق على الأهل الذين يصفّقون لأولادهم الذين يمثّلون مشاهد القتل ولكن رجال التربية الذين سمحوا وصادقوا على المسرحيّة سيتم التعامل معهم دون أي تسهيلات .
على ضوء ذلك ، قامت المديرة العامّة للوزارة ميخال كوهين باستدعاء مديرة مدرسة ومعلّمة من مدرسة ابتدائيّة في بيت حنينا لجلسة استماع في أعقاب التحريض وتشجيع العنف ضد جنود الجيش الاسرائيلي وستقام جلسة الاستماع خلال الأيّام القريبة القادمة" .

" عرض مسرحيّة تفوق كل الدعايات السياسيّة الممنوعة "
واضاف البيان: " في اطار الجهود التي تقوم بها الوزارة للحد من ظاهرة العنف ووقف التحريض قامت الوزارة باجراء فحص معلومات بموجبها تمّ عرض مسرحيّة تفوق كل الدعايات السياسيّة الممنوعة وتشجّع أعمال العنف والتحريض  وتؤثّر سلبا على الطلاب" .
وختم البيان: "من خلال فحص الموضوع تبيّن بأنه خلال المسرحيّة التي عرضت في المدرسة المذكوره  تمّ اظهار جندي اسرائيلي عنيف وقاتل يقوم باطلاق النّار على ولد فلسطيني وفي نفس المسرحيّة قام الطلاب بالغناء والتهليل ورفه صور لمخرّبين قاموا بأعمال تخريبيّة قاتلة ضد اليهود" ، وفق ما أفاد كمال عطيلة الناطق بلسان وزارة التربية والتعليم للوسط غير اليهودي.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق