اغلاق

6 مشاريع مصرية تفوز بمسابقة ‘الباز للقدرات العربية للتنمية والابتكار‘

أختتمت بمقر المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة الشيخ زايد بمصر، فعاليات التحكيم النهائي لمسابقة "الباز للقدرات العربية للتنمية والابتكار" ،


 
التي تقام تحت رعاية الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وأسفرت نتائجها عن فوز ستة مشاريع مصرية في مجالات المياه والطاقة، الصحة والزراعة.
وأعلن الدكتور عبد اللـه النجار رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا (مقرها الرئيسي في الشارقة، بدولة الامارات العربية المتحدة، ومقرها التنفيذي في مدينة الشيخ زايد بمصر عن اسماء المشاريع التي فازت في المسابقة، موضحاً أن عملية التحكيم اجريت وفق قواعد علمية وبحثية واستثمارية علي أعلي مستوى، لإختيار المشاريع الفائزة وفقاً للهدف المحدد والمعلن عنه منذ إنطلاق المسابقة، وهو ايجاد حلول فعليه لمشكلات تعاني منها مصر، وان لجنة التحكيم راعت في تحكيمها أن تكون المشاريع قابلة للتطبيق وتضع اساليب وحلول فعلية للمشكلات في المجتمع المصري. ويذكر إن لجنة التحكيم ضمت كلاً من الدكتورة غادة عامر نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، والدكتور حسن عزازي أستاذ الكيمياء بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ورجل الأعمال المصري عبد الرازق خليفة .
وأضاف رئيس المؤسسة: " سيتم منح خمسة من المشاريع الفائزة فرصة للسفر إلي دولة الإمارات العربية المتحدة، شرط أن تكون مشاريعهم ذات طبيعة استثمارية، لعرضها علي المستثمرين ورجال الأعمال العرب, وذلك في مؤتمر اقتصادي سيقام في شهر نوفمبر القادم في دولة الإمارات، كما أن المؤسسة ستتكفل بإستخراج التأشيرات اللازمة لهم، وتوفير تذاكر السفر واقامتهم خلال فترة المؤتمر، هذا يعد بمثابة جزء من الجائزة التي تم الاعلان عنها خلال فعاليات المسابقة .

ربط المبتكرين مع المستثمرين
وتقول الدكتورة غادة عامر نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا: " ان المشاريع الفائزة تم اختيارها من بين 303 مشروعاً تقدموا للمسابقة منذ انطلاقها في شهر فبراير الماضي، وتم تصفيتهم علي عدة مراحل حتى الوصول لأفضل المشاريع من حيث التطبيق والجاهزية والاقرب للإنطلاق، حتى تنافس علي المرحلة النهائية 14 فريقاً مصرياَ يضم 28 رائد اعمال مصريا اسفر عن فوز ستة مشاريع .
وتشير الدكتورة غادة عامر إلى " انه سيتم الاعلان عن المراكز الثلاثة الأولي في الحفل النهائي للمسابقة الذي سنحدده في موعد لاحق، والتي سيتم منحهم فيه مكافآت مالية وشهادات تقدير، أما في الوقت الحالي يتم العمل علي ربط الفائزين مع مستثمرين عرب من أجل إطلاق شركاتهم الجديدة لخدمة المجتمع، هذا ما كانت تهدف إليه المسابقة منذ انطلاقها والاعلان عن شروط المشاركة بها، كما أنه من الضروري أن يكون إنتاج الباحثين المصريين ملبيا لإحتياجات المجتمعات والاقتصاديات المصرية، كما إن الفائزين سيمثلون مصر بدولة الإمارات العربية المتحدة، خلال المؤتمر الاستثماري الذي يقام الشهر القادم، فضلاً عن فتج المجال لهم لعرض مشاريعهم وافكارهم علي المستثمرين العرب، وممثلي صناديق رأس المال والشركات الساعين لضخ استثمارات في الشركات الناشئة الابتكارية، مما سيتيح لهم انشاء شركاتهم الخاصة التي تنمي الاقتصاد المصري، وتحل معضلات تنموية في جمهورية مصر العربية ".
وتضيف الدكتورة غادة: "  ان المؤسسة تسعى منذ بداية انطلاق المسابقة الى ربط الشباب العربي المبتكر مع المستثمرين لتبني افكارهم والعمل علي تنفيذها والبدء في انشاء شركات جديدة, وقد تم التواصل مع مجموعة من المهتمين.  وتم عرض افكار الشباب عليهم وكانت هذه في مراحل المسابقة الأولى ، وتأتي المرحلة الثانية بعد الاعلان عن المشاريع الفائزة وذلك بالعمل على ربطهم مع مستثمرين من خلال استقبالهم بدولة الامارات العربية المتحدة واتاحة المجال لهم لعرض مشاريعهم على كبار المستثمرين العرب" .
من جانبه، قال الدكتور فاروق الباز، العالم المصري المعروف وعضو مجلس العلماء والخبراء المصريين وعضو المجلس الاستشاري للمؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا: " أن مصر الآن في عهد جديد، يدعو للتفاؤل والعمل في ظل حكومة جديدة منفتحة علي الجميع، وداعمة للشباب، وأدعو جميع الهيئات والمؤسسات المهتمة بالافكار الجديدة بان تمد يدها لمثل هؤلاء المبتكرين، ليس في مصر فحسب، فقط بل في جميع الوطن العربي، من أجل النهوض ببلادنا العربية واثبات ان الشباب العربي قادر على فعل المعجزات وتخطي الصعاب .
وفي نفس السياق، ترعى مسابقة الباز للقدرات العربية للتنمية والإبتكار: كلاً من مؤسسة منصور للتنمية، مؤسسة شورى للتنمية،  جامعة النيل، الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالاسكندرية، وحدة نقل التكنولوجيا المتكاملة بجامعة أسيوط، ووزارة التعليم العالي المصرية.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق