اغلاق

محمود عبد العلي الشهابي يقاطع الترشح للبرلمان

صرح محمود عبد العلي الشهابي الاوليمبي المصر السابق والمرشح بقوة لتسلم حقيبة وزارة الشباب والرياضة بأنه لم يترشح لإنتخابات البرلمان 2015 لأن عدداً من المرشحين،

 المنتمين إلى الحزب الوطني المنحل تقدموا بالترشح وهم يرتعدون خشية التوابع الثورية التى قد تنتج عن عودتهم إلى الحياة السياسية ، وعلى حذر أعدوا قوائمهم مدعمة بأسماء بعض المرشحين الذين وضعوا الرتبة العسكرية قبل أسمائهم في أوراق الإنتخاب لتكون علامة إسترشادية للناخبين في التمييز بينهم وبين التيارات الدينية وهو ما أرفضه أن أكون "ستاراً" لأى فصيل أو أن أعتمد على الرتبة دون برنامج إصلاح . واوضح الشهابي " أن بعضاً من الأسماء المرشحة ترتدى الأقنعة الثورية مما جعل الناخبين فى حيرة أمام خليطاً عجيباً لم ينطبق عليه المثل الشعبي" كدب مساوي أحسن من صدق مفركش" فقاطع مؤيدى التيارات الإسلامية خشية القبضة الأمنية وقاطع رافضي التيارات الدينية خشية الإختيار الخاطىء وقاطع رافضي الحزب الوطني وقاطع رافضي العقلية العسكرية وقاطع الشباب بكل فئاته وشاركت السيدات وهن يتحسسن بأقلامهن بحثاً عن الرتب العسكرية طلباً للأمن والأمان فكانت نسبة المشاركة المتدنية وأضاف الشهابى أن كل الأقنعة المزيفة قد إحترقت وأن كل الحيل والخدع السياسية قد إنكشفت وعلى كل ذو عقل أن يدرك أن وراء ستار 15% موافق يوجد فى الإنتظار 85% رافض ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق