اغلاق

كحلون لغنايم: امتناع شركات تأمين عن التعامل مع العرب مرفوض

أكد وزير المالية موشيه كحلون في رده على استجواب عضو الكنيست عن القائمة المشتركة مسعود غنايم (الحركة الإسلامية)، "أن وزارة المالية وقسم سوق المال والتأمين


موشيه كحلون
      
والتوفيرات في الوزارة، يرون ببالغ الخطورة كل معاملة تفرّق وتميّز بين المأمّنين أو بين وكلاء التأمين على أساس انتمائهم القومي، وأن الوزارة ستستخدم كامل صلاحياتها للمساءلة وتطبيق القانون بحق كل حالة قد تحتمل وجود تمييز عنصري أو أي تمييز آخر".
ويأتي هذا الجواب من قبل الوزير ردًا على استجواب تقدم به النائب غنايم حول "رفض عدد كبير من شركات التأمين في إسرائيل التعامل مع وكلاء التأمين العرب، وذلك بحجة أن التعامل مع وكلاء التأمين العرب غير مجدٍ ماليا بسبب عدد الإصابات الجسدية الكبير في المجتمع العربي والذي يؤدي إلى خسائر مالية للشركات" .
وأكد الوزير في رده أن "هذه الظاهرة معروفة لقسم سوق المال والتأمين والتوفيرات في الوزارة، وهو يقوم بفحصها للعمق لإيجاد حلول لها، وبنفس الوقت هذه الظاهرة ليست محصورة في الوسط العربي لوحده".
وأضاف الوزير: "قسم سوق المال في الوزارة يعمل بالتعاون مع عدة جهات معنية، منها مكتب وكلاء التأمين، ولجنة وكلاء التأمين العرب، لإيجاد حل من جهة يضمن احترام حرية العمل من قبل كل الجهات، ويؤسس لسوق تنافسي ويوفر لكل جمهور المؤمّنين سهولة الحصول على التأمين الذي يرغبونه، ومن جهة ثانية يمنع ويقلص بقدر الإمكان الاحتكار أو الابتزاز بين الجهات العاملة في مجال التأمينات".
يذكر أنه وفق تقديرات لجنة وكلاء التأمين العرب فإن حجم المدخولات السنوية لشركات التأمين في إسرائيل من مردود شهادة التأمين الإلزامية للسيارات في المجتمع العربي لوحده يبلغ أكثر من 800 مليون شيكل.


مسعود غنايم

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق