اغلاق

مساواة: إفقار المجتمع العربي جزء من سياسة التمييز الاقتصادية

أكد مركز مساواة وخلال مداولات يوم الفقر في الكنيست والذي عقد الاسبوع الماضي "ان الفقر في المجتمع العربي في جزء من سياسة التمييز الاقتصادية الاجتماعية

 

التي اتبعتها الحكومات الاسرائيلية المختلفة تجاه المجتمع العربي وطالب بتوسيع برامج مكافحة الفقر الحكومية بالتعاون مع السلطات المحلية العربية. وكانت أنشطة يوم الفقر قد تم تنظيمها بالتعاون بين عدد من المؤسسات التي تكافح الفقر في البلاد تحت إطار "إئتلاف مكافحة الفقر" ومجموعة اعضاء كنيست وبينهم بروفسور ايلي الئلوف، ايمن عودة وميكي ليفي. وأشار الاقتصادي اياد سنونو الى ان مسببات الفقر تعود الى إقصاء النساء العربيات والشباب العرب من سوق العمل وخصوصا المؤسسات الحكومية والشركات العامة، إضافة الى التكلفة الباهظة للسكن والمصاريف العائلية. وأكد سنونو الى أهمية إستغلال برنامج مكافحة الفقر والذي بلورته وزارة الرفاه وطالب اعضاء الكنيست بضمان رفع حجم الميزانيات المخصصة لمرافقة العائلات الفقيرة ومساعدتها في الخروج من دائرة الفقر"، مشيرا الى "اهمية مخصصات الاطفال والشيخوخة في دعم العائلات كثيرة الاولاد والشيوخ" .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق