اغلاق

يوم المشي العالمي بالجلبوع بمشاركة واسعة وأجواء رائعة

بأجواء أكثر من رائعة، نظمت صباح اليوم الجمعة مسيرة وفعاليات "يوم المشي العالمي" في الجلبوع بمشاركة طلاب من القرى العربية وطلاب من البلدات اليهودية.



رئيس المجلس الاقليمي "جلبوع" عوفيد نور ونائبه هشام زعبي شاركا في المسيرة مع الطلاب التي عمل على تنظيمها قسم الشباب وقسم الرياضة وعلى رأسهم شلومي أيال، نايف زعبي وعمر عمري وشارك بها أيضًا حركات الشبيبة والكشافة من القرى بقيادة شادية جمعة وزياد زعبي.
المسيرة اختتمت بفعاليات مميزة بينها كان فعالية تطيير بالونات في السماء بهدف أن تنشر لكل العالم قيمة السلام والتعايش التي يتميّز بها الجلبوع ويعتبر المثال الذي يجب أن يُحتذى به من قبل المواطنين في البلاد وشعوب المنطقة عامة.
نايف زعبي المسؤول في قسم الشبيبة بالجلبوع شكر كل من شارك وبشكل خاص إدارة المجلس والمسؤولين عن الشبيبة وأكد أن الفعاليات بالجلبوع مستمرة لكل الفئات وكل الأجيال.
بدوره، نائب رئيس المجلس، هشام زعبي قال: " إضافة لأهمية الرياضة صحيًا، فإن هذه الفعاليات لها دور اجتماعي مهم بين الطلاب وبين سكان الجلبوع عامةً، العرب واليهود، فالجلبوع هو مثالًا للتعايش، التعايش الحقيقي الذي سيوصلنا إلى السلام المنشود والعادل الذي نحلم به جميعًا في هذه البلاد ".
رئيس المجلس، عوفيد نور أكد أيضًا على " أهمية الرياضة وحرص الجلبوع على المشاركة في "يوم المشي العالمي" وكل فعالية أخرى منوهًا على أن قيم كثيرة كالتعايش والسلام والأخوة لها دور في مثل هذه الفعاليات وأن الجلبوع مستمر بالاهتمام في الجيل الصغير بشكل خاص وبالمواطنين عامة ".




























































































































































لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق